تعليم
قائمة المساعدة
  • حجم الخط: صغير جداً حجم الخط: صغير حجم الخط: متوسط حجم الخط: كبير حجم الخط: كبير جداً
  • نوع الخط: الافتراضي Helvetica :نوع الخط Segoe :نوع الخط Georgia :نوع الخط Times :نوع الخط

أعلنت "أ.ر.م. القابضة" عن إطلاق المجموعة الثانية من ورش العمل التي تنظمها ضمن الصفوف الدراسية في إطار برنامج الأطفال التابع لها. وبناءً على النجاح الكبير الذي حققه البرنامج خلال معرض "آرت دبي" في شهر مارس الماضي، والذي شهد مشاركة أكثر من 180 طالباً في مجموعة من ورش العمل المصممة حسب الطلب.

تعمل المجموعة الآن على توسيع نطاق البرنامج ليشمل 80 مدرسة في جميع أنحاء إمارات الدولة السبع ليصل إلى أكثر من 4500 طالب على مدار الأسابيع الخمسة المقبلة، في زيادة لافتة عن نسخته الأولى التي سجلت مشاركة 1800 طالب.

وسيتولى الفنان الكيني سايروس كابيرو قيادة نسخة هذا العام من ورش العمل التابعة للبرنامج.
وتحت عنوان "فن إعادة التدوير"، تدعو ورش عمله الأطفال لاستعادة وإعادة استخدام المواد التي يصادفونها في حياتهم اليومية سواء كانت في المنزل أو في المدرسة، لتحويلها إلى أعمال فنية.
ومن خلال ورش العمل المذكورة، يتحدى سايروس المشاركين لتغيير وجهات نظرهم وبناء تصور جديد حول سبل منح الأشياء في حياتهم اليومية فرصة جديدة للحياة.

وبهذه المناسبة، قال محمد سعيد الشحي، الرئيس التنفيذي لمجموعة "أ.ر.م. القابضة":
"يسعدنا إطلاق برنامج الأطفال اليوم ليغطي مجموعة أوسع من المدارس، في خطوة تأتي بناءً من إيماننا العميق بأن توفير الفرص التعليمية الموجهة لرعاية الجيل الجديد أمر ينطوي اليوم على أهمية قصوى أكثر من أي وقت مضى. ولاشك أن تعليم الفنون على وجه الخصوص يلعب دوراً رئيسياً في تعزيز الإبداع والمرونة. لذلك ستحمل مسألة إنشاء ورش العمل المخصصة على يد فنان رفيع المستوى مثل السيد سايروس، تأثيراً إيجابياً ملموساً على المشهد التعليمي في الدولة، وستعزز قدرتنا على توفيرها مجاناً لعدد أكبر من الطلاب". وبالإضافة إلى ذلك، يسعدنا تركيز السيد سايروس وتسليطه الضوء على موضوع الاستدامة، فهو أمر مهم ويشغل حيز هام في مجتمع اليوم وأساس مركزي لـ "أ.ر.م. القابضة."

ومن جانبها، قالت الدكتورة شيترا جوشي، مديرة مدرسة إميننس الخاصة:
"يجسّد الإبداع أحد أهم المهارات التي يحتاجها الأطفال في المستقبل. وهنالك العديد من الدراسات التي تؤكد على أنه أحد المهارات الرئيسية للأجيال القادمة. لذلك فإن تعليم الأطفال لهذه المهارة في مدارسهم ومنحهم الفرصة لإطلاق أقصى طاقاتهم الإبداعية هو أمر في غاية الأهمية في عالم اليوم."

"شكراً لكم وللفريق على تنظيم هذه الورشة الرائعة.
ورشة عمل جديرة بالثناء، ومفحمة بمزيج من الإبداع والابتكار والوعي البيئي. "
مدرسة نيودلهي الخاصة - فاسودا ميهرا

"كانت هذه مبادرة رائعة، فنحن بحاجة فعلاً إلى مزيد من الورش الإبداعية مثل هذه للأطفال في جميع أنحاء الإمارات العربية المتحدة.
الإبداع هو مهارة قيمة ومن المهم تنميتها، ورؤية أن هؤلاء الأطفال لديهم إمكانية المشاركة في هذه الورش هو أمر رائع. "
مدرسة سيدار - نسرين أنور

المصدر: bcw-global