أطلق مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة بالتعاون مع كابيتال للضيافة، التابعة لشركة أبوظبي الوطنية للمعارض "أدنيك"، وهيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية، المختبر المتنقّل، والذي أجرى 317 فحصاً مخبرياً لعينات غذائية جرى جمعها من منافذ تقديم الأطعمة المتواجدة في معرضي "آيدكس" و"نافدكس" ومؤتمر الدفاع الدولي 2021.

وذلك في إطار الإجراءات الوقائية والاحترازية التي طبقتها "أدنيك" لضمان صحة وسلامة المشاركين في المعرضين خلال الفترة من 21 – 25 فبراير، في خطوة تعتبر الأولى من نوعها على مستوى الإمارة من حيث استخدام مختبر متنقّل خلال معرض.

ويتميز المختبر المتنقل بقدرته على تقديم خدمات فحص الأغذية بالطرق السريعة والمعتمدة باستخدام أحدث الأجهزة التحليلية، بهدف طمأنة الزوار والمشاركين في معرضي آيدكس ونافدكس بشأن صحتهم وسلامتهم.

وبهذه المناسبة، قال م. عبدالله حسن المعيني، المدير التنفيذي لمختبر الفحص المركزي التابع لمجلس أبوظبي للجودة والمطابقة:
"يتكامل هذا المختبر المتنقّل مع أنشطتنا المنتشرة في مختلف أنحاء أبوظبي، حيث ينسجم مع رؤيتنا الاستراتيجية الأوسع لضمان انطلاق هذه الفعاليات في بيئة من التعاون الوثيق مع الهيئات التنظيمية. ونسعى لتعزيز مستويات نوعية من السلامة وسعادة المجتمعات في أبوظبي. ويحقق المختبر المتنقّل هذه الرؤية عبر تقديم مجموعة من خدمات التحاليل الخاصة بالأحياء الدقيقة، ما يساعد في تحديد مدى ملاءمة الطعام، وجودته، وقابليته للتلف. ويشرف على إجراء الفحوصات في المختبر المتنقّل مواطنون إماراتيون من الكوادر الفنية المتخصصة في مجال تحليل الأحياء الدقيقة، باستخدام أحدث التقنيات والأجهزة".

وأضاف المعيني: "يأتي استخدام المختبر المتنقّل في معرضي آيدكس ونافدكس 2021 ثمرة للتعاون المستدام بين مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة، وكابيتال للضيافة التابعة لـ "أدنيك"، إضافة لهيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية؛ ما يكفل سلامة المجتمع وزوّار المعرضين عبر ضمان سلامة المأكولات المتاحة فيهما".

ومن جانبه، قال خليفة يهويل القبيسي، الرئيس التنفيذي التجاري لشركة أبوظبي الوطنية للمعارض:




"حرصت أدنيك خلال معرضي آيدكس ونافدكس على تعزيز سلامة الزوار والمشاركين، حيث جاء التعاون بين مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة وكابيتال للضيافة بمثابة محور للمنهجية التي اتبعناها، باعتبارها عاملاً أساسياً نحو لتحقيق السلامة المستدامة للجميع، وقدمنا الدعم للمختبر المتنقّل الذي أجرى اختباراته على جميع المأكولات المقدّمة؛ من خلال تدريب كوادرنا من ذوي الخبرة والكفاءة للحفاظ على سلامة المشاركين".

وأضاف القبيسي: "لطالما شكّل استخدام الحلول التقنية المتطورة عاملاً رئيسياً في استراتيجيتنا للصحة والسلامة على نطاق واسع، وهذا ما يجسده المختبر الجديد. كما حرصنا على تطبيق عدة سياسات لاختبار عبر مرافقنا، فضلاً عن تطبيق قواعد التباعد الجسدي، وعملنا على تركيب المزيد من الأجهزة لحماية صحة المشاركين وسلامتهم، بما في ذلك كاميرات التصوير الحراري، ومعقمات اليدين، وغيرها. وبفضل هذه الاستثمارات، نجحنا في تمكين الزوار والمشاركين من قطاع الدفاع الدولي من الالتقاء وعقد صفقات تجارية بأمان في أبوظبي، ودعم عودة قطاع سياحة الأعمال، والنهوض بنمو الأعمال التجارية على الساحة الدولية".

وبالإضافة إلى المختبر المتنقّل، نفّذت كابيتال للضيافة عدّة تدابير احترازية لضمان سلامة الأغذية في معرضي آيدكس ونافدكس، ومن بينها محطات تعقيم اليدين، وأدوات الطعام المعدّة للاستخدام مرّة واحدة، والمأكولات المغلّفة، والتزام بمعايير التباعد الجسدي.
كما طبقت أدنيك إجراءات احترازية ووقائية صارمة لضمان سلامة الزوّار والمشاركين وفقاً لأعلى المعايير المعتمدة دولياً للصحة والسلامة.
وتضمنت الإجراءات الالتزام بارتداء أقنعة الوجه، وتشديد قواعد التباعد الاجتماعي في مختلف أنحاء المكان، وضرورة إبراز نتيجة اختبار PCR سلبية لم يمض على إجراؤه أكثر من 24 ساعة، إضافة للتعقيم المنتظم في جميع أنحاء المكان.

المصدر: fourcommunications