أعلن "مجلس سيدات أعمال دبي" عن إطلاق برنامج إرشادي احتفاءً بـِ"عام زايد" يهدف إلى تكريم الرؤية الراسخة للأب المؤسس لدولة الإمارات العربية المتحدة، المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان -طيب الله ثراه-، وذلك عبر تيسير المشاركة الكاملة للمرأة في مختلف جوانب الحياة الاجتماعية والاقتصادية.

وباعتباره المنصة الرائدة في دولة الإمارات العربية المتحدة للتطوير الشخصي والمهني للسيدات في إمارة دبي وخارجها، فقد تصدر المجلس مسيرة الارتقاء بالازدهار الاقتصادي الذي تقوده السيدات، وذلك عبر تشجيع المرأة على صياغة رؤاها وطموحاتها والدفاع عنها والمضي قدماً في تحقيقها من خلال طرحه لسلسلة فريدة من الأنشطة التي تتناول عناوين مختلفة كدور المرأة العربية في الرياضة، إلى جانب بروزها في الميدان المالي، إضافةً إلى الدور الذي يلعبه قطاع الأعمال في دبي في مواجهة التمييز بين الرجل والمرأة.

وابتداءً من الشهر القادم، سيفتتح المجلس برنامجه الإرشادي الأول من نوعه في المنطقة تحت عنوان "روح زايد"، والذي من المقرر أن يجمع أهم الشخصيات ضمن مختلف القطاعات في الإمارات العربية المتحدة وفق شراكة مميزة تلبي مختلف احتياجات وتطلعات أعضاء المجلس من الرياديات. وسيكتسب أعضاء "مجلس سيدات أعمال دبي" رؤىً ومشورةً احترافية قيمة على الصعيد الشخصي لغرض مساعدتهم على إدارة حالات الأعمال المعقدة خلال سعيهم نحو تحقيق أهدافهم، وذلك من خلال شراكاتهم الفردية مع نخبة من أهم الرواد والخبراء ضمن مختلف القطاعات في الدولة.

وقد أعلن صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة حفظه الله، أن عام 2018 سيحمل شعار "عام زايد"، ليشكل مناسبة وطنية تحتفي بمرور 100 عام على ميلاد القائد المؤسس للدولة، وللتأكيد على القيم الفاضلة التي عاشها، والعمل على ترسيخها في كافة أرجاء الوطن.

وبهذه المناسبة، قالت سعادة الدكتورة رجاء القرق، رئيس مجلس سيدات أعمال دبي: "يجسد المجلس القيم العملية للتقدم والريادة والنوايا الحسنة، والتي بادر بترسيخها الأب المؤسس لدولة الإمارات العربية المتحدة، الشيخ زايد رحمه الله. ومن جانبنا، نلتزم بالمضي قدماً بقيادة عملية الابتكار والتغيير لتحقيق التكافؤ بين الرجل والمرأة. ونحن على ثقة بأن برنامجنا الإرشادي سيلعب دوراً حيوياً لتقدمنا نحو الوصول إلى مجتمع يتصدى للتحيز ويقدم أفضل الفرص لضمان نجاح المرأة بالتساوي مع الرجل في قطاع الأعمال والتنمية المجتمعية".

وأضافت سعادتها: "نبرهن مرة أخرى على دعمنا الكامل للمرأة بهدف مساعدتها على الاعتقاد بقوة طموحها أياً كان، وذلك عبر إطلاقنا لهذا البرنامج الذي يجمع أبرز الشخصيات والخبراء من مختلف القطاعات، بما فيها قطاعات الخدمات المصرفية والمالية والعقارات والموضة والجمال والتكنولوجيا والأمن السيبراني ووسائل الإعلام والإذاعة، بالإضافة إلى المؤسسات الحكومية والاستشارية".

ومن بين أبرز رواد القطاعات المشاركين في مبادرة "روح زايد"- التي من المتوقع أن تتبوأ ريادة برامج المعلومات التجارية الأكثر شعبية في دولة الإمارات- ممثلون عن بنك ’جي بي مورجان‘ ومعرض ’إكسبو دبي 2020‘ وبنك ’سوسيتيه جنرال‘، إضافة إلى مجموعة ’إم بي سي جروب‘ ودار ’عفه فاشن‘ ومنصة ’ذا ساستاينبلتي بلاتفورم‘.

للانضمام إلى مجتمع "مجلس سيدات أعمال دبي" من النساء الرياديات والطموحات والمشاركة في ورشات العمل الحصرية وحضور الفعاليات المختلفة والجلسات التعليمية التي يقدمها، تفضلوا بزيارة الموقع الإلكتروني: http://www.dbwc.ae/. وللاطلاع على أحدث مستجدات أنشطة المجلس، تفضلوا بمتابعتنا على  ’إنستاجرام‘ و’فيسبوك‘ و’تويتر‘. 

 

حول مجلس سيدات أعمال دبي (DBWC):

تأسس المجلس عام 2002 تحت مظلة غرفة تجارة وصناعة دبي، ويُعد مجلس سيدات أعمال دبي المنصة الرائدة للتطوير الشخص والمهني للسيدات في إمارة دبي.

ويحتفل مجلس سيدات أعمال دبي عام 2017 بمرور 15 عاماً من العمل الرائد لتحقيق تغيير إيجابي نحو المزيد من المساواة بين الجنسين في المجتمع.

وتنص مهمة المجلس على تقديم التعليم الاستراتيجي وفرص التدريب وبناء شبكات العلاقات للمساعدة في تحقيق التطوير الشامل وتلبية تطلعات مجتمع سيدات الإمارات العربية المتحدة؛ بالإضافة لإلهام المرأة لتصبح عضواً فاعلاً في الاقتصاد والمجتمع.

وتصمم ورشات العمل والجلسات التدريبية خصيصاً لتلبي احتياجات السيدات أعضاء المجلس وتقدم معلومات حول أحدث العلوم والمهارات وأفضل الممارسات لرائدات الأعمال والقادة من النساء.

 

المصدر: إم سي إس أكشن