محولاً الوالدَ المؤسس لرؤية ورسالة الإمارات إلى فرحة مرئية، يخلق الفنان الهندي في الإمارات اكبر صاحب عملا فنيا يشيد فيه بسمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان وتأثيره العميق على دولة الإمارات العربية المتحدة اليوم. تم الانتهاء من لوحة الاكريليك 11 ×5.5 قدم  في غضون فترة 70 يوما فقط، ويعمل الفنان دون توقف لإعطائها آخر لمسات التشطيب في فجر عام 2018  الذي يمثل100 سنة منذ ولادة الشيخ زايد. إن العمل الرائع بعنوان " اللآليء السبعة لزايد" يصور تراث الشيخ زايد وعمله الشاق في توحيد الإمارات السبعة مع أخذه إلى آفاق جديدة من النمو والازدهار والتقدم في غضون فترة قصيرة جدا من الزمن.

وكان أكبر صاحب، الذي مقيم في دولة الإمارات العربية المتحدة على مدى السنوات ال 22 الماضية، معجبا بالشيخ زايد، وجهوده في إقامة الدولة وغرسِ روح الوحدة بين الإمارات السبعة، ومن ثم اتخاذ خارطة طريق التقدم التي تقدم الخدمات كمبادئ توجيهية حتى اليوم. عمل الفنان لمدة سبع ساعات تقريباً كل يوم ابتداء من نهاية أكتوبر واستكمل اللوحة في الأسبوع الأول من يناير، وذلك باستخدام الفرشة والسكين كأدواته الرئيسية.

وقال أكبر صاحب شارحاً العمل الفني لهذه اللوحة: " عُدتُّ إلى الجذور، حيث تبدأ كل شيء. إن دولة الإمارات العربية المتحدة قد قطعت شوطا طويلا من شعب صيد الأسماك واللؤلؤ الذي كانت شواطئها مأهولاً به قبل بضعة عقود. هذه هي الرمزية التي ستعثر عليها في هذه اللوحة أيضا: إن الإمارات السبع ترمز إلى سبع لآلئ في صدفة في حين أن العمل بأكمله هو منقط بعدة مراجع من جميع أنحاء البلاد. لقد استخدمتُ اللون الأزرق عمدا في الأغلب لأنه لون السلام، لأن دولة الإمارات العربية المتحدة جلبت السلام والسعادة لعدد لا يحصى من الناس جمعاً بين مزيج متناغم من الجنسيات".

وتظهر ألوان الاكريليك في القماش معالم كل إمارة في حين أن برج خليفة الشاهق وبرج العرب الفخم وقطار المترو من الطراز العالمي ممن امتيازات دبي، و يتحدت المسجد الكبير الكلاسيكي وحياة كابيتال جيت والتمثيل الفني لمتحف اللوفر عن أبوظبي. وتشمل المراجع الأخرى بوابة رأس الخيمة، وعجلة القصبة لدولة الإمارات في الشارقة، وتمثال أسماك الشراع في أم القيوين، والصقر الذهبي في الفجيرة، ومتحف عجمان التاريخي.

أكبر صاحب الذي هو عصامي تماما رسامٌ غزير. وقد حصل عمله الفني على اعتراف في مختلف المنتديات. ولديه أكثر من 1000 لوحة  في رصيده، وقد عرض  سلسلة من لوحات الحكام الإماراتيين من بينهم صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وسمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم. وفي العام الماضي حصل على تميز بكونه الفنان الوحيد الذي ظهرت رسوماته التوضيحية في كتاب/ مان كي بات لرئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي.

 

المصدر: بالس360 للعلاقات العامة والتسويق والاتصالات

الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع