يتعاون المعهد الدولي للأحجار الكريمة "IGI"، الرائد عالمياً في تصنيف وتحديد جودة الأحجار الكريمة والمجوهرات، مع "دايموند ستاندرد" لإطلاق عملات دايموند ستاندرد، وهو أول منتج استثماري من نوعه يمكن تداوله في السوق كسلعة موثقة، على غرار العملات والسبائك الذهب.

العملات الجديدة هي أول سلعة ماسية يتم تداولها في البورصة، تحتوي على مجموعة من الألماس المُعاير والمصنف ويوجد في كل عملة شريحة تشفير لاسلكية، مما يسمح للمشترين ومراجعتها وتداولها إلكترونياً، باستخدام تقنية البلوك تشين.

في إطار التعاون مع دايموند ستاندرد، ستكون IGI مسؤولة عن استلام وفحص والتحقق من صحة أكثر من 50000 ماسة طبيعية، بعد ذلك،ستقوم بتجميع الماس، وإغلاقه في عملة معدنية شفافة بشريحة كمبيوتر لاسلكية متطورة. سيتم استخدام المعدات المتخصصة لتحليل وتسجيل عملات دايموند ستاندرد لتداولها باستخدام تقنية البلوك تشين، عبر إنشاء رمز رقمي مرخص من قبل منظم يتم استخدامه للمصادقة على العملات المعدنية ومراجعتها.



وفي هذا السياق صرح شوناك شاستري، المدير العام للمعهد الدولي للأحجار الكريمة، قائلاً:
"أنها خطوة هامة لقطاع تجارة الألماس والقطاعات المرتبطة به. الألماس هو المورد الطبيعي الثمين الأعلى تصنيفاً الذي لا يمتلكه المستثمرون عادةً، ومع إطلاق عملات ماسية، نفتح قيمة الماس كأصل آمن. نحن فخورون بأن نكون إحدى المؤسسات القليلة التي تواصل الابتكار والمساهمة في هذا القطاع، وستكون العملات الماسية نجاحاً جديداً نحققه".

من جانبه صرح كورماك كيني، المؤسس والمدير التنفيذي لشركة دايموند ستاندرد، قائلاً:
"إن خبرة IGI، وتواجدها عاليماً، والمرونة، والسمعة الطويلة الأمد للتميز جعلتهم شريكاً رئيسياً في سعينا لتطوير سلعة ماسية معتمدة". مضيفاً: "يعد مفهوم استخدام الماس كسلعة تجارية جديداً نسبياً، وبالتالي فإن شريكنا مثل IGI سيضيف قيمة في غرس الثقة بين المستثمرين. نحن متحمسون لبدء علاقة طويلة مع IGI".



سعر العملات الجديدة هو 5000 دولار، تدفع بالدولار الأمريكي أو الإيثريوم. هناك 5000 قطعة نقدية متاحة كدفعة أولى بقيمة 25 مليون دولار.
بعد البيع الأولي، سيتم تحديد سعر السوق للعملة من خلال التداول المستقل في مختلف البورصات الرقمية.

بالإضافة إلى التعاون الأخير مع دايموند ستاندرد، حصلت IGI أيضاً على شهادة الأيزو 17025 ISO 17025.
والتي تؤكد أن المختبر المعتمد قادر على إنتاج نتائج اختبار دقيقة باستخدام بيانات المعايرة، وإمكانية تتبع القياسات لأفضل معايير الجودة.

المصدر: ibuz



الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع