إعمار للترفيه تحتفل بعام زايد خلال شهر رمضان المبارك وتحتفي بالقيم النبيلة للأب المؤسس

تحتفل "إعمار للترفيه" بعام زايد خلال شهر رمضان المبارك عبر سلسلة من الأنشطة والفعاليات التي تحتفي بالقيم النبيلة والمعاني السامية التي رسخها الأب المؤسس المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه.

وتنضم "إعمار للترفيه" إلى احتفالات دولة الإمارات العربية بمئوية الشيخ زايد، حيث تنظم أنشطة في مختلف وجهاتها يرتبط كل منها بأحد قيمه لغرسها في عقول وقلوب الزوار وتشجيعهم على الاقتداء بها. ومن هذا المنطلق، تركز "كيدزانيا" على مفهوم التسامح، في حين يسلط "دبي أكواريوم وحديقة الحيوانات المائية" الضوء على قيمة "العيش المشترك"، وتحتفي "ريل سينما" بـ "الإيمان"، وتركز "حلبة دبي للتزلج" على "التعليم" إضافة إلى احتفاء مجمع "فيرتشوال رياليتي بارك" الجديد بقيمة "الرؤية".

وستنظم كل وجهة سلسلة من الفعاليات الاحتفالية المرتبطة بكل من هذه القيم:
-يمكن للأطفال والأهالي في كيدزانيا ترك رسالة بسيطة على "شجرة التسامح". لا تنسوا التقاط صورة للرسالة ومشاركتها عبر مواقع التواصل الاجتماعي لنشر محتواها الإيجابي باستخدام الوسم #TreeOfTolerance. وبالإضافة إلى ذلك، تقدم "كيدزانيا" حسومات خاصة على سعر التذكرة الاقتصادية عند شرائها عبر الإنترنت وذلك مقابل 99 درهماً فقط، علماً بأن مفعول تذكرة الدخول يسري بعد الساعة 3 ظهراً.

-وفي دبي أكواريوم وحديقة الحيوانات المائية، سيكون التركيز موجهاً نحو مواجهة الخوف، حيث سيتم تشجيع الأفراد من أصحاب الهمم على الغوص مع الحيوانات المائية بإشراف فريق من خبراء الغوص المتخصّصين.

-أما ريل سينما فستعرض فيلم الرسالة للمخرج مصطفى عقاد خلال عطلة عيد الفطر (من 14 إلى 16 يونيو) بنسخة محدّثة فائقة الدقة 4K احتفالاً بالذكرى السنوية الأربعين للعرض الأول للفيلم.

-ويمكن للأطفال في حلبة دبي للتزلج المشاركة في الرسم على الجليد، لتُعرض أعمالهم في معرض خاص، وسيحصل الطفل الذي يقدّم أفضل لوحة على جائزة مميزة (من مايو 22 إلى 12 يونيو).

-وفي فيرتشوال رياليتي بارك ستتاح للأطفال فرصة التحدث إلى الكاميرا حول رؤيتهم عن دولة الإمارات العربية المتحدة والعالم. وسيتم عرض رسائلهم لاحقاً بأسلوب "رسالة من الماضي بالواقع الافتراضي".

الحدث: احتفالات "إعمار للترفيه" بعام زايد
الموعد: طيلة شهر رمضان المبارك وخلال عيد الفطر
المكان: دبي مول.

 

المصدر: asdaabm