لطالما كان يُنظر إلى الشعر على أنه أحد المقومات الأساسية لهوية المرأة؛  لذا يسبب سقوط بعض الخصلات أو كتل من الشعر أثناء الاستحمام ذعراً شديداً.

 

أصبح تساقط الشعر من أكثر المشكلات التي تواجهها المرأة وذلك نتيجة عدت عوامل منها اضطراب الهرمونات، والجين المسؤول عن الصلع، وعامل السن، واستخدام منتجات العناية بالشعر الخاطئة والكثير من الأسباب الأخرى. لهذا طرحت العلامة التجارية Crescina مستحضرها Crescina Re-Growth HFSC 100% لمحاربة تساقط الشعر والذي يعمل على تحفيز بصيلات الشعر لإنتاج شعيرات جديدة (كيراتين). يتوفر علاج تساقط الشعر في عبوة مكونة من 10 أنابيب تحتوي كل منها على 3,5مل من مستحضر Crescina

تختلف تركيبة الجرعات المختلفة من Crescina وفقاً لدرجة التساقط:

  • المرحلة الأولية: التساقط الخفيف أو المتقدم. الجرعة 200
  • المرحلة المتوسطة: التساقط الشديد: الصلع المبدئي، والصلع المبدئي المتقدم. الجرعة 500
  • المرحلة المتقدمة: التساقط المشابه للصلع المبدئي +  الصلع في منتصف الرأس -صلع متقدم من الأمام مع الصلع في منتصف الرأس- صلع شديد. الجرعة 1300

يحتوي المنتج على مكونات أساسية منها السيستين واللايسين -اللذين يعدان من أهم مكونات الكيراتين- والبروتين السكري الذي يعمل على إسراع معدل عملية الأيض في خلايا البصيلات، ومركب تحفيز الخلايا الجذعية STEM-ENGINE COMPLEX الذي يساعد في إيجاد بيئة ملائمة داخل جريبات الشعر لنمو الخلايا الجذعية المسئولة عن نمو الشعر الجديد.

يتميز مستحضر Crescina  بتركيبته السويسرية الخاصة التي تعزز الوظائف الطبيعية لإعادة نمو الشعر، وهو منتج معتمد من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية من حيث فاعليته في إعادة نمو الشعر وعلاج مشكلات الشعر الخفيف وتساقطه. وهو متوفر في مجموعة مختارة من الصيدليات.

تتوفر منتجات Crescina في الصيدليات الكبرى في جميع أنحاء الإمارات، ومنها صيدلية ابن سينا بسعر يبدأ من 790 درهماً. 

 

نبذة عن شركة لابو السويسرية

تسعى لابو كوسبروفر السويسرية - علامة تجارية سويسرية مسجلة عام 1989- إلى ضخ استثمارات هائلة في مجال الأبحاث لابتكار منتجات تجميل والحصول على براءة اختراع لها، لتقديمها للمستهلك الذي يحصل على فوائد كثيرة منها. ويتمثل الهدف من هذه الجهود في أن تتصدر الشركة مجال العناية بالشعر والبشرة، وتحديداً في الأسواق الكبرى. وقد تأسس الفرع المختص بالمبيعات التابع للشركة تحت اسم لابو إنترناشونال في إيطاليا عام 1996، ليتولى إدارة الاستثمارات في السوق الأوروبية والعالمية.
وتقع مصانع الإنتاج في سويسرا وإيطاليا، في حين تتولى لابو  إنترناشونال توزيع المبيعات وإدارتها من خلال شبكة كبيرة من الموزعين الحصريين، كما أثبتت لابو وجوداً قوياً في 32 دولة حول العالم.

 

المصدر: تش تاش