حصل الإمارات لإعادة التأهيل والعناية المنزلية، مركز التأهيل المتطور والشامل الذي يعمل تحت مظلة مجموعة مستشفيات الإمارات المملوكة لمجموعة "كي بي بي أو"، على اعتماد مؤسسة كارف الدولية، وهي هيئة عالمية تضع معايير عالية الجودة في مجال التأهيل، وتتولى تقييم واعتماد أداء مراكز التأهيل والرعاية الصحية في العالم وفقاً لمعايير علمية تضمن أفضل الخدمات المقدمة.

ويعد مركز الإمارات لإعادة التأهيل والعناية المنزلية أول مركز من نوعه في دبي والإمارات الشمالية يوفر رعاية صحية شاملة، اختصاصية ومتكاملة، في مجال الإنعاش الطويل الأجل، والنقاهة، وإعادة تأهيل كبار السن، بالإضافة إلى الخدمات الصحية المنزلية على مستوى دولة الإمارات العربية المتحدة.

وتعتبر مؤسسة كارف الدولية هيئة مستقلة غير ربحية تطبق أعلى المعايير الطبية العالمية على أيدي مجموعة من الخبراء المؤهلين، مع التركيز على تطوير خدمات إعادة التأهيل ذات الجودة الفائقة. 

ويقوم المركز حالياً بتشغيل منشأة لإعادة التأهيل تحتوي على 25 سريراً، وسيتم افتتاح منشأة أخرى لإعادة التأهيل تتضمن أيضاً 25 سريراً مخصصة فقط للمرضى ذوي الحالات الحرجة التي تستوجب وضع المريض على أجهزة التنفس الاصطناعية.

وتعليقاً على حصول المركز على الاعتماد العالمي، قال برامود بالاكريشنان، الرئيس التنفيذي لمجموعة مستشفيات الإمارات: "يسرنا الحصول على اعتماد مؤسسة كارف الدولية الذي يمثل شهادة عالمية على التزامنا بتقديم رعاية صحية عالية الجودة. ومن الضروري أن يكون هناك نظام رعاية صحية آمن ومستقر لتوفير رعاية موثوقة. فالرعاية الصحية ذات الجودة التي تتماشى مع المعايير الدولية توفر حماية متكاملة لأفراد المجتمع من المخاطر الصحية". 

وأضاف: "يمثل الاعتماد إنجازاً لمركز الإمارات لإعادة التأهيل والعناية المنزلية، وهو مؤشر على مدى التزامنا بتطبيق المعايير العالمية في الخدمات الطبية المرتبطة بإعادة التأهيل. فمثل هذا الاعتماد العالمي على أيدي مهنيين دوليين يضمن أفضل مستويات سلامة المرضى وتحقيق أعلى معايير الرعاية والجودة. إن المرضى هم أكبر المستفيدين من مثل هذا الاعتماد، لأنه يضمن أفضل الممارسات والمعايير وأكثرها صرامة ودقة في اختيار نوعية الخدمات المقدمة لهم". 

وقد أبرم مركز الإمارات لإعادة التأهيل والعناية المنزلية مؤخراً شراكة مع هيئة الصحة بدبي لتزويد المرضى الإماراتيين بخدمات علاجية حديثة لإعادة التأهيل من مركز أدلي الطبي، وهو مركز دولي لإعادة التأهيل العصبي المكثف في مدينة بيشتاني بسلوفاكيا، ما يساعد المرضى الإماراتيين الذين يعانون من اضطرابات عصبية وراثية مزمنة أو عرضية. 

كما وقع المركز مؤخراً شراكة مع مستشفى بارلو لأمراض الجهاز التنفسي في لوس انجلوس بالولايات المتحدة، لتقديم أفضل مستويات التأهيل لمرضى الجهاز التنفسي ورعاية المرضى المصابين بأمراض  تنفسية خطيرة ومزمنة في دولة الإمارات العربية المتحدة. وستساعد هذه الشراكة على وضع معايير عالمية لإدارة أمراض الجهاز التنفسي المعقدة للمرضى في المنطقة. ويشمل هذا التعاون نقل المعرفة عن أفضل الممارسات في الإدارة والتدريب، والرعاية  المقدمة للمرضى ذوي الحالات الحرجة والمعقدة عبر باقة من برامج التعاون المتنوعة بين الطرفين.

 

المصدر: "ايتوس واير"