تُمثل إدارة الإنفاق العام أهمية كبرى لمعظم الحكومات حول العالم. وتواجه حكومات الدول المتقدمة والنامية على حد سواء ضغوطاً متزايدة لتحقيق أعلى قيمة بتكلفة أقل. وبدلاً من اللجوء إلى زيادة الضرائب لخفض معدلات العجز العام، أصبح رفع كفاءة الإنفاق أمراً لازماً. وفي هذا الإطار، أصدرت شركة ’ أوليفر وايمان‘ تقريراً جديداً بعنوان "12 قاعدة ذهبية تُوصَى الحكومات بتطبيقها لضمان كفاءة الإنفاق".
وبحسب تقديرات "أوليفر وايمان" تبلغ قيمة الإنفاق الحكومي عالمياً حوالي 28 تريليون دولار أمريكي، وتبلغ قيمة المشتريات العامة منها حوالي 8.5 تريليون دولار أمريكي.

أشارت دراسة أجرتها مؤخراً منصة التسويق الرقمي SEMrush والحائزة على عدّة جوائز في هذا المجال، إلى تفاوت تفضيلات المستهلكين في دول الخليج العربي فيما يتعلق بطرق شحن البضائع بين الشحن البرّي والبحري. حيث أظهر توجّه المستهلكين في بحثهم عبر الإنترنت خلال السنوات الثلاث الأخيرة، في كلّ من المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة والكويت، تبايناً واضحاً في نوع الشحن الذي يفضّلونه، وفي المنتجات التي يتم نقلها والوجهات التي يتمّ الشحن إليها أيضاً.

‏‏أعلنت ‏‏’تريند مايكرو إنكوربوريتد‘، الشركة الرائدة عالمياً في مجال برمجيات وحلول الأمن الرقمي، والمدرجة في بورصة طوكيو تحت الرمز‏‏ (‏‎TYO: 4704‎‏)؛‏‏ وفي بورصة تورنتو تحت الرمز‏‏ ‏‏(‏‎TSE: 4704‎‏)‏‏، اليوم عن إصدار تقرير جديدٍ بالتعاون مع جامعة البوليتكنيك في ميلانو، والذي شددّت من خلاله على ضرورة التزام المؤسسات والشركات بإعادة النظر في أمن تقنياتها التشغيليّة.

شهد الدولار ضعفاً واسع النطاق واسع يوم الاثنين مع ارتفاع طلب المستثمرين على الأصول عالية المخاطر؛ وذلك بعد أن وافقت الصين والولايات المتحدة على وقف إطلاق النار في حربهما التجارية التي هزت الأسواق العالمية.

ستحاول الصين والولايات المتحدة سد هوة خلافاتهما عبر محادثات جديدة تهدف إلى التوصل إلى اتفاق في غضون 90 يوماً.

جاء في تقرير العصر للوساطة المالية أن الدولار تعرّض أيضاً لضغوط الأسبوع الماضي، عندما فسرت الأسواق تصريحات جيروم باول رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي بأنها تشير إلى تباطؤ وتيرة رفع أسعار الفائدة.

نشرت بيزنس فرانس، الوكالة الوطنية الداعمة للتنمية الدولية للاقتصاد الفرنسي، تقريرها السنوي الخاص بجاذبية فرنسا للعام 2018. يشير التقرير إلى تميز فرنسا كوجهة اقتصادية جاذبة تستقطب تدفق الأعمال. واستناداً إلى هذا التقرير الصادر عن "بزنس فرنس" تتم مقارنة فرنسا مع 13 دولة أخرى من دول منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية التي لها وزن مهم في مجالي الاستثمارات العالمية والعلاقات الاقتصادية وهي (النمسا، بلجيكا، فنلندا، ألمانيا، إيرلندا، إيطاليا، هولندا، بولندا، إسبانيا، السويد،المملكة المتحدة،الولايات المتحدة واليابان) وذلك حسب 10 مؤشرات خاصة بالجاذبية والقدرة التنافسية النسبية للاقتصاد: حجم السوق وقوته، رأس المال التعليمي والبشري، البحث والابتكار، البنى التحتية، البيئة الإدارية والتنظيمية، البيئة المالية، التكاليف والضرائب، جودة الحياة، النمو الصديق للبيئة، تصورات المستثمرين الأجانب.

يشهد اليوم صدور بيانات شهر نوفمبر من مؤشر مدراء المشتريات لبنك الإمارات دبي الوطني (®PMI) للإمارات العربية المتحدة. تحتوي الدراسة التي يرعاها بنك الإمارات دبي الوطني، والمُعدَّة من جانب شركة أبحاث "IHS Markit"، على بيانات أصلية جمُعت من دراسة شهرية للظروف التجارية في القطاع الخاص غير المنتج للنفط في الإمارات.

الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع