في إطار حرص جمارك دبي على تعزيز وتطوير الكادر البشري لديها، ودعم كاف اشكال التعليم المستمر، حيث استكمل منتسبو البرنامج التدريبي " قيادات جمارك دبي" – الدفعة الأولى- والذي أطلقته الدائرة في نهاية عام 2019 لتطوير القدرات القيادية لمجموعة من الموظفين وتأهليهم للصفوف الأمامية في الدائرة، ليكونوا مدراء مؤهلين قادرين على مواجهة التحديات الحالية والمستقبلية، حيث شارك في البرنامج 16 موظفاً من كافة الإدارات والمراكز الجمركية بالدائرة.

اشتمل الجدول الزمني لتنفيذ البرنامج التدريبي والمعتمد عالمياً من قبل "معهد القيادة والإدارة" (Institute of Leadership and Management, ILM)، على 9 دورات تدريبية تمثلت في جلسات تعريفية عن البرنامج ودورات عن "أدوار وسلوكيات القائد، تحفيز الفريق، المهارات الشخصية، جلسات توجيهية مباشرة، التفويض، قيادة الفريق"، وذلك من خلال أساليب مختلفة للتعليم، حيث وُزرعت ساعات البرنامج والتي بلغت 54 ساعة تدريبية على ساعات محاكاة، وتوجيه وإرشاد شخصي، والتدريب الموجه هذا بالإضافة إلى المشاريع التطبيقية.

وخلال البرنامج التدريبي تم إطلاق مختبر القيادة باستخدام تقنية الواقع الافتراضي (Virtual Reality Leadership Lab)، حيث يجمع المختبر بين تطبيق تكنولوجيا الواقع الافتراضي ومحتوى تفاعلي فريد صمم بالاعتماد على علم النفس السلوكي المتقدم، ما يغير جذرياً طريقة تدريب القيادات على مهارات جديدة.

وفي معرض تعليقه على تخريج منتسبي الدفعة الأولى من البرنامج قال محمد الغفاري مدير إدارة الموارد البشرية في جمارك دبي: تحرص الدائرة ومن خلال خطتها الاستراتيجية العمل على بناء كادر بشري مُبتكر ومبدع لديه معرفه بكافة العلوم الحديثة لمواكبة التطورات العالمية المستقبلية والتي تعود بمردود إيجابي لدعم استدامة الاقتصاد المعرفي.

وأكد مدير إدارة الموارد البشرية على ضرورة سعي الموظف لتطوير مهاراته وقدراته الوظيفية من أجل الاستعداد للمرحلة المقبلة، من خلال التزود بالمعارف والمصطلحات الجديدة المتعلقة باستشراف المستقبل والذكاء الاصطناعي لتعزيز دور جمارك دبي الرئيسي في دعم الاستثمار والتجارة بدبي.

وذكر الغفاري أن البرنامج التدريبي "قيادات جمارك دبي" اشتمل على قيام فريق القيادة بالدائرة وعلى رأسهم سعادة أحمد محبوب مصبح المدير العام لجمارك دبي وعدد من مدراء المراكز الجمركية بزيارة المنتسبين خلال الدورة وذلك بهدف إكسابهم المهارات القيادية وتزويدهم بالخبرات العملية التي من شأنها دعم الموظفين المشاركين في البرنامج.

وعلى جانب آخر أكد المشاركون في البرنامج التدريبي: أن البرنامج ساهم بشكل جذري في تطوير مهارتهم حيث استفادوا من محتويات جميع المراحل المختلفة التي تم تنفيذها خلال البرنامج، ومنها دعم مفهوم فريق العمل وكيفية توزيع المهام وأهمية الأدوار الموكلة لكل شخص، بالأخص استخدام التقنيات الحديثة، هذا بالإضافة إلى تنمية المهارات القيادية وتطوير الكفاءات المهنية وفق أفضل الممارسات التطويرية عالمياً.

وأشاد المشاركون بجهود جمارك دبي في تطبيق البرامج التدريبية التي من شانها تدعم تطوير الموظفين وتعزز من قدراتهم المهنية في العمل.


المصدر: dubaicustoms

الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع