تدعو مؤسسة سجايا فتيات الشارقة، التابعة لمؤسسة ربع قرن لصناعة القادة والمبتكرين، الجمهورَ لحضور أوبريت تحت عنوان "ما زال بيننا"، ويتناول شخصية المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، وقِيَمه التي بنى الدولة عليها وزرعها في نفوس شعبه.

ويترجم الأوبريت الذي يعرض بمسرح قصر الثقافة غداً (8 نوفمبر) 7:30 مساءً، معاني الحب والوفاء التي يحملها أبناء المجتمع الإماراتي للقائد المؤسس، الذي لطالما أولى اهتمامه للشباب، وأكد على أهمية بناء جيل من القيادات الشابة، المتمسكة بالأصالة وقيم الانتماء والهوية الوطنية إلى جانب مواكبتها لروح العصر وسيرها في ركب الحضارة والتقدّم.

وتضم المسرحية التي تنطلق بدعوة عامة لجميع أفراد المجتمع، 66 فتاة من منتسبات سجايا، اللواتي يشاركن في إلقاء أشعار مُعبِّرة عن خصال المغفور له الشيخ زايد، ومستوحاة من مواقف القائد باني الاتحاد وأبرز تعاليمه ووصاياه التي غرسها في المجتمع.

العمل من تأليف منتسبات سجايا فتيات الشارقة وهن: هاجر يوسف، وشهلاء طه، أما الأشعار والأغاني والألحان فهي من تأليف الشابة فاطمة محمد حسن، كما وتولت سندريلا حسن إخراج العمل إلى جانب عدد من الفتيات الموهوبات اللواتي ساعدن في عملية الإخراج.

وتعد سجايا فتيات الشارقة مؤسسة رائدة في تنمية مواهب الفتيات من عمر 13 إلى 18 عاماً وذلك في مختلف الفضاءات الإبداعية، وقد تأسست عام 2004 كإدارة ضمن مراكز الأطفال ثم استقلت عن مراكز الأطفال في عام 2012 بقرار إداري من قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيس مؤسسة ربع قرن لصناعة القادة والمبتكرين.


المصدر: nncpr