تماشياً مع الرؤية الاستراتيجية لجامعة الإمارات العربية المتحدة ‏في تعزيز الأجندة الوطنية لدولة الإمارات لتطوير البحث العلمي ‏على المستويين المحلي والدولي، ومن خلال التعاون البحثي مع ‏المؤسسات العلمية الدولية والمراكز البحثية المروموقة حول ‏العالم، فقد حقق الباحثون في جامعة الإمارات خلال العام ‏الأكاديمي 2020 - 2021

نقلة نوعية في مختلف المجالات ‏البحثية ذات الأهمية الوطنية والدولية، حيث تمكن 45 باحث ‏أكاديمي من الجامعة من الإنضمام إلى قائمة 2٪ لأفضل العلماء ‏على مستوى العالم والمقدمة من جامعة ستانفورد لعام 2020‏‎.‎

ووفقاً لمنهجية الاختيار، فإنه يتم تصنيف جميع الباحثين إلى 22 ‏مجالاً علمياً و 176 مجالاً فرعياً. ‏



وتضم قائمة ستانفورد أكثر من 186 ألف باحث لهم منشورات ‏علمية ذات اقتباسات عالية.
وقد تم إجراء التحليل باستخدام ‏الاقتباسات حسب بيانات سكوبس مع الأخذ بعين الاعتبار بيانات ‏تقييم العلماء لأثر الاقتباسات طيلة المسيرة العلمية للباحث ‏بالإضافة إلى عدد الاقتباسات لسنة 2020. ‏

وأوضح الدكتور أحمد مراد -النائب المشارك للبحث ‏العلمي:
"إن أعضاء هيئة التدريس في مختلف كليات جامعة ‏الإمارات لهم جهود واضحة وكبيرة في دعم وتمكين التعاون ‏الدولي مع العديد من الباحثين في جميع أنحاء العالم، لا سيما ‏وأنهم يسعون عند انضمامهم إلى جامعة الإمارات لإجراء ‏البحوث ونشر المقالات ذات الجودة العلمية العالية وذلك بما ‏يتماشى مع الخطة الاستراتيجية للجامعة في تعزيز جهود الأجندة ‏الوطنية للنشر وفق الأولويات والقطاعات التى ارتكزت عليها ‏دولة الإمارات في بناء الإقتصاد القائم على المعرفة من خلال ‏البحث العلمي".




‎وتعتبر جودة المخرجات البحثية لجامعة الإمارات متميزة، ويوجد 14 ‏باحثاً من كلية الطب والعلوم الصحية أحدهم مختص في ‏المختبرات.
بينما 31 باحثاً من مجالات مختلفة تضم الهندسة ‏المدنية، علوم الغذاء، الميكروبيولوجي، الطاقة المتجددة، علوم ‏المواد، الاقتصاد وإدارة الأعمال، الفلك وعلوم الفضاء، ‏الرياضيات التطبيقية والتي حصلت على اقتباسات عالية خلال ‏عام 2020.
ويعتبر إدراج أسماء هؤلاء الباحثين ضمن قائمة ‏‏2% من أفضل الباحثين على مستوى العالم فخراً لجامعة ‏الإمارات ويعبر عن سمعة جامعة الإمارات والذي يؤكد على ‏جودة البحث العلمي بها. ‏

المصدر: irisuae



الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع