أعلنت الجهة المنظمة لفعاليات "أسبوع أبوظبي للتحدي" نفاد تذاكر بطولة يو إف سي 267: بلاهوفيتش ضد تيكسيرا في وقتٍ قياسي لم يتجاوز أسبوعين، وهو ما يؤكد مجدداً المكانة الرائدة للعاصمة الإماراتية كوجهة مفضلة لاستضافة أبرز الفعاليات العالمية في بيئة صحية وآمنة، ويعكس الإقبال المتزايد على منافسات "يو إف سي" في المنطقة.

ونظراً للطلب الكبير على تذاكر البطولة، قد تتاح خلال الأيام المقبلة فرصة إضافية لحضور فعالياتها مباشرة يوم 30 أكتوبر في حلبة الاتحاد أرينا بجزيرة ياس ومتابعة النزالين الرئيسيين على لقب بطولة العالم في فئتي وزن مختلفتين.



وتدرس دائرة الثقافة والسياحة-أبوظبي، التي تنظم "أسبوع أبوظبي للتحدي"، بالتنسيق مع الاتحاد أرينا والشركاء والجهات المعنية، إمكانية طرح المزيد من التذاكر مع الالتزام بمتطلبات الطاقة الاستيعابية لحضور الجمهور في الفعاليات الحية التي حددتها لجنة إدارة الطوارئ والأزمات الناجمة عن جائحة كورونا في إمارة أبوظبي.
وسيتم الكشف عن المزيد من التفاصيل في هذا السياق في وقتٍ لاحق.

ويستطيع جمهور "يو إف سي" ومشجعو الرياضة حول العالم تسجيل اهتمامهم بحضور البطولة عبر الموقع السياحي الرسمي visitabudhabi.ae ، لاستلام تنبيهات فورية عند طرح المزيد من التذاكر.

وتشكل بطولة يو إف سي 267: بلاهوفيتش ضد تيكسيرا الفعالية الرئيسية ضمن "أسبوع أبوظبي للتحدّي" الذي يتضمن باقة متنوعة من الأنشطة الترفيهية في عدّة مواقع في مختلف أنحاء العاصمة الإماراتية، بما في ذلك فعاليات المشجعين وعروض اللياقة البدنية.



وتعكس مبيعات التذاكر في وقتٍ قياسي لم يتجاوز أسبوعين مدى ثقة الجمهور بمعايير الصحة والسلامة المعتمدة في أبوظبي التي تصدرت قائمة المدن الأكثر أماناً في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وفقاً لمؤشر المدن الآمنة الصادر عن وحدة المعلومات الاقتصادية التابعة لمجموعة إيكونوميست.

وترحب الإمارة حالياً بجمهور "يو إف سي" والسياح المطعمين من جميع دول العالم دون الحاجة للخضوع للحجر الصحي، للاستمتاع بتجاربها الثقافية والرياضية والترفيهية، ومعالمها الطبيعية والسياحية.

المصدر: actionprgroup



آخر الأخبار

الأكثر قراءة