تعليم
قائمة المساعدة
  • حجم الخط: صغير جداً حجم الخط: صغير حجم الخط: متوسط حجم الخط: كبير حجم الخط: كبير جداً
  • نوع الخط: الافتراضي Helvetica :نوع الخط Segoe :نوع الخط Georgia :نوع الخط Times :نوع الخط

أعلنت أكاديمية علي بابا دامو، المبادرة البحثية العالمية التي أطلقتها مجموعة علي بابا، أنها جعلت رمز المصدر لأحدث منصاتها المعنية بالتعلم الموحد (FederatedScope)، المنصة الشاملة ذات الحزم سهلة الاستخدام، متاحاً لمجتمع المصدر المفتوح.

فمع بروز التعلم الآلي في العصر الرقمي، أصبح جمع بيانات التدريب لبناء وتطوير نماذج الذكاء الاصطناعي أمراً متزايد الأهمية لأن العملية تثير مخاوف محتملة بشأن الخصوصية. وقد ظهر التعلم الموحد- وهو طريقة من طرق الحوسبة للحفاظ على الخصوصية- بهدف معالجة هذا التحدي. فمن خلال تنسيق التدريب على المهام الدقيقة في مختلف الأجهزة النهائية، تتم تغذية الخادم السحابي بنتائج التدريب المتوسطة- بدلاً من بيانات المستخدم الأولية- للحد من المخاوف المتعلقة بالخصوصية. ومن الممكن في الوقت ذاته إجراء مهام التعلم الآلي وتحليل البيانات في مختلف الأجهزة النهائية.

وقال بولين دينغ، عالم البحوث في أكاديمية علي بابا دامو: "نسعى من خلال مشاركة تقنيات التعلم الموحد التي طورناها ذاتياً مع مجتمع المصدر المفتوح إلى تعزيز الاستخدام البحثي والصناعي لحوسبة الحفاظ على الخصوصية في قطاعات متعددة، مثل الرعاية الصحية والتنقل الذكي الذي يتضمن عادةً بيانات المستخدمين الحساسة ويتطلب ممارسات صارمة لحماية الخصوصية".

علاوة على ذلك، وباستخدام إطار عمل حديث التنفيذ يرتكز على الأحداث، تقدم FederatedScope دعماً مرناً وأدوات شاملة تشمل باقة واسعة من مجموعات البيانات المرجعية وهياكل النماذج المعروفة وخوارزميات التعلم الموحد المتقدمة وواجهات التطبيق ووظائف الضبط التلقائي سهلة الاستخدام. وتتيح هذه الأدوات للباحثين والمطورين بناء وتخصيص تطبيقات تعلم موحد ذات مهام محددة سريعاً في مجالات مثل الرؤية الحاسوبية ومعالجة اللغات الطبيعية والتعرف على الكلام وتعلم الرسم البياني وما يتعلق بذلك من توصيات.

ومن أجل حماية الخصوصية على وجد التحديد، تقدم المنصة تقنيات متطورة تشمل الخصوصية التفاضلية والحوسبة متعددة الأطراف لتلبية مختلف متطلبات حماية الخصوصية.

وأضاف دينغ: "نؤمن بأن حوسبة الحفاظ على الخصوصية توجّه مهم وأساسي. فمن الضروري تدريب نماذج الذكاء الاصطناعي دون المجازفة بالخصوصية ولهذا السبب خصصنا العديد من الموارد من أجل تعزيز البحوث المتعلقة بالتعلم الموحد. ونأمل من خلال مشاركة رموز المصدر ومنصة التكنولوجيا خاصتنا بأن نتمكن من دعم المطورين العالميين في المجتمع وتشجيع المزيد من الابتكارات في هذا المجال الناشئ".

وبحسب غارتنر، فمن المتوقع أن يقوم ما نسبته 60% من المؤسسات الكبرى باستخدام واحدة أو أكثر من تقنيات الحوسبة المتعلقة بتعزيز الخصوصية بحلول عام 2025.

وفي مطلع هذا العام، كشفت أكاديمية علي بابا دامو عن توقعاتها حيال التوجهات الرئيسية التي ستشكل معالم صناعة التكنولوجيا في السنوات المقبلة، وتأتي حوسبة الحفاظ على الخصوصية ضمن التوجهات الـ 10 الأبرز. وبحسب التوقعات، فإننا نتوقع خلال السنوات الثلاثة القادمة بأن "نشهد تحسينات جذرية في أداء الحوسبة المتعلقة بالحفاظ على الخصوصية والقدرة على تفسيرها".


المصدر: m2.apcoworldwide

enterslots kdslots777 vegasgg autospin88 pilot138 jempol88 playbet88 luxury333 fit188 bigdewa megahoki88 warung168 rajacuan gas138 nusa365 gebyar123 harmonibet kencana88 bimabet max77 dragon77 infini88 vegasgg rajacuan ajaib88 vegasslot77 garuda999 vegashoki88 koinvegas mantul138 7winbet