لطالما اعتُبرت حفلات الزفاف الحميمة ذروة الأناقة ومؤخراً، أصبحت وسيلة خلاّقة وعملية للأزواج ليحتفلوا بهذا الاتحاد المميز. يميل الأزواج أكثر من أي وقتٍ مضى إلى دعوة أقرب المقربين إليهم للاحتفال بهذا اليوم المميز والاستمتاع بأروع الأوقات. وبالتالي، باتوا يصبّون تركيزهم على إيجاد مواقع تعبّر عن شخصياتهم وعلى توفير تجارب ملؤها الحب لضيوفهم بدلاً من إقامة حفلات زفاف فاخرة وباذخة.

توفر منتجعات ون آند أونلي الموقع المثالي للتجارب الرومانسية إذ تشمل أجنحة مزوّدة بديكور آسر وفللاً خاصة، وتقدّم لضيوفها تجارب طعام من العمر فضلاً عن مواقع معزولة بين أحضان الطبيعة الخلابة. كما توفر مجموعة منتجعات ون آند أونلي مواقع لا تضاهى للأزواج للاحتفال بحفلات زفافهم بحضور أحبائهم في بعضٍ من أروع الوجهات النائية حول العالم. تُعتبر إقامة حفلات الزفاف في منتجعات ون آند أونلي بمثابة حلم يتحقق، إذ تقدّم للأزواج العديد من الخيارات، بدءاً من مراسم الاحتفال على متن يختٍ خاص بين أحضان مياه موريشيوس الفيروزية، وصولاً إلى تبادل النذور في كنيسة مطلية باللون الأبيض ومحاطة بالأشجار الاستوائية في المكسيك.

ون آند أونلي بورتونوفي - وجهة أوروبية أصيلة
يُعتبر منتجع ون آند أونلي بورتونوفي الذي افتُتح مؤخراً عند مدخل خليج بوكا في البحر الأدرياتيكي في مونتينيغرو الخيارَ المثالي لإقامة حفل زفاف في وجهة أوروبية. يوفر المنتجع مساحات داخلية وأخرى في الهواء الطلق لإقامة الفعاليات مع إطلالات على المياه النقية والغابات الكثيفة والبلدات المحيطة التي تعود إلى العصور الوسطى. كما يشكّل الشاطئ الخاص المطلّ على الخليج الرملي الأبيض، والغازيبو المكسو بالأزهار في مطعم إل جياردينو الذي يستكنّ في فناء المنتجع، موقعَين استثنائيَين لإقامة حفل زفاف. تشتهر مدينة هرسك نوفي بأزهارها الجميلة التي تزهر طوال العام بحيث يتسنى لمنسّقي الزينة ابتكار باقات مميزة مؤلفة من أزهار الميموزا والماغنوليا والكاميليا المستقدمة من أنحاء المنطقة.

أما الميزة الأبرز في منتجع ون آند أونلي بورتونوفي فهي فيلا ون التي تُعتبر أشبه بواحة داخل المنتجع إذ تطلّ على مناظر لا تُحجب لخليج بوكا وتوفر أقصى درجات الخصوصية. يمكن تحويل الفيلا إلى موقع رائع لإقامة فعالية تستوعب عدداً يصل إلى 30 ضيفاً جالساً. تشمل الفيلا ثلاث غرف نوم ومشرباً خاصاً وحديقة فسيحة، فضلاً عن موقعٍ استثنائي لتناول العشاء تحت السماء المرصعة بالنجوم أو تناول وجبة شهية بعد حفل الزفاف بجانب المسبح. أما كنيسة سيدة الصخور التاريخية الصغيرة التي تقع في خليج كوتور الساحر فتجسد ثقافة المنطقة التي تشتهر بإقامة حفلات الزفاف. تمّ تشييد هذه الجزيرة الصغيرة التي لا يمكن الوصول إليها إلاّ على متن قارب تكريماً لأيقونة العذراء المتواجدة على جرفٍ بحري قرب بلدة بيراست، وشكّلت مزاراً للبحّارة والصيادين للصلاة من أجل العبور الآمن على مرّ القرون.



ون آند أونلي لي سان جيران - جزيرة استوائية منقطعة النظير
يستكنّ منتجع ون آند أونلي لي سان جيران الخلاب بين بحيرة فيروزية والمحيط الهندي في جزر موريشيوس، ويُعدّ وجهة استثنائية تزخر بالأعمال الحرفية المحلية وتعكس كرم الضيافة والأناقة احتفاءً بموقع المنتجع الذي لا يضاهى. وتشمل بعض النشاطات المميزة التي تتيح للضيوف اختبار تجربة تناشد الحواس جولاتٍ على متن الهليكوبتر إلى جزرٍ نائية تحفل بالمفاجآت للأزواج، أو عروض الألعاب النارية على الجزر النائية المجاورة، أو عرض سيجا التقليدي وهو نوع من أنواع الفنون الموسيقية التي تحرّك العواطف حيث تُستخدم آلات موسيقية محلية لإنشاد أغانٍ باللغة الكريولية من وحي الأنغام الأفريقية التقليدية. يخصص فريق العمل في منتجع ون آند أونلي لي سان جيران الوقت لتحديد احتياجات الأزواج وفهمها قبل اليوم المنتظر، وينظم حفل الزفاف وفقاً لتقاليد مختلف الثقافات حول العالم وتبعاً لرغبات الأزواج.

يضمّ منتجع ون آند أونلي لي سان جيران العديد من المواقع الاستثنائية لإقامة مراسم حميمة مثل ذا بافيليون الذي يستوعب عدداً يصل إلى 10 ضيوف فوق البحيرة الخلابة أو فيلا ون التي تشمل مسبحاً خاصاً مترامي الأطراف وتراساً وتتيح إمكانية الوصول إلى الشاطئ، كما تُعتبر المسكن الحصري الأفخر في موريشيوس إذ يمكنها استضافة حفلات لعددٍ يصل إلى 20 ضيفاً. تشكل هذه الفيلا الأنيقة المؤلفة من غرفتَي نوم خلفيةً مذهلة لحفلات الزفاف الرومانسية، إذ تتميز بأرضيتها من الحجر الرملي بألوانٍ ناعمة ومحايدة تتخللها لمسات عرق اللؤلؤ والحرير.

من جهة أخرى، توفر غرف تبديل الملابس الفسيحة والخاصة مساحةً شاسعة للأزواج من أجل الاستعداد لحفل الزفاف ويمكن لغرفة تناول الطعام في الفيلا أن تستضيف عدداً يصل إلى عشرة ضيوف جالسين. يؤدّي اللاونج وغرفة تناول الطعام وغرفتا النوم إلى تراس فسيح مطل على مناظر المحيط الأخّاذة حيث يحلو تأمّل شروق الشمس أثناء تناول الفطور والاستمتاع بالكوكتيلات عند المغيب والرقص طوال الليل. يقوم الشيف الشخصي في فيلا ون بإعداد قوائم الطعام حسب الطلب في المطبخ المجهز تجهيزاً كاملاً أو المطبخ والمشواة في الهواء الطلق، ويمكن تقديم الأطباق بين رحاب منطقة تناول الطعام المظللة والخارجية.

منتجع ون آند أونلي بالميلا - أحد أكثر المواقع الساحلية رومانسيةً في باخا
يُعتبر منتجع ون آند أونلي بالميلا من أكثر الوجهات الساحلية رومانسيةً في باخا وملاذاً مخفياً على طرف الخليج فقد شُيّد في الأصل كمزرعة فاخرة تقليدية. يمكن للأزواج الانطلاق معاً في رحلة روحية مصُممة خصيصاً لإيقاظ حواسهم وتوطيد العلاقة بينهم من خلال اختتام آخر يومٍ لهم قبل الزواج مع احتفال مستوحى من طقوس قبيلة مايو المبجلة في سونورا. يجري احتفال التطهير التقليدي عند شروق الشمس وغروبها حيث يتمّ حرق بخور كوبال والأعشاب الطبية التي تشتهر بخصائص التطهير لتنقية الهالة والعقل والروح. ثمّ يتمّ إرشاد الأزواج لممارسة طقسٍ تأملي يغمر الحواس ويُختتم بتلاوة صلاة قديمة يُكرَّم فيها جمال الطبيعة الأم وخيراتها، على وقع الإيقاعات المهدئة للطبول المحلية وأمواج المحيط المتلاطمة.

سوف يساعد فريق الاحتفالات الأزواجَ على تحقيق حلمهم بإقامة حفل زفافٍ لا مثيل له، سواء كان احتفالاً خاصاً صغيراً في كنيسة المنتجع، أو احتفالاً كبيراً على شواطئ بحر كورتيز الآسر. تقع الكنيسة المطلية باللون الأبيض والتابعة لمنتجع ون آند أونلي بالميلا بين أحضان الطبيعة الاستوائية على تلة مطلة على حدائق المنتجع الغنّاء والخط الساحلي. وتحيط بالمبنى الرائع أشجار النخيل والحيوانات الاستوائية ويمكنه استيعاب عدد يصل إلى 40 ضيفاً لإقامة احتفال حميم مع عربة تجرّها الخيول للفت الأنظار عند دخول العروسين.

أما الأقواس والعمارة المهيبة فستنقل الضيوف إلى حقبة الخمسينيات حين افتتح المنتجع أبوابه لأول مرةـ وسرعان ما أثبت مكانته بصفته الوجهة المفضلة لدى مشاهير هوليوود ولا يمكن الوصول إليه إلاّ على متن اليخت أو الطائرة الخاصة. ترافق فرقة مارياتشي الأزواج فيما يسيرون نحو المذبح والرومانسية تملأ الأجواء حولهم، ثم تنتقل مراسم الاحتفال إلى منطقة الاستقبال بأسلوبٍ مستوحى من الثقافة المحلية التقليدية. ومن جهة أخرى، تحيط المياه المتلألئة والرمال الذهبية بشاطئ السلاحف الذي يشكل الخلفية المثالية لحفل زفاف صغير غير متكلّف، حيث ينال الأزواج بركة الشامان في المنتجع ويختتم مراسم الاتحاد أمام نار يتم إضرامها في الهواء الطلق.



ون آند أونلي ماندارينا - خلفية من الأدغال الفتّانة
يُعتبر منتجع ون آند أونلي ماندارينا واحةً ساكنة لا مثيل لها ويقع على خطّ ساحلي على طول ريفييرا ناياريت كما تحيط به الجبال التي تفترشها الأدغال والمحيط الهادئ الشاسع. تتميز كل مساحة بأجواء مميزة من العزلة سواء على الشاطئ في استراحة ذا جيتي أو بين الأشجار في مطعمَي ألما وكاراو، حيث يمكن أن ينعم الأزواج بالخصوصية أو بالأجواء الحيوية بحسب رغبتهم.

أما الأزواج الذين يودّون إضفاء طابع روحانيّ على يومهم المميز، فيقدّم لهم الشامان بركة روحانية مستوحاة من عادات قبيلة ويكساريكا (ويتشول) التي تعود إلى مئات السنين وتتضمن تطهيراً احتفالياً وأغاني تقليدية على وقع الطبول الخشبية يدوية الصنع.

يقع نادي جيتي بيتش كلوب على شاطئ ساحر ويوفر خلفية هادئة لإقامة احتفال الأحلام بين أحضان الطبيعة، على وقع صوت تلاطم الأمواج مع إطلالة خلابة على الشاطئ. يُعتبر ترّاس غراند فيلا الفسيحة مثالياً للأزواج الراغبين في التمتع بالاسترخاء. بالإضافة إلى ذلك، تضفي الفلل على إقامة الأزواج طابعاً رومانسياً لا مثيل له إذ تحيط بها أشجار النخيل الشاهقة وتوفر إطلالات لا تُحجب على المحيط الهادئ، كما تشمل مسبحاً خاصاً وحوض استحمام ساخناً وترّاساً فسيحاً ومساحة لتناول الطعام.

ون آند أونلي ريثي راه - أروع الأوقات على جزيرة خاصة
يُعتبر ون آند أونلي ريثي راه منتجعاً فائق الترف ومؤلفاً بالكامل من الفلل على جزر المالديف، إذ يضمّ 12 شاطئاً نقياً من الرمال البيضاء ويشكّل ملاذاً هادئاً لإقامة حفل زفاف حميم. يعني اسم ون آند أونلي ريثي راه "الجزيرة الجميلة" بلغة الديفيهي المحلية وتحيط به المياه الفيروزية الرقراقة على جزيرته الخاصة فيما يوفر للأزواج خلفية خلابة لإقامة الاحتفالات الصغيرة وتجديد عهود الزواج. أما الأزواج الذين يتمتعون بسِعة الخيال فيمكنهم طلب يد الشريك بطريقة مبتكرة تبهج القلب. كما يستطيعون أن يختاروا إقامة حفل الزفاف في الفيلا الخاصة بهم أو على رقعة خاصة من الشاطئ مع عرض الطبول الاحتفالي المالديفي بودو بيرو وهو تقليدٌ محلي يقوم به بحّارة المحيط الهندي وتتخلله نغمات رومانسية على وقع قرع الطبول والغناء.

ويمكن أيضاً إقامة مراسم الاحتفال في مطعم "فانديثا" الذي يقع على الواجهة الشاطئية في المنتجع ويوفر أروع الإطلالات لغروب الشمس. ويُعتبر هذا المطعم المكان الأمثل للاسترخاء وتمضية أروع الأوقات الرومانسية. أما بالنسبة إلى الاحتفالات الرسمية، فيستضيف جناح حفلات الزفاف الكائن في الطرف الشمالي من الجزيرة العروس والعريس والمُحتفل بالمراسم تحت سقف تقليدي من القش ومزيّن بأزهارٍ نضرة وفواحة ويستوعب عدداً يصل إلى 30 ضيفاً.


المصدر: prco


الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع