في خطوةٍ لتسليط الضوء على النساء الملهمات اللواتي يسعين لإحداث نقلةٍ نوعية في دور المرأة، تعاونت ريبوك مينا مع ثلاث نساء رائدات يمهّدن الطريق أمام الأجيال القادمة. وفي إطار التعاون، قامت كل من غيفت سولومون والدكتورة مي عبد السلام وهدى المطروشي بارتداء حذاء ديلي فيت دي أم إكس بتصميمه الجديد الذي يشجّع النساء على عيش أنماط حياة نشيطة، والتنقل بحرية وراحة طوال اليوم، وكسر قالب الأدوار التقليدية للنساء.

فقد شاركت ريبوك مينا أحدث نسخة من حذاء ديلي فيت دي أم إكس مع هؤلاء النساء الملهمات لمعرفة الأثر الذي خلّفه على حياتهن اليومية:

غيفت سولومون - أول امرأة تعمل في مهنة توصيل طلبات الطعام في الإمارات العربية المتحدة
اقتحمت غيفت، ذات الجذور النيجيرية، عالم توصيل الطلبات بعزيمة لا لأنها اضطرت إلى ذلك، بل لأنها تؤمن بقدرة النساء على القيام بالوظائف نفسها التي يقوم بها الرجال. رافعةً شعار كسر القوالب النمطية الجندرية، تقضي غيفت أيامها على الطرقات لتوصل البيتزا من مطعم فريدوم إلى المنازل في أنحاء المدينة. وفي سياق تعليقها على مستوى الراحة الذي يمنحه لها حذاء ديلي فيت دي أم إكس خلال رحلتها اليومية كعاملة توصيل، قالت غيفت سولومون: "ثمّة سرّ يكمن بالزوج المناسب من الأحذية، فهي تأخذك دائماً إلى الأماكن الصحيحة وتمنحك بدايةً جيدةً. ولا بدّ لي من الإشارة إلى أن طبيعة عملي تقتضي مني الوقوف دائماً على قدمَي والتحرّك بشكل متواصل. لذلك، فإن ديلي فيت هو الحذاء المثالي الذي يستوفي كل المتطلّبات! "



الدكتورة مي عبد السلام - أخصائية تقويم أسنان مرموقة
الدكتورة مي عبد السلام مثالٌ عن الأطباء الشغوفين الذين يقفون على أقدامهم طوال اليوم. تمارس أخصائية تقويم الأسنان المصرية المتخرّجة من جامعتي كورنيل وهارفارد مهنتها منذ ست سنوات. وتشمل أنشطتها اليومية المتعلقة بجراحة الأسنان الوقوف أثناء فحص أسنان المرضى لتحسين ابتساماتهم. تعاني الدكتورة مي من قدمين مسطحتين مما يتطلب دعماً إضافياً لها لتقف على قدميها لمدة 6 ساعات يومياً. وعلّقت الدكتورة مي التي ترتدي حذاء ديلي فيت دي أم إكس كل يوم وتحتفظ به في عيادتها، قائلة: "عندما جرّبت الحذاء لأولّ مرة، لم يكن ناعماً ومريحاً فحسب، بل كان خفيفاً للغاية، كما لو كنت أسير على السحاب! "

هدى المطروشي – أول امرأة إماراتية تعمل في ميكانيك السيارات
كسرت هدى المطروشي، المرأة البالغة من العمر 36 عاماً التي ترفع شعار الفرص المتساوية بين الجنسين، القاعدة بدخولها عالم تصليح السيارات الذي يُعتبر حكراً على الرجال. غير خائفةٍ من تلطيخ يديها، تفحص هدى السيارات وتمارس دورها على أكمل وجه في إحدى أصعب المهن وأعقدها. لم ترتدِ هدى زوجاً من أحذية ريبوك من قبل، وعندما سُئلت عن رأيها بعد أن أمضت يوماً كاملاً تنتعل حذاء ديلي فيت دي أم إكس، علّقت: "أقضي معظم يومي واقفةً على قدمَي، وأمشي أكثر من خمسة آلاف خطوة باليوم. لذا تساعدني مرونة حذاء ديلي فيت دي أم إكس على المشي بشكل أفضل وعلى البقاء على قدمَي طوال اليوم ".



ديلي فيت دي أم إكس هو الحذاء المثالي للنساء النشيطات اللواتي يتّبعن أسلوب حياة متوازن وهادف بطريقتهن الخاصة. فقد تم تصميم الحذاء للنساء اللواتي يقفن على أقدامهن طوال اليوم ويبذلن قصارى جهدهن لإنجاز المهام اليومية المتعددة.

من خلال إرسائهن مفهوماً جديداً للأنوثة، تهدف هؤلاء النساء الاستثنائيات إلى تمكين المرأة وبثّ الثقة فيها، فتدعم بدورها جهود الحركة والنشاط من ريبوك. هؤلاء النساء هنّ دليل حي على أن دور المرأة لا يقتصر على ما يمليه عليها المجتمع، بل يمكنها اختيار طريقها بنفسها والسير فيه بثقة. وخلال مساعيها اليومية لريادة الحياة الضاغطة والتألق بطريقتها الفريدة، يدعم حذاء ديلي فيت دي أم إكس المرأة في خطواتها اليومية. ومع كل خطوة تتخذها النساء الملهمات، يتقدّم المجتمع خطوة إضافية نحو التحرر من القيود واستغلال الإمكانات الكاملة للأفراد.

يتوفر حذاء ديلي فيت دي أم إكس بألوانه الجديدة الآن في متاجر ريبوك ولدى تجار التجزئة والشركاء عبر الإنترنت.


المصدر: ipn


الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع