بالتعاون مع خدمة البث الأولمبية، ستدعم حلول علي بابا السحابية تقديم الخدمات لمالكي حقوق البث للمرة الأولى خلال دورة الألعاب الأولمبية طوكيو 2020.


وسوف توفر حلول OBS Cloud، المبنية على منصة علي بابا كلاود والتكنولوجيا الرقمية لمجموعة علي بابا والشريك الأولمبي العالمي، نماذج جديدة لتقديم المحتوى بما يعزز الكفاءة التشغيلية والمرونة.
وتعد OBS Cloud حلولاً مبتكرة للبث تقدمها كل من OBS وعلي بابا وتعمل بشكل كامل على السحابة، وقد صُممت خصيصاً للمساعدة على تعزيز تحول القطاع الإعلامي نحو العصر الرقمي.

وبهذه المناسبة، قال يانيس إكساركوس، الرئيس التنفيذي لOBS:
"تسهم شراكتنا مع علي بابا كلاود في تغيير طريقة بث الألعاب الأولمبية لأكبر عدد ممكن من الجمهور، وقد يكون هذا أكبر تغير تقني يشهده قطاع البث منذ أكثر من نصف قرن عندما بدأ البث على الأقمار الاصطناعية في دورة الألعاب الأولمبية في طوكيو 1964".



وبالاستفادة من تقنيات علي بابا، تم نقل Content+، وهي منصة تقديم المحتوى من OBS، بشكل كامل إلى السحابة لتقديم المحتوى القصير وإدارة أصول المحتوى وإنتاجه.

تقديم المحتوى القصير
من المتوقع خلال أولمبياد طوكيو 2020، أن يتم إنتاج بين 7000 إلى 9000 مقطع قصير من قبل فريق OBS Content+ لتعزيز تغطية مالكي حقوق البث. وقد اشتركت 17 شركة وأربع وكالات إخبارية في الخدمة الكاملة لاستقبال هذه المقاطع من خلال واجهة الويب سهلة الاستخدام. ويمكن للفرق الرقمية وفرق وسائل التواصل الاجتماعي التابعة للشركات المالكة لحقوق البث أن تصل إلى آلاف المقاطع المتوفرة من أي مكان حول العالم لدعم تغطيتها للأولمبياد.

إدارة أصول المحتوى
ستتمكن الشركات المالكة لحقوق البث بفضل منصة Content+ من النفاذ إلى المحتوى الأولمبي الكامل الذي تنتجه OBS، بما في ذلك المحتوى المباشر، في وقت إنتاجه.
وقد اشتركت 31 شركة مالكة لحقوق البث في هذه الخدمة الكاملة لكي تتمكن من استعراض الملفات منخفضة الدقة بسهولة في الوقت الفوري والحصول على المحتوى من أي مكان في العالم.
ويتيح النفاذ إلى التغطية الحية والمباشر لتلك الشركات إمكانية تحديد جزء من المحتوى المباشر وتنزيله لتلبية احتياجاتها الإنتاجية، وذلك بالتزامن مع استمرار الألعاب.



إنتاج المحتوى
تعتزم OBS استخدام منصة Content+ للتحرير عن بُعد وتحويل المعايير، وهي ميزة يمكن تقديمها كخدمة للشركات المالكة لحقوق البث خلال دورات الألعاب الأولمبية المقبلة.

وعلاوة على ما سبق، ستحصل شركتان مالكتان لحقوق البث على إمكانية التوزيع الحي والمباشر للمقاطع فائقة الدقة (UHD) وذات المحتوى الديناميكي العالي (HDR) وحزمة بروتوكول الإنترنت المرئية والصوتية خلال أولمبياد طوكيو 2020، ما يسمح لهما بتقديم محتوى بجودة 4K العالية للمشاهدين.

وقالت سيلينا يوان، مدير عام وحدة الأعمال الدولية في علي بابا كلاود إنتلجنس:
"كلنا ثقة بأن OBS Cloud ستوفر مزايا كبيرة للمؤسسات الإعلامية من ناحية خفض التكاليف وإدارة المحتوى من أي مكان في العالم، كما ستساعد على تغيير طريقة بث الشركات للألعاب الأولمبية. إن المرونة التي توفرها البنية التحتية السحابية تتيح زمن تنفيذ أسرع واستخدام موارد أقل في الموقع، كما تساعد مرونة المنصة السحابية على إنجاز عمليات الإنتاج وما بعد الإنتاج بشكل أسرع ومن أي موقع يتوفر فيه اتصال إنترنت. ونتطلع قدماً إلى رؤية مستقبل بث الألعاب الأولمبية في طوكيو 2020".

المصدر: apcoworldwide



الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع