على مدار ما يقرب من 30 عاماً، يرتبط صانع الساعات السويسري إبرهارد آند كوwww.eberhard-co-watches.ch بعلاقات وثيقة مع واحد من أعظم السائقين في عالم سباقات السيارات وهو "تازيو نوفولاري"، والسباق الشهير المخصص له، نوفولاري جراند بركس. في كل عام، يجمع السباق أكثر من 300 من السيارات العتيقة وعشاقها من جميع أنحاء العالم.

ووفقاً للقصة، كان السائق يمتلك ساعة إبرهارد آند كو، التي لم يُعثَر إلا على غلافها الأصلي فقط، بالعلامة التجارية واستنساخ مبنى الدار التاريخي.

هذا الشيء الثمين هو الآن جزء من تشكيلة الأشياء التذكارية القيمة المرتبطة به. توجد في متحف نوفولاري في "مانتوا"، إلى جانب ساعة الجيب الميكانيكية من ثلاثينيات القرن الماضي بوظيفة الإنذار، مماثلة لتلك التي كان يقتنيها نوفولاري، والتي تبرعت بها الدار تكريما لذكراه.

بدأت العلاقات القوية بين إبرهارد آند كو وعالم السرعة الساحر وإعادة التشريعات التاريخية في عام 1991، حين أصبحت العلامة مرتبطة ارتباطاً وثيقاً بـ "نوفولاري" من خلال تطوير تشكيلة مخصصة له وتولت دور الكرونومتر والشريك الرسمي لسباق "نوفولاري جراند بركس".

على مدى السنوات الثمانية والعشرين الماضية، وبأسلوبها وأناقتها المميزة، ظلت الدار تثري دوما كل لحظة ثمينة يعيشها المتنافسون في هذا الحدث الاستثنائي.

يتميز تاريخ إبرهارد بالقيم والإبداعات التي شكلت هوية العلامة منذ تأسيسها في لا شو دو فون في عام 1887، والتي أصبح اسمها مرادفا للتقاليد والأبحاث والابتكار الدؤوب. على مدى أكثر من 130 عاماً من الشغف، التاريخ المتواصل والساعات الخالدة المتفردة، دائما ما جعلت إبرهارد آند كو هذه القيم معياراً فريداً لتصنيع الطرازات التي تتطور باستمرار، ومع ذلك يمكنها أن ترث ثروة تاريخها الشهير.

تم إثراء تشكيلة "تازيو نوفولاري"، التي ركزت على الساعات الرياضية، بالعديد من الإصدارات على مر السنين، بعضها مستوحى من انتصارات ومشاريع البطل الرائعة.

ومن أشهر الإصدارات تازيو نوفولاري "فاندربلت كوب"، "جراند بركس"، "جولد كار كولكشن"، راترابانت، داتا، 336، "نايكد". تم تصميم وعمل التشكيلة وفقا لفلسفة التصميم المستوحاة من آلات سباق السيارات القديمة: كان مقعد القيادة للسيارة الاستثنائية التي حقق فيها "مانتوفانو فولانت" الكثير من الانتصارات، بالنسبة لفنيي إبرهارد، مصدراً ملموساً للمواصفات والحلول الوظيفية والجمالية.

أحدث الابتكارات التي ستعرض على جميع المنافسين في حفل الافتتاح الذي تنظمه إبرهارد كل سنة في Piccinini jewellers في مانتوا والتي تم عرضها في مساحة إبرهارد في Piazza Sordello خلال أيام الحدث، هي:

نوفولاري ليجند
ساعة أوتوماتيكية بإلهام قديم، تتميز بميناء أسود جديد مع مقياس مركزي لولبي لسرعة الدوران بالكيلو متر في الساعة، وحزام جلد سويدي يمنح الساعة مظهراً قديماً مميزاً للغاية.

تتيح حاوية كريستال الزفير الشفافة بأعمال "damier"، والمثبتة بـ 8 براغٍ، الاستمتاع برؤية الحركة، كما أنها مخصصة باسم الطراز واسم Alfa Romeo Type 12C التاريخية وهي السيارة التي فاز فيها السائق العظيم بالعديد من الانتصارات.
متوفرة في حجمين: 39.5 مللم أو 43 مللم، مع حزام أو سوار "Charm" من الفولاذ.

لقد توسع هذا الحدث الذي يترقبه الكثيرون، والذي تنظمه Mantova Corse بالتعاون مع نادي مانتوا للسيارات ومتحف تازيو نوفولاري، عاماً بعد عام، وأنشأ لنفسه مكاناً شرفياً في قلوب المتحمسين. مع انطلاقة يوم الجمعة الموافق 14 سبتمبر، تنطلق 300 سيارة قديمة رائعة مصنعة بين عامي 1919 و1972 من ساحة Piazza Sordello التاريخية للمرحلة الأولى، التي تعبر وادي "بو" و"أبنينيس" وتصل إلى ساحل البحر الأدرياتيكي.

تنطلق المرحلة الثانية من "ريميني" يوم السبت 15 سبتمبر، وتقطع مسافة 500 كم على طول منحدرات مارش، توسكاني وأومبريا اللطيفة، وعدد من المسارات الموثوقة والفحوصات السريعة والممرات عبر المراكز التاريخية في سيينا، أريزو وأوربينو قبل العودة إلى ريميني لحضور الحفل التقليدي الكبير الذي يقام في فندق غراند.

ويوم الأحد 16 سبتمبر، يختتم السباق بآخر المسارات، حيث يصل إلى مانتوا، المدينة الأم لـ "تازيو نوفولاري"، حيث يصطف الفائزون على طول المنصة في ساحة Sordello. رحلة مثيرة لمسافة أكثر من 1,000 كيلومتر، ستوفر بعضاً من أروع اللمحات الساحرة لبلدنا.

هناك العديد من مبادرات إبرهارد آند كو، بدءاً من الحضور المؤكد والمرتقب لـ "ميكي بياسيون"، سفير علامة إبرهارد آند كو، الذي سيتولى تشكيل فريق خاص مع "ماريو بيسيريكو"، مدير عام شركة إبرهارد آند كو.

كما يشارك للمرة الثانية باسم طاقم إبرهارد آند كو الرسمي، وذلك عقب نجاحهم الماضي الماضي، البطلان أندريا فيسكو وأندريا جوريني، اللذان يهدفان تحقيق لقبهم السابع على التوالي في سباق نوفولاري جراند بركس.

كما مثل فريق إبرهارد Classicteam الإيطالي، بقيادة "كواردو كورنلياني"، العلامة على مستوى سباقات السيارات منذ عام 2010. ويشاركون مع مجموعة رائعة من 13 طاقماً و12 من سيارات ما قبل الحرب، بما في ذلك سيارة لانشيا لمبادا كاسارو 1929 النادرة. كما في السباق أيضاً أطقم من البلدان الأخرى تدعمها إبرهارد (2 طاقم ألمانيا، و1 سويسري)، الذين يشكلون جزءا من فريق Eberhard Vintage Racing المكون من مولر مانيتش، زيتل سوفا، وتيجرمان ساجناك.

وعلى خط النهاية سيكون هناك ساعتان جميلتان من تشكيلة تازيو نوفولاري، ترحيبا وتتويجا للفائزين، وهما عبارة عن جوائز رائعة لمسابقة فريدة وخاصة.

يحضر الحدث شركاء آخرون إلى جانب شركة إبرهارد آند كو، هم "مازيراتي" - "الشريك & السيارة الرئيسية"، "بانكا جينيرالي"، "الشريك الرسمي والبنك الخاص"، و"ريد بول" الشريك الخاص.

سيارات إبرهارد آند كو الكلاسيكية
قصة شغف طويلة المدى.


المصدر: bizcom

الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع