أعلنت وزارة التربية في خطوة لإثراء وتعزيز منظومة بيئة التعلم الذكي بشكل آمن داخل الدولة عن تعاونها مع مايكروسوفت من خلال تمكين أكثر من 400,000 معلم وطالب باستخدام "''Office 365 و''Microsoft Teams'' في جميع أنحاء الكويت.

حيث ستتيح المؤسسات التعليمية لكل من الطلاب والمعلمين إمكانية الاستفادة من ابتكارات وتقنيات مايكروسوفت داخل فصولهم الدراسية عبر الإنترنت للتواصل والمشاركة والتعلم بشكل أفضل ضمن بيئة رقمية آمنة.

وتعليقاً على هذا التعاون، صرح علاء الدين كريم المدير العام لمايكروسوفت الكويت قائلاً: "تتولي الحكومة الكويتية أهمية كبيرة تجاه استمرار العملية التعليمية عبر الاستعانة بالتعلم الإلكتروني. مع ضمان وضع مسألة الصحة العامة أيضاً في أعلى هرم أولوياتها، وقد اعتمدت الدولة بهذا الشأن حلولاً وأدوات ذكية وامنة من أجل تشجيع الالتزام المستمر بالتعلم والتطور، ونحن نعمل على دفع عجلة أهداف الدولة في مجال التعليم من خلال تمكين المعلمين والطلاب بالأدوات المبتكرة. وأود التنويه بأن هذا النهج يتميز بأعلى معايير الأمان على مستوى المؤسسات بما يضمن لها تحقيق اشتراطات الامتثال التي تتيح أفضل الطرق الآمنة لتقديم مناهج شاملة عن بُعد".



والجدير بالذكر أن Microsoft Teams، يوفر للفصول الدراسية الافتراضية القدرة على اجراء المحادثات وأداء الواجبات والتعامل مع المحتوى والتطبيقات كل ذلك تحت ظل منصة واحدة يمكن الوصول إليها بسهولة، مما يمكّن المعلمين من إنشاء بيئات تعلم نابضة بالحيوية ومدعومة بكل سمات الأمان والخصوصية.

إضافة إلى ذلك يتم ضمان تجربة المعلم والطالب من خلال توفير إمكانات مثل إدارة الهوية ؛ والمصادقة متعددة العوامل ؛ وميزات إدارة الأجهزة والتطبيقات المحمولة، وصلاحيات الوصول المشروط، فضلاً عن مزايا حماية المعلومات.

ومع ما تمتلكه منصة Microsoft Teams من قدرة كبيرة على إنشاء فصول دراسية تعاونية، ترتبط المنصة أيضاً بمجتمعات التعلم الذكي للارتقاء بخدمات المنصة إلى ما هو أبعد من البقاء كتطبيق مؤتمرات فيديو، وعلى النحو الذي تكون فيه المنصة تطبيقاً مَعنياً برفع مستوى الإنتاجية ومدعوم بالإمكانيات الكاملة لـ Office 365 لتمكين الطلاب من تحقيق المزيد من الإنجازات. حيث ان المنصة تعمل وفقاً لأعلى 17 معيار عالمي بما في ذلك نظام HIPPA، بما يتماشى مع اللوائح والنُظُم المعقّدة للبيئة الحديثة.

المصدر: proglobal


الأكثر قراءة