كانون تنظم في ’غلف فوتو بلس 2019‘ ورشاً تفاعلية للتصوير بكاميرا النظام الجديد EOS R

أقامت شركة كانون الشرق الأوسط على هامش معرض الخليج للتصوير الفوتوغرافي "غلف فوتو بلس 2019"، ورش عمل تفاعلية لعشاق التصوير الفوتوغرافي، أدارها المصوران المحترفان؛ المصورة تسنيم السلطان والمصور كلينتون لوبي. وهدفت ورش التصوير التفاعلية هذه إلى صقل مهارات المشاركين عبر تعريفهم بأحدث تقنيات التصوير من كانون، النظام EOS R. وقدّم المصوران الشهيران أفكاراً بنّاءة وعرضا مهارات متقدّمة بشأن إثراء القدرات الإبداعية والتقنية في التصوير باستخدام الكاميرات القائمة على هذا النظام المتطور.

وشهدت مشاركة كانون في معرض هذا العام تفاعلاً عملياً مع الجمهور المشارك في الورش العملية التي عُنيت بالسرد القصصي المرئي من خلال التصوير. وقد أتيحت الفرصة للزوار لتجربة استخدام الكاميرا الجديدة العاملة بنظام التصوير المبتكر EOS R والاطلاع على ما يقدمه من نتائج تتسم بالتميز البصري والحرية الإبداعية في التصوير.

وقال بينوج ناير، كبير المديرين في قسم تسويق أجهزة المستهلكين لدى كانون الشرق الأوسط: "إن كانون استعانت بسفراء علامتها في تعريف المصورين المحترفين والهواة والطلبة بأفضل المهارات وتسليحهم بأحدث الأدوات التي يحتاجونها لتعزيز قدراتهم في السرد القصص المرئي".

وأضاف: "بُني نظام التصوير EOS-R على إرث كانون العريق في التميز بالتصوير، لإتاحة خيارات إبداعية وتخصّصية أوسع أمام المصورين وصانعي الأفلام، وقد تمكّنا عبر ورش التصوير العملية التفاعلية التي أقمناها للتعريف بالنظام الجديد، من تيسير استلهام الأفكار وتمكين مجتمع التصوير المتنامي من سرد قصص جديدة ودفع حدوده الإبداعية إلى آفاق أرحب".

واشتركت سفيرة كانون تسنيم السلطان، المصوّرة الشهيرة في مجال حفلات الزفاف والتصوير الوثائقي، في تقديم ورشة عمل بعنوان "حوار تحت الضوء"، عارضة خلالها مجموعة من الرؤى والأفكار المتعمقة في التقاط صور رائعة لحفلات الزفاف ولجوانب الحياة العصرية الأخرى باستخدام كاميرا كانون الجديدة EOS-R. وقدّمت المصورة للمشاركين في الفعالية خلاصة خبرتها الواسعة وأسدت إليهم النصائح وعرّفتهم ببعض الحيل الكفيلة بتعزيز مهاراتهم في هذا المجال، فيما شاركتهم تجربتها في التصوير بالكاميرا الجيدة ذات النظام الخالي من المرايا والمتسم بخفة الوزن.

من جانبه، انضم إلى الحدث المصور المحترف الحائز على جوائز عدة وسفير كانون، كلينتون لوبي، لتقديم ورشة عملية للمصورين الذين يتطلعون إلى تعلّم طريقة إبداع صور جذابة في عملهم بمجال الموضة والحياة العصرية. وجرى تزويد الحضور بالكاميرا الجديدة EOS-R طوال فترة الجلسة التي ناقش كلينتون فيها أهمية الضوء وتكوين المشهد واختيار العدسة، علاوة على كيفية تمييز الخلفيات المؤثرة، في الحصول على صور جميلة وجذابة. وزادت الورشة التي أقيمت تحت عنوان "العالم الحيوي لتصوير الموضة" من ثقة المشاركين عبر إتاحة المجال أمامهم لتطبيق ما تعلّموه فيها على الفور".

وتُعتبر الكاميرا العاملة بالنظام EOS R، أول كاميرا 35 ملم بالإطار الكامل ومن دون مرايا عاكسة من كانون، وهي مزوّدة بمستشعر "سيموس" CMOS، وتشتمل على شاشة إلكترونية لتعيين المناظر. وتشمل المواصفات الأخرى التي تنطوي عليها هذه الكاميرا مستشعر "سيموس" مزدوج البيكسل Dual Pixel CMOS AF، وأحدث معالج صور DIGIC 8، ونقاط تركيز تلقائي عالية الكثافة، ومفتاحاً منزلقاً متعدد الوظائف، ونمط AE مرناً، وحامل عدسات يمتاز بسرعة عالية في نقل البيانات بين الكاميرا والعدسة، ما يجعلها تُرسي المعايير لكاميرا إطار كامل أصغر حجماً وأخف وزناً قادرة على إنتاج صور ذات جودة بصرية منقطعة النظير.

وعرضت كانون أمام الزوار خلال المعرض تشكيلة مجموعاتها من الكاميرات والعدسات وطابعات الصور والملحقات، متيحة الفرصة أمامهم للحصول على بعض المنتجات بأسعار خاصة عبر متجر كانون الإلكتروني.


المصدر: golinmena