تعليم
قائمة المساعدة
  • حجم الخط: صغير جداً حجم الخط: صغير حجم الخط: متوسط حجم الخط: كبير حجم الخط: كبير جداً
  • نوع الخط: الافتراضي Helvetica :نوع الخط Segoe :نوع الخط Georgia :نوع الخط Times :نوع الخط

كشفت دائرة التعليم والمعرفة في أبوظبي عن عودة حملة أبوظبي تقرأ احتفاءً بشهر القراءة، حيث تنظّم الدائرة مجموعة من الأنشطة والفعاليات الحيّة المتاحة مجاناً على مدار شهر مارس.

وتسهم الحملة في ترسيخ ثقافة القراءة كأسلوب حياة بين أفراد المجتمع بما ينسجم مع أهداف الحملة الوطنية "الإمارات تقرأ" والتي تهدف لإثراء ثقافة القراءة بما يسهم في بناء وتطوير جيل من قادة المستقبل المتسلحين بالثقافة والمعرفة.



وتعليقاً على الموضوع، قالت معالي سارة مسلم، رئيس دائرة التعليم والمعرفة في أبوظبي:
"تشكّل القراءة الممكّن الأساسي لبناء المعارف والمدارك، فهي بوابة لفهم العالم من حولنا. ونحرص في حملة أبوظبي تقرأ على وضع الكتب بين أيدي أوسع شريحةٍ ممكنة من الطلبة ومجتمع أبوظبي، وتشجيعهم على تبني القراءة كأسلوب حياة بما يسهم في تحسين قدرتهم على التواصل والتعبير عن أنفسهم، حيث تنسجم أهداف الحملة مع الخطة الوطنية للقراءة".

وتضم حملة أبوظبي تقرأ فعاليتين رئيسيتين؛ حيث تطلق الدائرة اعتباراً من 4 مارس سلسلةً من الأنشطة التفاعلية والمبتكرة في حديقة أم الإمارات، وذلك من يوم الجمعة ولغاية الأحد من كل أسبوع من الشهر الجاري.
وتضم فعالية الحديقة أجندة متنوّعة تشمل ورش العمل للكتابة الإبداعية وتصميم فواصل الكتب وجلسات التدريب اللغوية والتدريب على الرواية والإلقاء وعروض مسرح الدمى.
كما سيتمكّن الأطفال من عيش تجربةٍ مميّزة مع جلسات رواية القصص والتي يقدمها عدد من المؤلفين بطريقةٍ تفاعلية مبتكرة.

وسيتم تخصيص الفترة الصباحية من أيام الجمعة في فعالية حديقة أم الإمارات لاستقبال الرحلات المدرسية، فيما تفتتح الفعالية أبوابها أمام الزوار من الساعة 5 وحتى الساعة 9 مساءً، وذلك أيام الجمعة والسبت، ومن الساعة 3 بعد الظهر وحتى الساعة 8 مساءً أيام الأحد.



كما وتطلق الدائرة خلال شهر مارس فعالية المكتبة المتنقلة، والتي ستجول خلال الفترة الصباحية من أيام الأسبوع على المدارس، لتمكين الطلبة من توسعة نطاق معارفهم من خلال استبدال الكتب التي أتموا قراءتها بكتبٍ أخرى تتناول مواضيع جديدة. وتنتقل المكتبة في فترة ما بعد الظهر وخلال أيام عطلة نهاية الأسبوع إلى أبرز الوجهات في أبوظبي، حيث يمكن لهواة المطالعة الاستمتاع بالقراءة وسط أجواءٍ مريحة في الهواء الطلق، بالإضافة لبعض الأنشطة المميّزة مثل جلسات قراءة القصص وفرصة استبدال الكتب.

وستطلق الدائرة يوم الخميس 3 مارس صفحةً إلكترونية مخصصة لحملة أبوظبي تقرأ، والتي ستفصّل أجندة الفعاليات ومواقعها، كما ويمكن للجمهور متابعة مختلف تفاصيل الحملة عبر حسابات الدائرة على مواقع التواصل الاجتماعي.

ويُذكر أن دولة الإمارات العربية المتحدة تحتفي بشهر مارس من كل عام باعتباره الشهر الوطني للقراءة منذ عام 2017 بهدف تشجيع وترسيخ ثقافة القراءة في المجتمع.
وباتت الفعالية السنوية أحد أبرز معالم الخطة الوطنية للقراءة والتي تهدف إلى تعزيز مهارات القراءة والكتابة لدى أفراد المجتمع بحلول عام 2026.
وتسعى الخطة إلى تفعيل دور الأسرة والمجتمع في تحسين عادات القراءة لدى الأفراد، وبناء وتطوير البنى التحتية اللازمة لدعم عملية التعلّم، وتحسين جودة مواد القراءة في دولة الإمارات.

المصدر: actionprgroup