سيمنس توفر خدمات الصيانة والتحول الرقمي لمشروع المياه والطاقة المستقل في الشويهات

أعلنت سيمنس اليوم عن توقيع الشركة لعقداً مع شركة إس 2 للتشغيل والصيانة تقوم سيمنس بموجبه بتمديد خدمات الصيانة طويلة الأجل المُقدمة لمشروع المياه والطاقة المستقل "الشويهات (إس 2)" وذلك لنحو 18 عاماً. هذا وتقع محطة الكهرباء والمياه الشويهات (إس 2) في أبوظبي بدولة الإمارات العربية المتحدة وتعمل المحطة بنظام الدورة المركبة ويصل إجمالي قدراتها الإنتاجية نحو 1500 ميجاوات.

وبالإضافة إلى توفير الخدمات والصيانة لهذه المحطة الهامة، ستقوم سيمنس أيضاً بتوفير باقة من خدماتها الرقمية والتي تُعرف باسم Omnivise بما في ذلك حلول أمن المعلومات للمساهمة في تحقيق أعلى مستويات من المراقبة للأصول الإنتاجية بمحطة الشويهات (إس 2) فضلاً عن تعظيم مستويات الإتاحة والموثوقية للعمليات التشغيلية بالمحطة.

وتعليقاً على هذا العقد، صرح السيد راميش كاكدي، مدير عام محطة الشويهات (إس 2) بشركة إس 2 للتشغيل والصيانة: "مع زيادة الطلب على الطاقة في دولة الإمارات العربية المتحدة، تسعى الشركة لتطبيق طرقاً جديدة ومبتكرة لتحسين مستوى الاعتمادية والأداء لأنظمة توليد الطاقة في المحطة، ولذا فإنّ توقيع العقد الأخير مع شركة سيمنس سيُتيح لنا دمج أحدث التقنيَّات والحلول الرقمية بالمحطة، بما يضمن لنا تحقيق مستويات مرونة وموثوقية أكبر في عمليات انتاج الطاقة".

يُشار هنا أن العقد يتضمَّن أيضا تطبيق برنامج سيمنس للخدمات طويلة الأجل والمعروف باسم FlexLTP حيث تم تصميم هذا البرنامج لتوفير أعلى مستويات الإتاحة التشغيلية لأصول توليد الطاقة عن طريق اطالة الفترات الزمنية بين عمليات الفحص والصيانة وبالتالي تعزيز مستويات الإنتاجية.

هذا ويشمل البرنامج باقة متكاملة من الخدمات الرقمية التي تسمح بمراقبة وتشخيص أنظمة الطاقة عن بُعد، ومن ضمنها، خدمات Asset Monitor حيث تعتمد هذه الخدمات على أدوات متطورة لتحليل البيانات تُزود مُشغلي المحطة ببيانات تفصيلية دقيقة عن مؤشرات الأداء الرئيسية (KPIs) لأنظمة الطاقة بما يساعد على الكشف المبكر عن أي مشاكل محتملة قبل وقوعها.

وأضاف السيد جيانلويدجي دي جيوفاني، نائب الأول للرئيس التنفيذي لقطاع سيمنس لخدمات توليد الطاقة بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: "لقد أصبحت الحلول الرقمية من المقومات الرئيسية لتحقيق النمو المُستدام لقطاع الطاقة، ولهذا أشعر بالفخر لاستمرارنا في توفير خدمات الصيانة طويلة الأجل لدعم محطة الشويهات (إس 2) استناداً إلى علاقتنا الراسخة مع شركة إس 2 للتشغيل والصيانة مقرونة بإمكانيات سيمنس المتقدمة لخدمات توليد الطاقة بما يضمن المزيد من الاعتمادية والمرونة في توليد الطاقة بدولة الإمارات العربية المتحدة"

يذكر أن من أكبر المشكلات التي تواجه مشغلي محطات الطاقة هي تلقي مئات الإنذارات الخاطئة على نحو يومي، والتي تنتج عن عوامل عديدة ومختلفة مما قد يتسبب في ايقاف العمليات التشغيلية بصورة مفاجئة. ولكن مع استخدام أدوات متقدمة لتحليل البيانات استناداً إلى تقنيات الحوسبة السحابية يمكن لخبراء سيمنس التعرف على الأسباب الرئيسية للإنذارات الخاطئة وبالتالي مساعدة مشغلي المحطة على التخلص من هذه المشكلة نهائياً. ومن خلال رفع مستوى الدقة والاعتمادية لقياسات أصول توليد الطاقة، يمكن لهذه التكنولوجيا زيادة الإنتاجية والربحية بشكل ملحوظ.

وفي هذا السياق ستقوم سيمنس أيضا بتطبيق خدماتها Remote Resident Engineers والتي تتيح لخبراء الشركة حل المشكلات المرتبطة بالأداء عن بُعد، والتنبؤ بمتطلبات الصيانة من خلال استخدام شبكة مؤمنة وتطبيق حلول التصديق الأمني المزدوج أو Two-Factor Authentication لمنع أي مخاطر الكترونية، كما ستساعد حلول سيمنس لأمن المعلومات على حماية العمليات التشغيلية في محطة التوليد وتعظيم زمن الإتاحة التشغيلية للنظام وتفادي تعرضه لأية عوامل تضعفه أو تهدده بالتوقف.
وإلى جانب الخدمات الرقمية لقطاع الطاقة، تتضمن الاتفاقية أيضاً توفير خدمات الصيانة والفحص وتوفير قطع الغيار الكامل للمحطة، بما في ذلك خدمات الصيانة لتوربينات سيمنس الغازية من طراز SGT5-4000F والتوربينات البخارية من طراز SST5-6000IP بالإضافة للمولدات والمعدات الكهربائية المرتبطة بها.

وتماشياً مع خطة محطة الشويهات (إس 2) لتوطين التكنولوجيا والاستعانة بالكوادر الإماراتية، ستوفر سيمنس أيضاً خدمات التدريب الفني لدعم تنمية المهارات ونقل الخبرات والمعرفة للشباب الإماراتي.


المصدر: siemens