أعلن مركز "تشكيل" عن انطلاق فعاليات موسم الخريف للعام 2021 ببرنامج متنوع من المعارض والورش والدعوات الفنية المفتوحة وفعاليات العرض الأول للمنتجات، وغيرها من الأنشطة التي ستتيح للجمهور من الكبار والصغار التعرّف على التوجهات الجديدة والاستفادة من فرص صقل مهاراتهم الفنية والإبداعية.

وقالت ليسا باليتشغار نائب مدير "تشكيل"، إن "موسم الخريف 2021" يتضمّن مجموعة متنوعة من الورش التفاعلية والمعارض الفنية والمحاضرات المتخصصة التي تستقطب اهتمام الكبار والصغار ممن يسعون إلى إثراء حسهم الإبداعي، وممارسي الفنون والتصميم الراغبين في توسعة نطاق ممارساتهم المهنية". ورحّبت باليتشغار بأفراد الجمهور من المتخصصين والهواة من مختلف المستويات المهارية في موسم الخريف، مؤكّدة أنه "موسم التعلّم والاكتشاف". وأضافت: "يجسد برنامج موسم الخريف لهذا العام جوهر المشهد الثقافي في دولة الإمارات، ويزخر بجلسات نقاش ومحاضرات تقدّم رؤى متعمقة ملهمة بشأن التوجّهات الراهنة والسبل الكفيلة بتمكين ممارسي الفنون والتصميم من تنويع ممارساتهم وتجديدها".



المعرض الفني
وينطلق موسم الخريف في "تشكيل" بالمعرض الفردي الأول للفنانة التشكيلية المصرية المقيمة في الدولة، نورا زيد. ويقام المعرض تحت عنوان "القاهرة في صور: حكاوي من هيليوبوليس"، في الفترة بين 14 سبتمبر و23 أكتوبر. وتُشكّل الرسوم التوضيحية التي يشتمل عليها المعرض والمرسومة إما يدوياً أو رقمياً وباللونين الأبيض والأسود، منظومة فنية زاخرة بتفاصيل ثرية لا يلتفت إليها كثيرون، مأخوذة من أنحاء متفرقة من العاصمة المصرية، مسقط رأس الفنانة. ويمثل المعرض المحصِّلة العامة الثالثة عشرة لخريجي برنامج الممارسة النقدية في "تشكيل" منذ انطلاقه في العام 2014. وستقود الفنانة التشكيلية جولات تعريفية وورشاً توضيحية، في إطار برنامج المعرض الحافل بالأنشطة.

وسيقدّم المعرض كتيّباً مطبوعاً يعرض مساهماتٍ من كل من المهندسة المعمارية والأستاذة في الجامعة الأمريكية بالقاهرة، ماهي مراد، والمهندسة المعمارية وخبيرة التراث وزميلة "صندوق بركات" في متحف "فكتوريا آند ألبيرت" بلندن، أمنية عبد البَرّ. وستتوفر نسخة رقمية من الكتيب مع رمز رقمي لتسهيل الوصول إليه في المعرض.

ورش للكبار
من المنتظر أن تتناول الورش وجلسات النقاش الخاصة بالكبار في موسم الخريف 2021 الأساليب الفنية المتعددة التخصّصات بجانب الموضوعات الناشئة والأفكار المتعمقة والمبتكرة في مجالات الفن المعاصر والتصميم. وتشمل الورش المزمع عقدها خلال الموسم ورش الرسم "ارسموا معنا"، وتركيب طبقات الفريسكو، والرسم الرقمي، والقطع بالليزر، والأشغال الخشبية. ويُنتظر أن تشجّع الورش ومعارض الصور الجمهور على التفاعل والتعرّف على مختلف التخصصات والأساليب تحت إشراف خريجي مركز "تشكيل" وأعضائه والممارسين المندرجين تحت مظلته.

كذلك من المقرّر أن يناقش خبراء الفنون التشكيلية والتصميم من دولة الإمارات موضوعات تشمل التعريف بمفهوم الترميز الرقمي للأعمال الفنية Non-Fungible Token (NFT)، والاعتبارات التي شكّلت ملامح التطوّر لنموذج معارض البينالي الكبيرة، والتصميم النقدي، والسياق في التصميم الرسومي، وأدوات رسم الخرائط الجغرافية الآلية.



التوجيه والدعم
وقد عزز مركز "تشكيل" هذا العام مبادراته التوجيهية وسبل الدعم المتاحة أمام الممارسين المقيمين في الإمارات، لمساعدتهم على تطوير ممارساتهم وتعميق علاقاتهم وتنمية حياتهم المهنية. وستتيح سلسلة جلسات "زيارة قيّم" للفنانين الانضمام إلى جلسات نقد فردية تقام مع قيّمين على معارض ومتاحف بارزة لتلقي الملاحظات على أعمالهم، وعرض الأفكار وصقلها.

وعلى جانب متصل، صُمّمت ورشة "تدريب المدربين" لمساعدة الممارسين على التخطيط والتنظيم لإقامة ورش كاملة في استوديوهاتهم، بدءاً من تحديد الموازنات ووضع أهداف التعليم ووصولاً إلى النتائج المرجوّة، في حين ستوجّه محاضرة "الترويج لاكتساب العملاء" الفنانين والمصممين إلى ترجمة أفكارهم ومجموعات أعمالهم لجذب العملاء المحتملين. وفي هذا السياق، من المقرّر أن يعود الكاتب الفني كيفن جونز ليقدّم سلسلة حواراته الشهيرة "الحوارات النقدية" ضمن دورة تُقدّم على مدار اثني عشر أسبوعاً وتتيح للفنانين الأدوات اللازمة لتحسين قدرتهم على تمثيل أنفسهم. وتخصّص الدورة ستة أسابيع للتعرّف على النصوص النقدية من مختلف المدارس الفكرية، مع تخصيص الأسابيع الستة التالية لجلسات نقد الأقران.

أنشطة شبابية
سيقام ضمن فعاليات موسم الخريف 2021 في "تشكيل" نادي فنون ما بعد المدرسة، للأطفال الذين تتراوح سنهم بين 8 و11 عاماً، وذلك في الفترة من 7 سبتمبر وحتى 7 ديسمبر. وسيعمل هذا البرنامج الشبابي، الذي يقام كل ثلاثاء بين الساعة 4 عصراً و6 مساءً، على تعزيز الممارسات الإبداعية لدى الفنانين الشباب من خلال تقديم دروس تعليمية في مجموعة متنوعة من مهارات الفنون والتصميم. وسوف تتناول كل ورشة تقام ضمن البرنامج موضوعاً مختلفاً وتعطي نتائج مختلفة، بدءاً من كولاج الحبر ووصولاً إلى الرسوم التوضيحية الصوتية.

ومن المقرّر أن يحتفل مركز "تشكيل" خلال موسم الخريف، بين 17 و20 أكتوبر، بالسنة الدولية للاقتصاد الإبداعي من أجل التنمية المستدامة، المناسبة التي أقرتها وتحتفل بها الأمم المتحدة، وذلك من خلال تنظيم مسابقات في التصميم وورش فنية للشباب حول موضوع الاستدامة.


المصدر: wallispr


الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع