الأسرة والأطفال
قائمة المساعدة
  • حجم الخط: صغير جداً حجم الخط: صغير حجم الخط: متوسط حجم الخط: كبير حجم الخط: كبير جداً
  • نوع الخط: الافتراضي Helvetica :نوع الخط Segoe :نوع الخط Georgia :نوع الخط Times :نوع الخط

أطلقت إدارة التثقيف الصحي بالمجلس الأعلى لشؤون الأسرة في الشارقة عبر منصاتها على مواقع التواصل الاجتماعي الكتيب الإلكتروني التوعوي "سمنة الأطفال"، وذلك في إطار حرصها على تعزيز الوعي الصحي بمرض السمنة لدى الأطفال وسبل الوقاية منه، وتقديم النصائح والإرشادات الصحية اللازمة لأولياء الأمور التي تساعدهم على حماية أطفالهم من مخاطر مرض السمنة وتداعياته.

وتضمن الكتيب الذي جاء باللغتين العربية والإنجليزية العديد من المحاور الرئيسية من أهمها سبل تعزيز التغذية الصحية للأطفال ودورها في حمايتهم من الإصابة بمرض السمنة ومضاعفاته ومخاطره على صحتهم في المستقبل، إلى جانب التركيز على النشاط البدني وأهميته، والأنشطة البدنية التي تناسب الأطفال، والأخطار الصحية الناتجة عن قلة الحركة والنشاط البدني، ودور النشاط البدني في الحد من مخاطر السمنة، بالإضافة إلى تسليط الضوء على أهمية تعزيز الصحة النفسية والبيئية للطفل لتأثيراتها المهمة في وقاية الطفل من الإصابة بمرض السمنة.



تعزيز صحة الأطفال
وأشارت سعادة إيمان راشد سيف مدير إدارة التثقيف الصحي بالمجلس الأعلى لشؤون الأسرة إلى أن إطلاق هذا الكتيب يأتي في إطار الجهود التي تبذلها الإدارة لتعزيز صحة الأطفال، وبذلك بهدف المساهمة الفاعلة في تحقيق رؤية إمارة الشارقة في أن تكون مدينة صحية وصديقة للأطفال واليافعين، وتنفيذاً لرؤى وتوجيهات قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة، مشيرة إلى أن مرض السمنة يعتبر واحد من أخطر المشاكل الصحية للأطفال، حيث يعاني واحداً من كل ثلاثة أطفال في الدولة من زيادة الوزن أو السمنة، خاصة في ظل انتشار الأطعمة السريعة والمصنّعة، وتسبب السمنة لدى الأطفال العديد من الأمراض في سن مبكرة ما يضاعف من آثارها الجسدية والنفسية، ومن هنا يأتي نشر هذا الكتيب لتعزيز الوعي الصحي بأمراض السمنة لدى الأطفال وسبل الوقاية منها بما يتماشى مع الجهود التي تبذلها الدولة لمكافحة سمنة الأطفال.



نصائح وإرشادات صحية
وتضمن الكتيب توصيات وإرشادات هامة فيما يتعلق بأسس التغذية الصحية للطفل من أبرزها، تجنب المعلبات والأغذية المصنعة والمعلبة، والاعتماد على الأغذية الطازجة في تحضير الطعام، بالإضافة إلى تجنب الأغذية الغنية بالسكر والملح والمواد الملونة، واختيار الخضروات والفواكه الطازجة والعضوية، وضرورة تناول كميات بسيطة والتنوع في المصادر الغذائية في الوجبة الواحدة، إلى جانب الحديث عن فوائد النشاط البدني على الأطفال ومن ضمنها تحسين اللياقة العامة وصحة القلب، والمساعدة في الحفاظ على وزن صحي،ـ وتحسين جودة النوم، وفيما يتعلق بالصحة النفسية والبيئية وتأثيرها على الطفل قدم الكتيب معلومات حول سبل دعم الطفل نفسياً من خلال التأكد من سلامة المحيطين به وما يوجه له من رسائل وضرورة زرع حب الذات والثقة بالنفس في عمر مبكر من خلال الحوار والحديث مع الطفل.


المصدر: misbar-me