يجهل الكثير من الأشخاص آلية تطبيق العطر ولا يعرفون حتى بأن هذه العملية تحتاج إلى الكثير من المعرفة. وهذا ما يفسّر زوال الرائحة المفضّلة بعد تطبيقها بساعات قليلة، خاصةً خلال الصيف. إليكم خمس نصائح هامة حول الطريقة الصحيحة لتطبيق العطور.

تركيز العطر
الانتباه إلى تركيز العطر، أي نسبة المواد العطرية إلى الكحول الذي يساعد في نشر الرائحة، إذ يحدّد هذا المعدّل مدّة بقاء العطر على البشرة. فمثلاً، تحتوي مستحضرات من فئة أو دو بارفان على نسبة عطور كبيرة وتركيز عالٍ مقارنةً مع فئة أو دو تواليت التي تتميز بدرجة تركيز أقل.
كما ينبغي الاستعانة بعلامات عطور فاخرة مثل Parfums de Marly باعتبارها تقدم عطوراً مفعمة بالأناقة والعاطفة واللمسة المعاصرة.



رشّ العطر بشكل مباشر وعدم نثره في الهواء
هناك الكثير من الأشخاص الذين ينثرون العطر في الهواء ثم يسيرون عبره. وهذه ممارسة خاطئة كونها تهدر العطر بحيث لا يتبقى على الجسم سوى كمية قليلة ستتلاشى بعد وقت قصير. أمّا الطريقة الصحيحة فتتمثّل في رشّ العطر مباشرةً على البشرة كي يدوم لفترة طويلة، كما يُنصح بتطبيق العطر أيضاً على الجسم والملابس وفرشاة الشعر، لأن ألياف الأقمشة تحتفظ برائحة العطر لفترة طويلة حتى بعد غسلها.

عدم تخزين العطور في الحمامات
تؤثّر الحرارة والإضاءة والرطوبة سلباً على جودة العطر وتركيزه، لذلك ينبغي تخزين العطور في أماكن باردة وجافة مثل خزانات الماكياج بعيداً عن النوافذ. كما تلعب زجاجة العطر دوراً حاسماً في الحفاظ على جودة العطر. وبالنسبة للباحثين عن عطور خلابة من الداخل والخارج، ننصح باستعمال عطر ديلينا لا روزي من علامة Parfums de Marly، حيث تحتضن قارورةٌ زجاجيةٌ شفافةٌ هذا العطر من فئة أو دو بارفان، ليكشف عن نفحات عطرية تحرّك المشاعر من خلال ما تحتويه من مكوّنات فاخرة، يبرز منها الورد التركي الذي يترك انطباعاً أنيقاً، بينما يضيف عبق الكمثرى والليتشي والبرغموت لمسةً رائعةً من عائلة جورماند العطرية، في حين تضم النفحات القاعدية مزيجاً مكثفاً من المواد الفاخرة لتحقق إنجازاً مذهلاً في كيمياء العطور الراقية.



تطبيق العطر بعد الاستحمام وتجنّب فرك المعصمين
يمكن للبشرة الرطبة الاحتفاظ بالرائحة لفترة أطول، كما يمكن لهذه الطريقة أن تمنع العطر من تلطيخ الملابس المفضّلة والمجوهرات. ويجب تجنّب فرك المعصمين بعد رشّ العطر عليهما، لأن هذه العملية تؤدّي إلى تلاشي العطر بسرعة أكبر. وبدلاً من ذلك، ولضمان بقاء الرائحة لفترة طويلة، ننصح بتطبيق العطر على نقاط النبض، وهي مناطق دافئة تساعد في نشر الرائحة عبر أنحاء الجسم، حيث يمكن رشّ العطر على المعصمين والرقبة وداخل المرفقين وأسفل الصدر وخلف الركبة.

الجمع بين عدّة عطور يتيح
الجمع بين عدة عطور وتطبيقها فوق بعضها مزيداً من العمق على الرائحة، ويوفّر مزيجاً عطرياً مذهلاً يفوق في تأثيره الطريقة الفرنسية التي تعتمد على تطبيق عطر واحد. وحققت هذه الثقافة انتشاراً واسعاً في قطاع العطور على مستوى منطقة الشرق الأوسط. فتطبيق أكثر من عطر ينتج عنه رائحةً مخصصةً تعكس شخصية صاحبها. ونحن ننصح بتطبيق العطور القوية أولاً ومن ثم العطور الأكثر خفّة للوصول إلى توازن مثالي لا تطغى فيه الرائحة الأقوى.


المصدر: atteline