إننا نعيش في عالم أصبحت فيه الشاشات والأجهزة جزءاً مهماً من واقعنا اليومي، كما تتأثر مختلف جوانب حياتنا بالتكنولوجيا، بدءاً من لحظات الصباح الأولى حتى نومنا، لأننا نتفاعل باستمرار مع هذه الأجهزة.

أثرت جائحة كوفيد-19، فيروس كورونا المستجد، على جميع قطاعات الأعمال في العالم، وبضمنها منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وشملت كذلك قطاعات الضيافة، المأكولات والمشروبات، والتي تضررت بشدة بسبب حظر وتقييد التجول، وجهود الحكومات للحد من انتشار الفيروس.

في ذروة أزمة "كوفيد-19"، اضطرت منشآت الأعمال في جميع أنحاء العالم لإدخال تغييرات جذرية تضمن استمراريتها. ونتيجة تعذر إجراء الاجتماعات المباشرة وجهاً لوجهة، وعدم القدرة على التعامل مع المستندات الورقية، اعتمدت معظم المنشآت على الابتكارات التقنية وصوبت أنظارها نحو التقنيات الرقمية.

واجه السكان الناطقون باللغة العربية عائقاً كبيراً مع وجود غالبية المعلومات الموثوقة عن مرض فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) وأعراضه باللغة الإنجليزية، حيث أصبحوا فريسة لمنشورات وسائل التواصل الاجتماعي الهستيرية وغير الدقيقة التي تصدر من مصادر مشكوك فيها.

يساعد أسلوب "هاكاثون" على تقديم منتجات متبكرة عديدة لحل الأزمة الصحية الحالية، فهو عملية يتعاون فيها مجموعة من مبرمجي الكمبيوتر والمصممين لابتكار تطبيق مبرمجي، خاصة أن هناك مئات الأفكار الجديدة التي لا ينقصها وى أن يتم تطبيقها لتتحول إلى حقيقة مفيدة.

يقود شابان من القاهرة مشهد هندسة العمارة باستخدام حاويات الشحن في مصر من خلال تحويل هياكل معدنية يبلغ طولها 20 قدماً إلى أبنية مختلفة مثل المطاعم المؤقتة ومكاتب الشركات.

مع التحسن الذي يشهده الوضع الاقتصادي في دولة الإمارات العربية المتحدة، وذلك مع العودة التدريجية للأعمال بعد قرار صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، بوضع خطة وطنية لمرحلة ما بعد كوفيد-19.

مع اقترابنا من نهاية العام، تتوفر لدى مالكي الشركات الناشئة والصغيرة فرصة إلقاء نظرة معمقة إزاء إنجازاتهم خلال العام الحالي والتخطيط لتحقيق نجاحات أكبر في الأعوام القادمة.

دور مزود الخدمات الاستشارية في مُساعدة الشركات على تحقيق الأهداف والرؤى بعد انحسار جائحة كوفيد-19
قد نميل عند سعينا لإحداث تغييرات فعالة ومؤثرة في شركاتنا إلى الاستفادة من مزودي الخدمات الاستشارية كي نضمن تحقيق الأهداف والرؤى والتطلعات التي نصبو إليها؛ إذ تعمل هذه الشركات الاستشارية على مُراجعة الأهداف التي ننشد تحقيقها، وتحدد العمليات والأنشطة التي ينبغي تنفيذها لنكون على المسار الصحيح لبلوغ تلك الأهداف.

هناك دوماً طرق مختلفة لتقديم يد العون والمساعدة للآخر، أكثر بكثير من مجرد النقر على زر لتقديم تبرع مادي. وهو ما نتعرف عليه من خلال المقالة التالية التي توضح العديد من السبل الممكنة لتعتمدها الشركات الناشئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، استناداً إلى خبراتهم ومهاراتهم، لتقديم المساعدة لبيروت.

تتمتع مجموعة ترانسجارد، التي تعد شركة الخدمات الأمنية الأكثر موثوقية على مستوى الإمارات، بسمعة مرموقة استحقتها بجدارة في مجال حماية البنى التحتية الوطنية الحيوية، إضافة إلى ضمانها لسلامة ورفاهية المواطنين والمقيمين والزوار في البلاد.

أدى النمو التجاري المطّرد خلال العقود القليلة الماضية إلى زيادة التعقيد في سلاسل التوريد العالمية الحالية، وهو ما جعل المصنّعين والموزعين في الوقت نفسه معرّضين لأي انقطاعات مفاجئة.