قامت طالبات من برنامج دراسات الترجمة بقسم اللغات والآداب -كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية بجامعة الإمارات- وبالتعاون مع معهد إيزيت العالي للترجمة والإدارة في فرنسا (ISIT)، بالعمل على ترجمة فيلم وثائقي في مجال استكشاف الفضاء الذي أخرجه فيرجيل نوفارينا.

تبلغ مدته ٣٥ دقيقة وعنوانه "التليسكوب الداخلي، عملٌ فنّي من تصميم إدواردو كاك".

وقالت الدكتورة موزة عبيد الطنيجي، رئيس قسم اللغات والآداب في كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية بجامعة الإمارات:




"يُسعدنا أن تتكلّل جهود طالبات جامعة الإمارات بالنجاح خلال تعاونهم مع معهد إيزيت العالي للترجمة والإدارة في فرنسا، مما يؤكّد نجاح استراتيجية الجامعة في إعداد طلبة مؤهلين في تخصّصاتهم لدعم سوق العمل بالكوادر الاحترافية المُتخصّصة، إعلاء ريادة الدولة، ومواكبة جهود القيادة الرشيدة في مدّ جسور التواصل مع كل شعوب العالم باختلاف ثقافاتهم ولغاتهم".

وكانت الطالبات: شرينة النعيمي، مها القاضي، الهنوف المزروعي، رندة دالو، بسانت حامد، منة الله أبوالوفا قد شاركن في ترجمة الفيلم تحت إشراف وتوجيه أساتذة برنامج الترجمة: د. فرحات معمري ود. رجاء اللحياني.



ويهدف هذا الفيلم الوثائقي إلى تقديم معلومات حول التليسكوب الداخلي: كيفية تصنيعه وكيفية عمله، ويوضح العلاقة بين الفنون الليبرالية والعلوم في استكشاف الفضاء، كما يروي التجارب الفنية التي أجريت على متن محطة الفضاء الدولية.

تقاسمت طالبات جامعة الامارات مع طالبات معهد إيزيت العالي للترجمة والإدارة في فرنسا (ISIT) المهام من حيث كتابة نص الفلم، وترجمته ثم إضافة الترجمة للفلم. تطلب العمل عقد العديد من الاجتماعات بين الفريقين لتبادل الخبرات ومناقشة سير العمل وكيفية تجاوز بعض الصعوبات، حيث أتاحت لهنّ هذه التجربة اكتساب الخبرة في مجال الترجمة وتقدير أهمية العمل الجماعي والتعاون.

المصدر: irisuae