Language

أعلنت دبي للاستثمار (ش.م.ع.)، الشركة الرائدة متعددة الأنشطة الاستثمارية والمدرجة في سوق دبي المالي، عن إطلاق المبيعات في مشروع " تلال مردف" العقاري الذي يتم تطويره من قبل شركة دبي للاستثمار العقاري التابعة لها  بتكلفة 3 مليارات درهم.

 

ويعتبر " تلال مردف"، المشروع الوحيد المتاح للتملك الحر في منطقة مردف حالياً. وتبلغ مساحته 3.9 مليون قدم مربع، تضم وحدات سكنية وتجارية ومرافق ترفيهية. وسيوفر1054 شقة متنوعة، تتراوح بين وحدات الاستوديو، والشقق المكونة من غرفة واحدة وغرفتين وثلاث غرف، إضافة إلى شقق الدوبلكس، وفندق من فئة الأربعة نجوم يضم 116 غرفة و128 شقة فندقية ومستشفى يضم 230 سريرًا.

ويجري تطوير مشروع مردف على مرحلتين، ومن المتوقع إنجازه إبتداءً من الربع الأخير من العام 2018. وتوفر شركة دبي للاستثمار العقاري خطط سداد جذابة لهذا المشروع، حيث يمكن للمستثمرين دفع ما يصل إلى 50٪ من قيمة العقار خلال مرحلة التطوير، على أن يتم سداد المبلغ المتبقي عند إنجازه.

وقال خالد بن كلبان، العضو المنتدب وكبير المسؤولين التنفيذيين في دبي للاستثمار ورئيس مجلس إدارة شركة دبي للاستثمار العقاري: "تعدّ دبي للاستثمار إحدى الشركات الرائدة في قطاع التطوير العقاري في دبي، وتواصل تعزيز محفظتها في المجال، في ظل تنامي ثقة المستثمرين وتجدد الاهتمام في السوق. وتجد الشركة أن الوقت بات مناسبًا في السوق لإطلاق مشروع " تلال مردف"  بخصائصه الإبداعية، وما يقدمه من مزايا بارزة من موقع مثالي ومواصفات فريدة ومرافق متكاملة في مجمع سكني شامل".

وأضاف: "يقوم سوق العقارات في دولة الإمارات العربية المتحدة على أسس قوية، مما يجعل منه الوجهة المفضلة للاستثمار على مستوى منطقة الشرق الأوسط، فضلاً عن توفيره الفرص العديدة لتعزيز قيمة الاستثمارات. إن إطلاق مشاريع مثل " تلال مردف" يسهم في تجديد نشاط هذا القطاع، كما يبرز إمكانات النمو القوية فيه".

ويحتل " تلال مردف" موقعًا استراتيجيًا على مقربة من حديقة مشرف بدبي، وقرب مطار دبي الدولي والمناطق التجارية ومراكز التسوق الرائدة، وسيضم المشروع الكثير من المعالم الراقية الجذابة في بيئة تتوافر فيها خدمات الأمن على مدار الساعة. وهناك أيضًا مجموعة واسعة من الخيارات التجارية ومحلات التجزئة والمرافق الترفيهية والحدائق التي تنتشر عبر ثلاثة مجمّعات، وهي: "الملتقى أفنيو" و "جناين أفنيو" و "نسايم أفنيو".

  • "الملتقى أفنيو": يقع في قلب المخطط الرئيسي لمشروع " تلال مردف" ، ويتألف من فندق يوفر 116 غرفة و 128 شقة فندقية، إضافة إلى المطاعم والمقاهي ومساحات التجزئة و 300 وحدة سكنية، توفر مزيجًا من وحدات الاستوديو والشقق من غرفة واحدة.
  • "جناين أفنيو": يقع حول حديقة مسوّرة مع الممرات المغطاة، وغيرها من المناطق الراقية الجذابة، ويضم مزيجًا من الوحدات السكنية من غرفة وغرفتين وثلاث وأربع غرف، ووحدات دوبلكس من ثلاث وأربع غرف.
  • "نسايم أفنيو": يقع في وسط المخطط الرئيسي، وتحيط به حديقة مسورة، ومزيج من المباني السكنية التي توفر شققًا تتراوح بين غرفتين وثلاث غرف، ووحدات دوبلكس من ثلاث وأربع غرف.

وهناك جانب آخر فريد يوفره هذا المشروع، وهو الفلل الرأسية التي تقوم على مفهوم معماري يستحوذ على إقبال متزايد حول العالم، وتوجد ضمن "جناين أفنيو". واستوحيت هذه الفلل من مفهوم ابتكره المهندس المعماري الفرنسي لو كوربوزييه ، وتكون في مبنى واحد، وترتفع الفلل عموديًا، وتمتاز بمظهرها المستدام والأخضر.

ويشتمل الجانب التجاري لمشروع " تلال مردف"  أيضًا على الكثير من المواصفات الجذابة، خاصة مع وجود مجموعة حصرية مكونة من 52 محلاً للتجزئة، إضافة إلى الساحة العامة والمطاعم والمقاهي الراقية. ويضم " تلال مردف"  أيضا مستشفى تبلغ سعته 230 سريرًا، ويشتمل على العديد من التخصصات إضافة إلى خدمات الطوارئ.

 

المصدر: Cicero and Bernay