تطرح الوجهة الفاخرة في مجال خدمات السبا والعافية Clinique La Prairie خدمةً اختبار الوراثة اللاجيني الجديدة وقد أعادت إطلاق برنامجها الذي يهدف إلى استعادة الحيوية والنشاط احتفاءً بمرور 90 عاماً على توليها ريادة علم إطالة العمر.

اعتباراً من فبراير 2021، ستوفر Clinique La Prairie اختبار الوراثة اللاجيني في الدم وذلك بفضل التعاون القائم بين العيادة وشركة جينكنومي الرائدة في علوم الحياة والمتخصصة في حلول الوقاية الشخصية. تقيس قراءة الحمض النووي التأثيرات المتقلبة لنمط الحياة على الجينات باستخدام رؤى الجيل التالي بهدف مساعدة الضيوف على الحفاظ على نمط حياةٍ صحي من خلال الخطط المصممة بحسب الاحتياجات والمتطلبات.

كما يشمل البرنامج الذي يهدف إلى استعادة النشاط والحيوية اختبار الحمض النووي والفحوص الكاملة وعلاجات جديدة مبتكرة في كلٍّ من الركائز الأربعة الأساسية في Clinique La Prairie - الرعاية الطبية والعافية والتغذية والحركة - حيث تركز على الأيض والالتهاب ومكافحة علامات التقدم في السن وتقوية الجهاز المناعي وذلك ضمن إطار نهجٍ فريد يساعد على إطالة العمر ويُستخدم حصرياً في Clinique La Prairie.

من هذا المنطلق، يبقى استخدام خلاصة CLP القوية والمبنية على روحية المؤسِس الطبيب نيهانس حول استعادة النشاط والتي تطورت على مرّ العقود أمراً رئيسياً يسهم في تجديد النشاط ومكافحة علامات التقدم في السن وآثارها.

تسعى Clinique La Prairie دوماً إلى تطوير تركيباتٍ جديدة لدعم العافية وينبع ذلك من تفانيها والتزامها الدائم بتطوير الطب التجديدي. ويوفر البرنامج توازناً أكثر ثباتاً بين العلوم والطبيعة والتكنولوجيا لمساعدة الضيوف على التمتع بصحةٍ جيدة وبحياتهم ككلّ. تمّت إضافية منشطين قام بتطويرهما خبراء علوم الحياة في العيادة وهما: المنشط الخلوي عالي الأداء والعلاج القائم على الوراثة الجينية.

يُعتبر المنشط الخلوي عالي الأداء مركّباً نباتياً عضوياً يتمّ تناوله يومياً طيلة فترة الإقامة. يحسّن المنشط إمداد الأنسجة بالأوكسيجين كما يساعد على تنظيم الإجهاد التأكسدي ويحفز خصائص الخلايا على حماية نفسها حيث أنه معزز بخليط عضوي نباتي ويتمّ إنتاجه في مختبرات مونترو في إطار عمليةٍ فريدة يتمّ خلالها استخلاص مادة عضوية رئيسية.

أما الجينوم الخلوي الجديد من CLP فيشتمل على خمسة مركّبات طبيعية نشطة تتفاعل مع الجينات المنخرطة في عملية تحفيز الخلايا. يتمّ تناول المكمّل الغذائي لأول مرة خلال الإقامة ويتواصل تناوله فيما بعد على مدى أربعة أسابيع لاستكمال رحلة استعادة النشاط والحيوية، فقد تمّ تطويره بعناية ليشمل الأولويات الخمسة الرئيسية لاستعادة النشاط والحيوية وهي تعزيز الجهاز المناعي والتعديل العصبي ومكافحة الالتهاب والتعافي من مجهريات البقعة وتنظيم متلازمة النوم غير المنتظم.



يستمتع الضيوف الذين يحجزون للاستفادة من البرنامج في Clinique La Prairie بنهجٍ غذائي جديد صُمم بعناية ليؤدي دوراً حيوياً في تعزيز صحة الأمعاء ومكافحة الالتهابات. يقدم أخصائيو التغذية الخبراء مشورةً غذائية مصممة حسب الاحتياجات من خلال اتّباع عملية تدخّل تشتمل على ثلاث مراحل وهي التحييد وإعادة التوازن والتمكين في محاولةٍ لاستهداف الاحتياجات المحددة وتعزيز العقلية الصحية التي تحفز على اتباع أنظمةٍ غذائية تحويلية.

ساهم برنامج استعادة النشاط والحيوية الجديد في تعزيز الصحة والعافية في العديد من المجالات الرئيسية بما فيها حقن الفيتامينات ومضادات الأكسدة في الوريد وتقييم الحمض النووي والتقنيات التي تعزز التواصل بين العقل والجسم وتساعد على الحدّ من التوتر مثل العلاج المجدد بالضوء والتنبيه العصبي.

ويوفر سبا Clinique La Prairie الحائز على الجوائز التمارين الرياضية والتدليك المجدد للنشاط والحيوية وعلاجاً للوجه يكافح علامات التقدم في السن كي يستمتع الضيوف بنتائج مجددة وأكثر ثباتاً واستقراراً. يعزز برنامج استعادة النشاط والحيوية في غضون ستة أيام الحيوية الكاملة للخلايا ويعيد القوة إلى الجسم تدريجياً بهدف إعادة النشاط إليه وتجديده.

يقول سيمون جيبرتوني، الرئيس التنفيذي لعلامة Clinique La Prairie:"كرّست Clinique La Prairie آخر 90 عاماً لكشف النقاب عن أسرار العمر المديد والعافية. ومن هذا المنطلق، التزمنا بابتكار أفضل العلاجات والبرامج لاستعادة النشاط والحيوية إلى الجسم والروح وتقوية الجهاز المناعي وتعزيز الأداء البدني والعقلي. وقد نتج عن تفانينا إضافة عناصر طبيعية ثورية إلى برنامج استعادة النشاط والحيوية لتساهم جنباً إلى جنب مع خلاصة CLP في إعادة النشاط إلى جميع أعضاء الجسم وتجديدها".

تبدأ الأسعار من 20808 جنيه استرليني (26800 فرنك سويسري) للشخص الواحد في برنامج استعادة النشاط والحيوية ويصبح متاحاً يوم الأحد.

المصدر: theqode


الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع