تشارك "الجمعية الإيطالية لحماية اسم منشأ الأجبان" في معرض جلف فود 2016 "معرض الخليج للأغذية"، الذي يعقد في مركز دبي التجاري العالمي في الفترة 21-25 فبراير 2016 . تهدف الجمعية، التي تتقاسم الجناح الإيطالي المشارك في المعرض، عبر هذه الخطوة إلى تسليط الضوء على أربعة من الأجبان الإيطالية الفاخرة والتي حصلت على ختم اعتماد "اسم المنشأ" وذلك من خلال تنظيم ندوات تثقيفية إلى جانب سلسلة من فعاليات الطهي التي يسودها روح التفاعل مع الجمهور.

 

في هذا السياق، تضم الجمعية 25 اعتماد محلي واقليمي لإنشاء الإتحاد المتكامل المكلف بحماية الأجبان الإيطالية التي نالت ختم اعتماد "اسم المنشأ" P.D.O . تعمل الجمعية على ترويج وحماية الأجبان النموذجية المصنوعة في مناطق مختلفة عبر ايطاليا وفقاً لقانون الإتحاد الأوروبي. من الجدير بالذكر أنه يوجد حالياً 49 نوعاً من الأجبان المصنوعة في ايطاليا نالوا ختم اعتماد "اسم المنشأ" P.D.O .

أصبحت الإمارات العربية المتحدة على وجه الخصوص ودول مجلس التعاون الخليجي على وجه العموم مركزاً رئيسياً لقطاع المأكولات والمشروبات، حيث تصبو الشركات العاملة في هذا القطاع الإنطلاق إلى الشرق الأقصى من منطقة الخليج العربي، إلى جانب اسقتطابهم لمختلف المزودين، المطاعم ومحلات التجزئة في هذا المجال من مختلف الدول حول العالم. وفي خضم هذه التطورات، غدت المعارض مثل معرض جلف فود ضرورة اساسية للنهوض بقطاع الضيافة العالمي و حدث تنتظره شركات المأكولات و المشروبات العالمية.

بدوره، قال نيكولا سيزار بالديريغي، رئيس مجلس إدارة الجمعية الإيطالية لحماية اسم منشأ الأجبان،: "يشهد قطاع المأكولات والمشروبات في الإمارات العربية المتحدة تطورات ملحوظة مسجلاً مبيعات ب 43 مليار درهم إماراتي (11.7 مليون دورلار أمريكي). ووسط هذا النمو، جاءت مشاركة الجميعة في معرض جلف فود 2016 للإلتقاء مع العملاء الحاليين والمحتملين وتبادل وجهات النظر معهم."

وأضاف بالدريغي: "في الوقت الذي يزداد فيه اتجاهات الغذاء الصحي، والرغبة في استهلاك منتجات عالية الجودة فضلاً عن الإقبال الكبير على المأكولات الإيطالية الأصيلة؛ فإن منتجاتنا من الأجبان الحاصلة على ختم "اسم المنشأ" تستطيع أن تلبي تلك الإحتياجات ومختلف الأذواق".

تشهد الصادرات الإيطالية إلى الإمارات نمواً كبيراً، حيث يقدر حجم الصادرات الإماراتية - الإيطالية في قطاع المأكولات والمشروبات بأكثر من مليار درهم إماراتي (275 مليون دولار)، ما يعكس ارتفاع نسبة الطلب. يتوقع إنشاء 1600 مطعم في الإمارات بحلول عام 2019، ما يرجح أيضاً المزيد من ارتفاع الطلب على المنتجات الإيطالية.

وفي ظل زيادة نسبة الطلب، فإن عملية التصدير يجب أن تُدار بكفاءة عالية، مما يستوجب على المزويدن توطيد أواصر التعاون فيما بينهم، كالنهج المتبع في الجمعية الإيطالية لحماية اسم منشأ الأجبان، وذلك من خلال تعزيز المشاركة والإستثمار في الأنشطة الترويجية الموجهة إلى الأسواق المستودة، في خطوة لتعزيز وعي المستهلك بشكل مباشر، ويجسد معرض جلف فود هذا التوجه الطموح.

تستهدف الجمعية، خلال المعرض، تسليط الضوء على أربعة أنواع من الأجبان الإيطالية المعروفة التي نالت ختم اعتماد "اسم المنشأ PDO ": و هي غرانا بادانو، جورجونزولا، موزاريلا دي بوفالا كامبانا وبيكورينو رومانو، وذلك من خلال فعالية ستنظم يُستعرض فيها بعض المكونات الخاصة بكل نوع وسط أجواء ممتعة و تفاعلية. إلى جانب ذلك، يتم استعراض المكونات الأخرى المصنوع منها الـ 49 نوعاً من الأجبان الحاصلة على ختم اعتمام "اسم المنشأ PDO . ومن بين الفعاليات الأخرى، يتم تخصيص أماكن لعقد ندوات تثقيفية لنشر وعي الجمهور وورش عمل تفاعلية لمشاركتهم في عملية الطهي والتذوق للأجبان المذكورة أعلاه، الأمر الذي من شأنه تمكين الجميعة من تعزيز عملية التفاعل مع المشتريين المحتملين.

الجدير بالذكر أن الشيف أليساندو كارجيولي، الطاهي التنفيذي لدى مطعم نايس إيطالين كيتشن الكائن في أبراج بحيرات جميرا بدبي، يتعاون مع الجمعية الإيطالية لحماية اسم منشأ الأجبان، وذلك من خلال عقد فعاليتين منفصيلتين للطهي يومي 22 و 23 فبراير من العام الجاري في معرض جلف فود بالجناح الإيطالي، حيث يتم استعراض طريقة الإعداد وعملية الطهي لتلك الأجبان الأريعة ضمن أجواء تفاعلية مع الجمهور وتشارك الآرء والنصح فيم بينهم.

وأردف بالدريغي قائلاً: " يعتبر كل من تبادل أحدث اتجاهات الطعام، الإبداع، التذوق وطرق الإعداد والطهي من الممارسات الأساسية في قطاع المأكولات والمشروبات، ناهيك عن تقاسم الخبرات وتشارك المعرفة والمشاركة في الفعاليات والمؤتمرات مثل جلف فود؛ حيث تكتسب مشاركتنا في هذا المعرض أهمية كبيرة، إذ يمكنًا من التواصل المباشر مع عملائنا في هذا السوق المهم، فضلاً عن تعزيز حصيلة معرفتنا وتنمية خبراتنا. تعكس فعاليات الطهي التفاعلية الذي يشرف عليها طاهي محلي التزامنا واحترامنا لهذه المنطقة الحيوية. "

يقع جناح الجمعية الإيطالية لحماية اسم منشأ الأجبان في قاعة الشيخ سعيد 1، ويُرقم الجناح بـ اس 1 -320

 

نبذة عن الجمعية الإيطالية لحماية اسم منشأ الأجبان:

تضم الجمعية مختلف الجمعيات المختص بحماية الأجبان الإيطالية الحاصلة على ختم اعتماد اسم المنشأ P.D.O.، أنشئت معظم الجمعيات في هذا المجال في أوقات مختلفة. تأسست بعض هذه الجمعيات منذ ما يقارب من 8 سنوات لحماية الخصائص الأساسبة لتلك المنتجات القيمة، والتي ترتبط ارتباطاً وثيقاً بأراضيها الأصلية. تعمل تلك الجمعيات، الموزعة على معظم مناطق ايطاليا، على حماية تلك المنتجات واستخدام اسمائها إضافة إلى ترويج شعبيتها وحماية الإنتاج فضلاً عن تطبيق مبدأ الجودة للحصول إلى ختم إسم المنشأ P.D.O. حاليا، هناك 49 نوعاً من الأجبان المصنوعة في ايطاليا حصلوا على اعتماد اسم المنشأ P.D.O.

 

المصدر: Q Communications