افتتحت جامعة هيريوت وات دبي أبواب حرمها الجامعي الجديد اليوم والذي يتسع لأكثر من ٤٠٠٠ طالب وأكثر من ١٠٥ جنسية من حول العالم يتلقون أفضل تعليم بريطاني مبتكر ومتطور تقدمه الجامعة ويرتكز على البحوث الصناعية وفق أعلى المستويات التعليمية على صعيد الدولة.

يشغل المبنى الجديد مساحة ٢١٨،٠٠٠ قدم مربع، ويتكون من سبعة طوابق تنقسم على ثمانية أنواع من المساحات التعليمية المختلفة التي تم تصميمها بعناية لدعم أكبر عدد من التخصصات والخبرات التعليمية الحديثة.

وتعليقاً على هذا التوسع الكبير، قال البروفيسور عمار كاكا، رئيس ونائب المدير لجامعة هيريوت وات في دبي، "يسعدني اليوم ان افتتح أبواب الحرم الجامعي الجديد للجامعة. ويعكس تطوير هذا الحرم الجامعي التزامنا المستمر بتقديم تعليم عالمي المستوى وأرقى أنواع البنى التحتية الفريدة من نوعها." وأضاف، "تم تصميم المبنى الجامعي الجديد وفق مراعاة لتجارب الطلاب المستقبلية، إذ تشكل البيئة الداعمة حافزاً لنا لتقديم أساليب تعليم ملهمة تساعد على تحقيق نجاح أكاديمي أفضل وفق أحدث الأبحاث والتطوير الشامل لطلابنا".

وقال الدكتور عبدالله الكرم، المدير العام لهيئة المعرفة والتنمية البشرية: "في عام ٢٠٠٥ أسست جامعة هيريوت وات في دبي أول حرم جامعي دولي تم افتتاحه في مدينة دبي الاكاديمية. ومنذ ذلك الحين قدمت جامعة هيريوت وات دبي مساهمة لا تقدر بثمن لقطاع التعليم العالي في دبي، مما ساعد على نقل القطاع ليصبح وجهة دراسية وتعليمية دولية كما هو عليه اليوم." وأضاف تمنح جامعة هيريوت وات في دبي طلابها فرصة الاستفادة من الثقافة الغنية والتاريخ العريق للجامعة والنهج الديناميكي الذي تتبعه ويرتكز على بناء المستقبل وتطلعاته. لن يُثري الحرم الجامعي الجديد التعليم الأكاديمي للطلاب فحسب، بل سيعمل ايضاً على اثراء التجارب والذكريات الأصيلة التي تبقى مدى الحياة. ونحن نهنئ البروفيسور كاكا وجميع افراد فريق العمل في جامعة هيريوت وات دبي على هذا الإنجاز الكبير ونتطلع الى المزيد من سنوات التعليم المبتكر واستمرار الصداقة."

صممت الفصول الدراسية لتمنح بيئة تعليمية أكثر تفاعلاً، إذ تم استبدال قاعات المحاضرات التقليدية> بمساحات التعليم الاجتماعي والتي تتميز بمقاعدها على شكل كابينة من أجل تشجيع المجموعات الطلابية الصغيرة على مناقشة التحديات والمساعدة في وضع حلول رئيسية لها. كما تدعم مساحات التعليم الاجتماعي المشاركة بين المعلمين والطلاب عبر أحدث أجهزة الكمبيوتر والشاشات الموصولة ببعضها، هـذا الى جانب غرف التدريس وقاعات الندوات التي صممت بمساحات مرنة تتناسب مع الفصول الدراسية والأنشطة التعليمية المختلفة، ومكتبة بمواصفات عالية ومساحات مخصصة للدراسة، وصالة لتعليم اسس الرياضيات ومركز رئيسي لإدارة الطلاب وخدمتهم.

تساعد المختبرات وورش العمل العديدة التي تقدمها جامعة هيريوت وات دبي في مجالات الهندسة الميكانيكية والكيميائية والمدنية والكهربائية والطاقة وهيكلة الروبوتات، على توفير تسهيلات لتعليم الطلاب من خلال التطبيق العملي في الفصول الدراسية الرسمية ضمن البرامج والجداول الزمنية المحددة. ويضم الحرم الجامعي مختبراً لعلم النفس مما يدعم التجارب النفسية ومختبراً أكبر لتكنولوجيا المعلومات وعلوم الكمبيوتر وغيرها من التخصصات. تم فرش هذه المساحات التعليمية الواسعة بأحدث التقنيات والمعدات التي تساعد على دعم تخصصات دراسة التصميم من خلال الاستوديوهات ومركز Design Hub الذي يلبي كافة احتياجات الطلبة الحالية والمستقبلية ومساعدتهم وتأهيلهم للعمل في مجال الأزياء والهندسة المعمارية والتصميم الداخلي.

كما يضم ايضاً الحرم الجامعي الجديد قسم لـ((Watt Inc - وهي حاضنة أعمال تعمل على تطوير ودعم المؤسسات والشركات الناشئة وتديرها كلية أدنبرة للأعمال، بينما تسمح غرفة التجارة بلومبيرج للطلاب العمل ضمن بيئة أسواق محاكاة تستخدم البيانات حالياً لتوفر مجموعة من الوظائف التي تحاكي سر العمل التجاري وغير التجاري.



ويضم ايضاً الحرم الجامعي مجموعة من المساحات المشتركة التي يستطيع الطلاب من خلالها الوصول إلى الخدمات والمرافق الرئيسية مثل المركز الخاص بمجلس الطلاب، المساحات التعليمية الاجتماعية للدراسات المستقبلية للمجموعات، مكتبة مختص لمجلس الطلاب، ومساحات التعليم الاجتماعي، ومكتبة غنية بالكتب والموارد التعليمية المختلفة ومصادر الإنترنت، بالإضافة إلى صالة لدعم الرياضيات ومركز خدمة لإدارة شؤون الطلاب. كما يتميز المبنى الجديد ايضاً بمساحته المتعددة الأغراض والتي أطلق عليها اسم (تاون هول) بينما تتميز الكافتيريا بمقاعدها على الطراز الخاص بقاعات المناسبات لاستضافة الفعاليات المفتوحة والعروض والأحداث التفاعلية المختلفة.

إضافة إلى حرصها على تبني بروتوكولات كوفيد-١٩، تولي الجامعة اهتماما كبيراً لرفاهية الطلاب بشكل عام، إذ تتلخص رؤية الجامعة بأن الحفاظ على صحة جيدة جسدياً وعقلياً تعد عاملاً رئيسياً في تمكين الطلاب واستمرار تركيزهم وارتقاء أدائهم التعليمي بشكل كبير.

ولذا يوفر الحرم الجامعي أستوديو خاص بالأنشطة الترفيهية من دروس الرقص واللياقة البدنية واليوغا وغيرها من خدمات الرفاهية للطلاب الراغبين في الحصول على توجيه ودعم لمواجهة مختلف التحديات الشخصية التي قد تؤثر على رفاهيتهم.

تعد البنية التحتية هي الأساس في ثقافة جامعة هيريوت وات وهي الداعم الرئيس في تحقيق تطلعاتها الاستراتيجية التوسعية. ومن أجل المساهمة في دفع عجلة النمو الاقتصادية في الدولة، عملت هيريوت وات دبي خلال العام الماضي بتوظيف أكثر من ١٠٠ موظف في مراكز مختلفة كالتسويق والتمويل والإدارة.

يتزامن افتتاح الحرم الجامعي الجديد في دبي مع الذكرى المئوية الثانية لتأسيس جامعة هيريوت وات عام ١٨٢١ في ادنبرة، كأول معهد ميكانيكي في العالم. وقد عملت الجامعة على تطوير خدماتها لتصبح عالمية بافتتاح فروع لها في المملكة المتحدة ودبي وماليزيا، ولا تزال أحد أعرق الجامعات الرائدة في مجال التعليم العالي والبحث العلمي.

صُنِف الحرم الجامعي في دبي كأفضل مزود لخدمات التعليم العالي، لاسيما في مجال التدريس وأداء البحث العلمي وصولاً الى مدى رضا الطلاب والتنمية البشرية للتعليم العالي (بالشراكة مع QS) كما تم تصنيف جامعة هيريوت وات من فئة الخمس نجوم في عامي ٢٠١٩ و٢٠٢٠.

ومن خلال عرض واسع لبرامج التدريس والبرامج الاكاديمية والدراسات العليا في مختلف التخصصات، تمثل هيريوت وات وجهة مفضلة للطلاب الطامحين الى تلبية سوق العمل في المنطقة والمساهمة تنمية الحركة الاقتصادية والصناعات المختلفة. ويتميز خريجو الجامعة بمهارات عالية تتلاءم مع متطلبات القطاعات المختلفة وفق اعلى المعايير.

المصدر: fac