شهدت الجلسة الصباحية من فعاليات اليوم الرابع من معرض التخصصات الأكاديمية الذي تنظمه مكتبات الشارقة العامة، التابعة لهيئة الشارقة للكتاب افتراضياً عبر منصة "زووم"، بتقديم الفرص المتاحة أمام خريجي الثانوية العامة في تخصصات الهندسة وذلك بالتعاون مع جامعة الإمارات.

واستهلت الجلسة، التي عقدتها مكتبة وادي الحلو أمس (الثلاثاء) بالتعاون مع جامعة الإمارات، بعنوان "تخصصك في الهندسة"، رنا الكثيري من قسم القبول في جامعة الإمارات، حيث قدمت نبذة عن الجامعة التي تأسست في العام 1976، وقوتها العلمية على المستوى العالمي، مشيرة إلى أن الجامعة تُصنف بالمرتبة الأولى على مستوى دولة الإمارات العربية المتحدة، والثالثة على مستوى الوطن العربي والـ 284 عالمياً، فضلاً عن أنها من ضمن أفضل 50 جامعة تحت عمر الـ 50 سنة على مستوى العالم.



واستعرضت شروط القبول في الجامعة وفقاً للمعدل المطلوب في شهادة الثانوية العامة ودرجات اختبارات "إمسات" اللغة الإنجليزية و"الأيلتس" و"التوفل"، كما تناولت معدلات القبول المباشر في المناهج الحكومية والخاصة في كليات الهندسة، وتقنية المعلومات، والتربية، والقانون، والعلوم الإنسانية والاجتماعية، والعلوم، والأغذية والزراعة، والإداراة والاقتصاد.

وشهدت الجلسة شرحاً مفصلاً عن كل تخصص في كلية الهندسة والتي تحتوي على ثمانية تخصصات هي هندسة العمارة، والهندسة الميكانيكية، وهندسة الطيران، والهندسة المدنية بفروعها (الإنشاءات، والجيوتقنية، والمواصلات، والطرق، والبيئة، والمساحة)، والهندسة الكيميائية، وهندسة البترول، والهندسة الكهربائية، وهندسة الاتصالات.

وشارك في تقديم الجلسة مجموعة من الدكاترة والمهندسين من جامعة الإمارات – كلية الهندسة وهم، رحمة حسن، وعماد النجار، وموفق غنمة، ومحمد نور الطراونة، ونهاد سالم الهمالي، وعبد الرحمن كلبت، وحمد الخوري، حيث قدموا تفاصيل شاملة حول ميزات التخصصات الهندسية والمهارات التي يكتسبها الراغب بدراستها ومدة الدراسة في كل مجال، إلى جانب فرص العمل التي يتيحها كل تخصص هندسي على حدة.

وطرح مجموعة من الطلاب المستجدين والمقبلين على الدراسة الجامعية، في نهاية الجلسة، أسئلة واستفسارات شملت مختلف التفاصيل المرتبطة بآليات التقديم لاختبارات الـ "emsat" ومواعيدها وطرق التسجيل بالكليات ومواعيدها ومدى قدرتها الاستيعابية والمنح المتوفرة للتخصصات الهندسية.



يشار إلى أن معرض التخصصات الأكاديمية، الذي انطلقت فعاليات دورته الثالثة في 29 مايو الماضي وتختتم غداً (الخميس)، يستهدف زيادة معارف الطلاب المشاركين من المرحلة الثانوية والراغبين في استكمال دراستهم الجامعية، بالتخصصات الأكاديمية المتوفرة، والمهارات والوظائف المرتبطة بها، وذلك بمشاركة 13 جامعة وكلية ومعهد في دولة الإمارات العربية المتحدة.

المصدر: nncpr


الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع