هيئة السياحة الماليزية تركّز على أهمية الاستدامة والتعافي بالتواصل مع شركائها في الإماراتعلى هامش مشاركتها في معرض سوق السفر العربي 2021، أقامت هيئة السياحة الماليزية حفل عشاءٍ خاصٍ في فندق بلازو فيرساتشي دبي، حضره جمع من كبار الشخصيات ومجموعة من الضيوف وشركاء السفر في الإمارات العربية المتحدة.

وجاء الحفل في مبادرة لتسليط الضوء على مستقبل قطاع السياحة في ماليزيا، بالتوازي مع الخطط المختلفة التي وضعتها الدولة لاستعادة أمجادها بعد جائحة كورونا (كوفيد-19).

واستضاف حفل العشاء سعادة السفير الماليزي السيد محمد طارد بن سفيان، سفير ماليزيا لدى دولة الإمارات العربية المتحدة، وسعادة القنصل الماليزي السيد محمد هاسريل عبدالحميد، القنصل العام لماليزيا في دبي، والسيد شاهرين مختار، مدير مكتب هيئة السياحة الماليزية في دبي. كذلك، حضر الحفل شركاء قطاع السياحة الماليزي الرائدون في دول الخليج مثل طيران الإمارات، والخطوط الجوية السنغافورية، وخطوط رويال بروناي الجوية، إلى جانب الوكالات التي تستقطب المسافرين من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا إلى ماليزيا، وتحديداً وكالة الريس للسفر، ودناتا للسفريات، وأورينت ترافلز، وويجو، إلى جانب ممثلين عن معرض إكسبو 2020 دبي.

وفي ديسمبر2020، شدّد السيّد محيي الدين ياسين، رئيس الوزراء الماليزي، على أهمية التعافي والتواصل والاستدامة باعتبارها القيم الرئيسية التي لا بدّ من تعزيزها في ظل اتخاذ البلاد خطوات دقيقة للعودة إلى الوضع الطبيعي. وقد تم تسليط الضوء من جديد على أهمية هذه القيم في حفل العشاء حيث عرضت هيئة السياحة الماليزية خططها التي من شأنها تعزيز مكانة ماليزيا في طليعة وجهات السفر الآسيوية.



فبمجرد افتتاح حدودها أمام السياح، تعتزم ماليزيا مجدداً استكمال حملتها الترويجية مع الشركاء لاستقبال الضيوف، ليتمتعوا بثقافتها وتقاليدها الآسيوية الأصيلة.

وفي هذا السياق، علّق سعادة السفير الماليزي محمد طارد بن سفيان، سفير ماليزيا لدى دولة الإمارات العربية المتحدة، قائلاً:
"نحن نتطلّع إلى الترحيب بالمسافرين من الشرق الأوسط في شواطئ ماليزيا بمجرد فتح الحدود، فلا شكّ أن ماليزيا تفتقد سيّاحها. وفي خطوة لإعادة إحياء قطاع السياحة وإنعاشه، تسلط سياستنا الوطنية للسياحة الضوء على استراتيجيات المرحلة المقبلة ومن بينها: تعزيز الحوكمة، وإنشاء مناطق استثمار سياحي خاصة، وتنمية السياحة الذكية، وتعزيز الطلب، والترويج للسياحة المستدامة والمسؤولة، وتعزيز المهارات البشرية".

وتأمل ماليزيا مواصلة توطيد علاقاتها الثنائية القوية مع الإمارات العربية المتحدة. وفي هذا الصدد، تشارك ماليزيا في معرض إكسبو 2020 في جناح خاص تحت عنوان "تنشيط الاستدامة". وبالتعاون مع المركز الماليزي للتكنولوجيا الخضراء وتغير المناخ بصفته الوكالة المنفذة، تقود وزارة العلوم والتكنولوجيا والابتكار الماليزية مشاركة الدولة في إكسبو 2020 دبي.

الجدير ذكره بأن هيئة السياحة الماليزية تحرص كل عام على المشاركة في معرض سوق السفر العربي منذ بدايات انطلاقه، وتستمر المشاركة هذا العام أيضاً في معرض سوق السفر العربي 2021 في مركز دبي التجاري العالمي من الأحد 16 مايو إلى الأربعاء 19 مايو، وافتراضياً من الاثنين 24 مايو إلى الأربعاء 26 مايو.

المصدر: qcomms



الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع