الثلاثاء, 11 أيلول/سبتمبر 2018 11:58

المنطقة الحرة لجبل علي مركز أعمال متكامل لقطاع السيارات العالمي

كتبه أحمد الحداد

"أوتوميكانيكا" اسم مألوف في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث شهدنا إقامة الدورة السادسة عشر من معرض "أوتوميكانيكا دبي" في شهر مايو/ أيار الماضي، بمشاركة أكثر من 1800 شركة عارضة من 61 دولة تتنافس للحصول على حصة من سوق خدمات ما بعد بيع السيارات، في قطاع إقليمي تبلغ قيمته 22 مليار دولار.

تحظى المنطقة الحرة لجبل علي "جافزا" التابعة لموانئ دبي العالمية والتي تعد المركز التجاري الأول في منطقة الشرق الأوسط، بحصة الأسد من تجارة السيارات حيث واصلت على مدى سنوات تعزيز مكانتها كمركز مفضل للقطاع ومساهم رئيسي في أنشطة تنويع الاقتصاد المحلي حيث عقدت صفقات تجارية للسيارات بقيمة تجاوزت 9.3 مليار يورو (10.8 مليار دولار) في عام 2017، أي ما يمثل أكثر من 21% من إجمالي قيمة التجارة للقطاع في دبي والتي بلغت 43.2 مليار يورو خلال نفس الفترة.

ولهذا فإن مشاركتها في معرض "أوتوميكانيكا فرانكفورت" أمرا بديهيا حيث تستعرض قدراتها اللوجستية في مجال السيارات ونظام أعمالها المتكامل، بما في ذلك عروضها ذات القيمة المضافة والتي تشمل منصات الخدمة المخصصة، وحلول الخدمات اللوجستية اللازمة بما في ذلك التخزين والتوزيع وإدارة النقل والوساطة الجمركية.

من حيث الحجم، تعاملت "جافزا" مع 1.06 مليون طن متري من إجمالي 5.2 مليون طن متري للقطاع في دبي، وتم نقل أكثر من 800 ألف سيارة عبر ميناء جبل علي العام الماضي، مع إعادة تصدير سيارة إلى أكثر من 175 دولة. ويمثل قطاع السيارات ما نسبته 8% من الأعمال في "جافزا".

في جبل علي، أسسنا واحدةً من أكثر أنظمة الاعمال ارتباطاً وتعاوناً في العالم، والتي تمكن جميع اللاعبين في سلاسل توريد السيارات من العمل معاً بشكل أكثر فعالية وتوفر لهم حلولاً مستدامة.

أسست أكثر 540 شركة سيارات – بما فيها العديد من الشركات من ألمانيا ودول الاتحاد الأوروبي الأخرى – عمليات تجارية إقليمية لها في "جافزا" بفضل العروض القيمة التي نقدمها.

وتشمل خدمات "جافزا" اللوجستية المتكاملة للسيارات مساحات لتخزين السيارات وقطع الغيار وخدمات القيمة المضافة مثل التعبئة والنقل والوساطة الجمركية ووسائط التحويل.
وحرصنا تماشيا مع توجهات قيادتنا الرشيدة على دعم هذه الخدمات بتقنيات ذكية تعزز من فعالية عملياتنا ليس فقط في منشآتنا الرئيسية ولكن على مستوى العالم. ويعتبر ميناء جبل علي ومنطقته الحرة مركزاً لاحتضان الابتكار والتكنولوجيا الحديثة حيث يضمان بوابات تشغيل آلية ورافعات يتم التحكم فيها عن بعد، ناهيك عن أن جميع المعاملات والتوثيق تتم إلكترونياً من خلال بوابة متكاملة وموحدة هي مؤسسة دبي التجارية، بالإضافة إلى مشاريع توليد الطاقة الكهربائية عبر الألواح الشمسية وغيرها من المبادرات التي تؤمن بيئة مثالية للاستثمار تجذب الأعمال من كافة بلدان العالم وخاصة من ألمانيا فيما يتعلق بقطاع السيارات.

تعد دبي مركزاً عالمياً للأنشطة الصناعية المبتكرة والمستندة إلى المعرفة، لذا فنحن واثقون من أن شركائنا الألمان، حاضراً ومستقبلاً، سيدركون أن انتقالهم إلى جبل علي قراراً مفيداً من الناحية الاستراتيجية.

يعد ميناء جبل علي سوقاً بحد ذاته ونقطة عبور تربط 3 قارات ببعضها، حيث يتمتع بشبكة ربط بحرية وبرية وجوية فريدة من نوعها عبر ممر دبي اللوجستي.
ينطلق معرض "أوتوميكانيكا فرانكفورت 2018" في وقت تواجه فيه صناعة السيارات العالمية رياحاً معاكسة. وتعتبر ألمانيا، التي مثلت 55% من إجمالي صادرات السيارات في الاتحاد الاوروبي في 2017، المحرك الرئيسي للقطاع الذي يمر حالياً في حالة من عدم الاستقرار.

تعد دبي مركزاً عالمياً للأنشطة الصناعية المبتكرة والمستندة إلى المعرفة ويعزز ميناء جبل علي بموقعه الاستراتيجي من مكانة الإمارة، لذا فنحن واثقون من أن شركائنا الألمان، حاضراً ومستقبلاً، سيدركون أن انتقالهم إلى جبل علي قراراً مفيداً من الناحية الاستراتيجية.

يتمتع ميناء جبل علي بشبكة ربط بحرية وبرية وجوية فريدة من نوعها عبر ممر دبي اللوجستي، ويتصل مع أكثر من 140 ميناء بحرياً مع أكثر من 80 خدمة أسبوعية وشبكة طرق داخلية تسهل الوصول إلى الأسواق الخليجية خلال ساعات.

وبالنسبة للمستثمرين، فإن الحوافز التجارية التي تقدمها "جافزا"، من التملك الكامل وحرية تحويل العائدات ونمط الحياة العصري، تعتبر من عوامل الجذب الرئيسية. وتعد هذه القيمة المضافة، في حالة عدم الاستقرار الحالية في التجارة العالمية، فرصة لاستكشاف أسواق جديدة مربحة والاستفادة منها من المملكة العربية السعودية إلى الهند.

تتميز دولة الإمارات العربية المتحدة بأنها واحدة من أقوى أسواق السيارات في دول مجلس التعاون الخليجي، وذلك بفضل انخفاض تكاليف الوقود وانخفاض التعرفة الجمركية على الواردات وارتفاع نصيب الفرد من الدخل المتاح بالإضافة إلى النظام الضريبي المواتي. كما أن خيارات التأمين والتمويل الجذابة تجعل من السهل نسبياً على المستهلكين شراء السيارات في الإمارات، في حين تعتبر التوقعات مواتية بشكل خاص لمبيعات السيارات الفارهة والمركبات الكهربائية والهجينة والدراجات النارية.

وتشكل سيارات الركاب حوالي 80% من سوق السيارات في دولة الإمارات والباقي هي مركبات تجارية (الشاحنات وشاحنات الفان والحافلات).
وتضم جافزا حالياً أكثر من 7500 شركة، بما فيها 100 من الشركات المدرجة في قائمة "فورتشن 500" العالمية. ويعتمد النجاح التشغيلي لمجتمعنا الواسع من العملاء على قدراتنا اللوجستية المتكاملة في قطاع السيارات بما في ذلك نظام الأعمال الذي يركز على خدمة العملاء. وتدعو جافزا صناعة السيارات الألمانية للانضمام إلى هذا العالم والاستفادة منه.


أحمد الحداد – المدير التنفيذي للعمليات في جافزا