أعلنت شركة إيرباص عن البدء بتسليم جميع طائراتها المصنعة في مدينة موبيل بولاية ألاباما باستخدام وقود الطيران المستدام في وقتٍ لاحق من هذا العام، وتنسجم هذه المبادرة مع التزام شركة إيرباص بتحقيق حيادية الكربون في قطاع الطيران.

وتوصلت إيرباص إلى اتفاق مع شركة سيجنتشر لخدمات الطيران لتزويدها بالوقود المستدام في مصنعها بمدينة موبيل.

وستبدأ الشركة في موعد أقصاه نوفمبر المقبل بتسليم عملائها طائرات تعمل جميعها باستخدام مزيج من وقود الطيران المستدام والوقود التقليدي للطائرات.



وتتعاون شركة سيجنتشر لخدمات الطيران مع شركة وورلد إنيرجي لتزويد إيرباص بوقود الطيران المستدام المستورد من مصادر محلية في الولايات المتحدة.

وتعليقاً على هذا الموضوع، قال جيف نيتل، المدير التنفيذي ورئيس مجلس إدارة شركة إيرباص في الأمريكتين:
"يشكل تسليم طائراتنا المصنعة في موبيل والتي تستخدم وقود الطيران المستدام خطوة تدريجية ومهمة لحل مشكلة الانبعاثات الكربونية. ويساهم وقود الطيران الصديق للبيئة بشكل إيجابي في تحقيق الاستدامة في قطاع الطيران، حيث يساعد على تقليل الانبعاثات الكربونية بنسبة 80% خلال حرق الوقود. ونلتزم بتعزيز الاعتماد على الوقود المستدام من خلال توسيع نطاق استخدامه".



وتعتمد شركة إيرباص على مصنعها في مدينة موبيل بولاية ألاباما لتسليم طائرات من طراز A220 وA320 لعملائها في أمريكا.

وقامت الشركة منذ عام 2016 بتسليم أكثر من 260 طائرة إيرباص من مصنعها في مدينة موبيل، وتم استخدام 54 منها في الخطوط الجوية خلال عام 2021.

المصدر: fourcommunications



الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع