طباعة
المجموعة: شركات وأعمال
’الخطوط الجوية التركية‘ توقع اتفاقية مع ’المنظمة الدولية للهجرة‘ للترويج لتطبيق MigApp

وقعت شركة "الخطوط الجوية التركية"، إحدى كبرى شركات الطيران في العالم، اتفاقية شراكة طويلة الأمد مع "المنظمة الدولية للهجرة" التابعة للأمم المتحدة، وذلك بهدف تعزيز الهجرة الآمنة والمنظمة والمنتظمة.

ووقع الاتفاقية كلٌّ من السيد وليام لاسي سوينج، المدير العام لـ "المنظمة الدولية للهجرة"، والسيد محمد إلكر آيجي، رئيس مجلس الإدارة واللجنة التنفيذية لدى "الخطوط الجوية التركية". وستركز الاتفاقية مبدئياً على تطبيق (MigApp) الذي أطلقته المنظمة لإدارة الهجرة، ويوظف التطبيق الاستخدام الواسع لتكنولوجيا الاتصالات لتوفير معلومات عملية وموثوقة عن الخدمات المتاحة للمهاجرين على مستوى العالم.

وفي معرض تعليقه على الموضوع، قال وليام لاسي سوينج: "تمهّد هذه الاتفاقية الطريق للعديد من فرص التعاون التي تندرج ضمن إطار التزام الخطوط الجوية التركية بالمسؤولية الاجتماعية، وكذلك التزاماتنا تجاه المهاجرين واللاجئين".

وأضاف سوينج: "تعد هذه الشراكة خطوة مميزة من نواحي عديدة، حيث ستساعدنا على تعزيز أساليبنا في إبلاغ المهاجرين ودعم حقوقهم، فضلاً عن توفير التدريب اللازم لتوعية موظفي شركات الطيران بقضايا التهريب والإتجار بالبشر، والتي تعد من أبشع الجرائم في عصرنا".

ومن جهته، قال محمد إلكر آيجي: "بوصفنا الناقل الوطني لتركيا، هذا البلد الرائد في مساعدة المجتمعات المحتاجة في العالم، يسعدنا أن نعزز تعاوننا مع ’المنظمة الدولية للهجرة‘. ونجد في الاتفاقية الجديدة سبيلاً لتعزيز فكرة العيش معاً بسلام، وتشجيع السفر بحرّية وبصورة قانونية، وذلك ضمن إطار أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة."

وتأمل "المنظمة الدولية للهجرة" أن تمهّد الاتفاقية إلى مزيد من التعاون في مجال حملات التوعية بشأن السفر الآمن في دول المنشأ لدعم مكافحة الإتجار بالمهاجرين، وكذلك التعاون في مجالي دعم الحدود والوثائق؛ بما في ذلك إمكانية تدريب موظفي "الخطوط الجوية التركية" وشركائها.

علاوةً على ذلك، ستشارك "المنظمة الدولية للهجرة" عملها في مجال صحة المهاجرين؛ بما في ذلك خدمات المساعدة الصحية خلال السفر/ خدمات الفحص الطبي قبل المغادرة مع شركة "الخطوط الجوية التركية" تمهيداً لتعاون الطرفين في هذا المجال مستقبلاً.

وأخيراً، من المتوقع أن تقدّم "الخطوط الجوية التركية" دعماً عينياً لمهرجان أفلام الهجرة الدولي الذي تنظمه "المنظمة الدولية للهجرة"، والذي استقطب هذا العام 870 عرضاً سينمائياً وسيجري في أكثر من 100 دولة في نوفمبر - ديسمبر 2018.

وتأتي هذه الاتفاقية دعماً لأحد أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة (SDGs)، والذي يبرز الحاجة إلى تعزيز الهجرة الآمنة والمنظمة والمنتظمة (الهدف 10.7).

كما يقرّ "الميثاق العالمي للهجرة" القادم بوجود حاجة إلى اتباع نهج تعاوني لتحسين الفوائد العامة للهجرة، ومعالجة المخاطر والتحديات التي تواجه الأفراد والمجتمعات في بلدان المنشأ والعبور والمقصد.

ويسعى تطبيق MigApp، الذي أطلقته "المنظمة الدولية للهجرة" في ديسمبر 2017 كجزء من تحولها إلى اعتماد تقنية النقل الرقمي، إلى تقويض الحجم الهائل من المعلومات المضللة المتداولة اليوم حول الهجرة؛ وذلك من خلال تزويد المهاجرين بمعلومات باللغة الإنجليزية عن التأشيرات، وأنظمة الصحة، والسفر، وتنبيهات بشأن الحوادث العالمية التي تنشأ عن حالات الصراع أو الكوارث الطبيعية، فضلاً عن أرقام الاتصال بالخطوط الساخنة لمكافحة الاتجار بالبشر في جميع أنحاء العالم.

وتم إصدار تحديث جديد للتطبيق في مايو 2018 ليشمل اللغات الفرنسية والإسبانية والعربية.

وقد شمل تحديث تطبيق (MigApp) تزويده بمعلومات وخدمات جديدة بخصوص الهجرة. على سبيل المثال، يمكن للمهاجرين الذين يسافرون على نفقتهم الخاصة من جنوب أفريقيا ونيبال وباكستان ومصر إلى المملكة المتحدة وأستراليا وكندا والولايات المتحدة، حجز مواعيدهم الطبية عبر التطبيق. وقد تم تطوير MigApp بفضل دعم مالي من "الوكالة السويسرية للتنمية والتعاون" (SDS).


المصدر: ogilvy