عالم المال
قائمة المساعدة
  • حجم الخط: صغير جداً حجم الخط: صغير حجم الخط: متوسط حجم الخط: كبير حجم الخط: كبير جداً
  • نوع الخط: الافتراضي Helvetica :نوع الخط Segoe :نوع الخط Georgia :نوع الخط Times :نوع الخط

استضافت سلطة تنظيم الخدمات المالية في سوق أبوظبي العالمي يوم 15 نوفمبر الجاري وخلال فعاليات أسبوع أبوظبي المالي، النسخة الأولى من "قمة الجهات التنظيمية" حضورياً. وجمعت القمة جهات تنظيمية من منطقة الاتحاد الأوروبي والشرق الأوسط وشمال أفريقيا والولايات المتحدة الأمريكية.

وناقش المجتمعون في الجلسة الختامية عنوانين رئيسيين خلال أسبوع أبوظبي المالي، وهما: "الأجندة الدولية للاستدامة المالية" و"تنظيم الأصول الرقمية".



وهدفت القمة إلى تعزيز مستوى الشراكة والتعاون بخصوص تنظيم الخدمات المالية مع دول منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والاتحاد الأوروبي. حيث يساهم التعاون على المستوى العالمي في دعم اتساق المعايير الدولية ولمعالجة الثغرات التنظيمية لدى الجهات القضائية في الأسواق المالية، التي يمكن أن تؤدي إلى الإضرار بالأسواق المالية والمستثمرين.

وكانت الجلسة الأولى من "قمة الجهات التنظيمية" قد ركزت بشكل خاص على التقنيات الجديدة والرقمنة وأهمية تحفيز التعاون والشراكات. حيث تلعب الأصول الرقمية الصاعدة ومختلف حالات استخدامها من مدفوعات أو استثمارات دوراً يمكن أن ينتج عنها كفاءات وقيمة كبيرة، إلا أن صعودها على الساحة الاقتصادية قد صاحبه تحديات ومخاطر جديدة تواجهها الجهات التنظيمية.



وركزت الجلسة الثانية من القمة على موضوع التمويل المستدام بالتزامن مع انعقاد قمة ومؤتمر كوب 27. وأظهرت حوارات هذه الجلسة أن لدى جهات تنظيم الخدمات المالية دورٌ إستراتيجيٌ لتلعبه من أجل توفير أطر تنظيمية متسق على مستوى العالم، خصوصاً فيما يخص عمليات الإفصاح والتصنيف وتسهيل التحول المطلوب لتحقيق أهداف الحياد المناخي بحلول عام 2050. كما تمت مناقشة قدرة الجهات التنظيمية على دعم القطاع لتحقيق تلك الأهداف المستقبلية، وفي الوقت ذاته تبني مسارات مختلف لتحقيق التحول المطلوب، مع الأخذ بعين الاعتبار خصوصية مختلف الاقتصادات.


المصدر: edelmansmithfield.com