أعلنت مؤسسة BICSI - الجمعية العالمية المختصة بتطوير مجتمعات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وأنظمة الجهد المنخفض جداً - عن خطوة هامة من شأنها أن تلعب دوراً رئيسياً في مستقبل عمليات BICSI التشغيلية على الصعيد العالمي. وانضمت جمعية BICSI الشرق الأوسط وإفريقيا إلى مناطق المملكة المتحدة وإيرلندا وأوروبا القارية لتشكيل منطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا (EMEA).

وفي سياق حديثه خلال فعالية B-NET للتواصل والتعارف التي أقيمت يوم 24 يوليو في فندق وأجنحة دبي ماريوت هاربور، قال باول فاينتراوب، مصمم معتمد لتوزيع تقنيات الاتصال (RCDD)، ومصمم الأمن والسلامة الإلكترونية (ESS)، ومدير معتمد لمشاريع الاتصالات (RTPM)، ومختص فني (TECH)، وخبير CAE، ونائب الرئيس للتطوير والدعم العالمي في BICSI: "سوف نستمر في تركيز جهودنا على منطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا، وخاصة على دولة الإمارات العربية المتحدة لتلبية الاحتياجات المتزايدة لمجتمع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وأنظمة الجهد المنخفض جداً.

وبدءً من هذا الشهر، تندرج عضوية BICSI للأعضاء الإقليميين تحت مظلة منطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا (EMEA) التي تم تشكيلها حديثاً، مما يتيح نفاذاً أكبر لمجتمع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وأنظمة الجهد المنخفض جداً على مستوى العالم، وكذلك تعزيز قنوات تبادل المعلومات والمعرفة. ونتطلع للإمكانات العالمية التي ستقدمها هذه المنطقة الجديدة، مع استمرار BICSI في توسيع حضورها في جميع أنحاء العالم".

إن باب الترشيح لمنصب مدير منطقة BICSI أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا مفتوح حالياً. وفي سبتمبر، سيتم إجراء انتخابات مجلس مدراء BICSI، وسيقوم المدير الجديد لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا بأداء القسم خلال مؤتمر ومعرض BICSI الشتوي 2020 في تامبا، فلوريدا بالولايات المتحدة الأميركية.

وتستضيف جمعية BICSI أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا قمة ACE السنوية الثالثة في دبي يوم 8 أكتوبر، وذلك على هامش مشاركتها في أسبوع جيتكس للتقنية 2019. وتشكّل قمة ACE منصة للمعنيين المتخصصين، وخاصة المبتكرين التقنيين والمستشارين والمستخدمين النهائيين (ACE)، لمشاركة الرؤى والخبرات والتجارب، والملاحظات والتحديات. وفي هذا العام، ستنظم جمعية BICSI أيضاً سلسلة من ورش العمل خلال أسبوع جيتكس للتقنية.

وقال كريشنا تانغافيلو، مدير المبيعات في "إكسل نتووركينغ": "في أعقاب الحدث الناجح العام الماضي، يسر ’إكسل نتووركينغ‘ مواصلة مشاركتنا مع BICSI كجهة راعية لقمة ACE. ويستقطب الحدث هذا العام نخبة مميزة من خبراء الصناعة يناقشون مواضيع تغطي المباني الذكية، والرقمنة، وإدارة مركز البيانات. ونحن على ثقة من أن المتخصصين المشاركين سيستفيدون كثيراً من خبرات وتجارب المتحدثين، والتواصل مع مختلف الخبراء في الصناعة.

وتحظى جمعية BICSI بانطباعات إيجابية متواصلة حول خطتها التوسعية وأنشطتها في دولة الإمارات العربية المتحدة والمنطقة، وتعتبر قمة ACE واحدة من هذه الخطوات لتوفير منصة لأعضاء مجتمع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وأنظمة الضغط المنخفض جداً من أجل تبادل الأفكار وأفضل الممارسات.


المصدر: sevenmedia