فعاليات ومؤتمرات
قائمة المساعدة
  • حجم الخط: صغير جداً حجم الخط: صغير حجم الخط: متوسط حجم الخط: كبير حجم الخط: كبير جداً
  • نوع الخط: الافتراضي Helvetica :نوع الخط Segoe :نوع الخط Georgia :نوع الخط Times :نوع الخط

احتفالاً بأسبوع الأهداف العالمية في إكسبو 2020 دبي، شارك الرواد الأيرلنديون من أرفع الشخصيات في البلاد في عدد من الفعاليات الإعلامية واستضافوا حلقات نقاش ومحادثات وكشفوا النقاب عن معرض منظّم خصيصاً في الجناح برعاية برنامج المساعدات الأيرلندي.

وفي هذه المناسبة، زار الجناح الأيرلندي وفد على رأسه السفير الأيرلندي السابق لدى الأمم المتحدة ديفيد دوناهيو، أحد المشرفين على إعداد أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، إلى جانب نائبة الأمين العام لوزارة الخارجية الأيرلندية سونيا هايلاند التي تشرف على موقف أيرلندا في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة. وكانت أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة هي المحور الرئيسي للأسبوع المرتقب في الإكسبو، حيث تم التطرق إلى أكثر القضايا إلحاحاً لدعم التقدم العالمي للشعوب وكوكب الأرض على حد سواء.

كذلك، استضاف الجناح الأيرلندي معرضاً مبتكراً تحت عنوان "إبداعات تجمعنا" برعاية برنامج المساعدات الأيرلندي لاستعراض 25 قطعة تعكس الثقافة الأيرلندية التي تشتهر بالتعاطف والمحبة.



اجتماع بين مدير الجناح الكيني تشارلز ترومبو وسونيا هايلاند وديفيد دوناهيو
في 16 يناير، التقى مدير الجناح الكيني تشارلز ترومبو سونيا هايلاند وديفيد دوناهيو في الجناح الأيرلندي في إطار اجتماع لمناقشة جهود البلدين في التفاوض بشأن أهداف التنمية المستدامة. وفي هذا السياق، لا بدّ من الإشارة إلى أن البلدين أدّيا دوراً محورياً على مستوى المشاركة في لجنة الإشراف على مفاوضات أهداف التنمية المستدامة السبع عشر التي خلّفت تأثيراً عميقاً على التنمية الاقتصادية والبيئية والاجتماعية العالمية.

فعالية الاقتصاد الدائري الأوروبية
بتاريخ 17 و18 يناير 2022، عرضت مجموعة تنسيق منصة أصحاب المصلحة الأوروبيين للاقتصاد الدائري (ECESP) أعمال أوروبا الرائدة أمام جمهور عالمي في إطار فعالية الاقتصاد الدائري الأوروبية في إكسبو 2020 دبي. وقد تم تنظيم الفعالية الأوروبية التي امتدت على يومين في إطار برنامج من ثماني فعاليات منفصلة عبر خمسة أجنحة بما في ذلك الجناح الأيرلندي والهولندي والسلوفيني والبولندي والفنلندي. وقد كانت هذه الفعاليات مدخلاً للمناقشات التفاعلية حول رؤية أوروبا للاقتصاد الدائري والتي شارك فيها المفوضون الأوروبيون وأعضاء البرلمان الأوروبي وممثلو المؤسسات الأوروبية رفيعة المستوى.

وخلال الحفل الختامي لفعالية الاقتصاد الدائري الأوروبية التي أقيمت في الجناح الأيرلندي، كان في استقبال الضيوف المفوض العام للجناح الأيرلندي بات هينيسي ونائبة الأمين العام لوزارة الخارجية الأيرلندية سونيا هايلاند. وقد أشرفت على الفعالية الدكتورة سارة ميلر، المديرة التنفيذية في "مركز ريديسكافري"، وهو المركز الوطني الأيرلندي للاقتصاد الدائري، حيث تحدثت عن التقدم الذي أحرزته أيرلندا في المجال وناقشت الخطط المستقبلية للنهوض بالاقتصاد الدائري في دبلن وفي الخارج.

برنامج جامعة مونستر التكنولوجية
خلال أسبوع الأهداف العالمية في إكسبو 2020، استضاف الجناح الأيرلندي فعالية امتدت على ثلاثة أيام بالتعاون مع جامعة مونستر التكنولوجية، وقد تمحورت هذه الفعالية حول الرياضة وحقوق الإنسان والتنمية المستدامة. وقادت كاثرين كارتي، مندوبة الكرسي الجامعي لليونسكو في جامعة مونستر التكنولوجية، برنامج الأحداث الذي ركّز على إشراك الفئات المهمّشة في الأنشطة الرياضية وذلك بما يتماشى مع الموضوع العام للإكسبو "ربط العقول وصنع المستقبل". وكانت منظمة اليونسكو قد أسست الكرسي الجامعي في العام 2013 في معهد ترالي للتكنولوجيا الذي أصبح جامعة مونستر التكنولوجية في يناير 2021 بهدف "إحداث نقلة نوعية على مستوى حياة الأشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة وعائلاتهم ومجتمعاتهم من خلال التربية البدنية والرياضة والترفيه واللياقة البدنية".



معرض الأهداف العالمية للأمم المتحدة
تماشياً مع موضوع الجناح الأيرلندي المتمثل في "وضع الإبداع في صميم التجربة البشرية"، استضاف الجناح معرضاً لتسطير التزام البلاد الثابت بالتضامن العالمي ودعم المستضعفين في شتى أنحاء العالم. وقد تربّع معرض "إبداعات تجمعنا" في صدارة فعاليات الجناح الأيرلندي لأسبوع الأهداف العالمية للأمم المتحدة، حيث استعرض الثقافة الأيرلندية التي تشتهر بالتعاطف والمحبة بشكل فريد. وقد عرض المعرض 25 قطعة تروي كل منها قصة مؤثرة حول رغبة البلاد في رسم مستقبل خالٍ من الفقر والجوع والظلم.

وتشمل بعض القطع التي تم عرضها في الجناح "سفينة المجاعة" التي تمثل نظرة أيرلندا وموقفها تجاه قضية الجوع العالمية انطلاقاً من أهوال المجاعة الأيرلندية التي شهدتها في أربعينيات القرن التاسع عشر. كذلك، تم عرض ملصق "المساعدات الحية" من الحفل الخيري الشهير الذي أُقيم في العام 1985 بقيادة الأيرلندي بوب جيلدوف، إلى جانب نسخة من "معاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية" التي تعكس الجهد الكبير الذي بذلته أيرلندا في صياغة الاتفاقية والتصديق عليها من خلال "القرارات الأيرلندية للعام 1958". وقد تم عرض هذه القطع في ساحة الفناء في الجناح الأيرلندي حيث تسنى للضيوف التعرف على تاريخ أيرلندا الذي يشتهر بحب الغير والخير.

ويمثّل أسبوع الأهداف العالمية في إكسبو 2020 محطة هامة للجناح الأيرلندي على مستوى البرنامج الذي يمتد على ستة أشهر ويضم أحداثاً ثقافية وسياسية فريدة وينتهي بالاحتفال المرتقب في 17 مارس بعيد القديس باتريك. واحتفاءً باليوم المنتظر، سينظّم الجناح مجموعة مميزة من الأحداث التي سيتم الإعلان عن تفاصيلها قريباً.

قوموا بزيارة الجناح الأيرلندي هذا الموسم واحظوا بتجربة لا تُفوَّت مع الأصدقاء والعائلة تناسب جميع الأعمار!


المصدر: qcomms