تحتفل ماكلارين أوتوموتيف اليوم بانطلاق مرحلة الإنتاج الكامل لطراز 720 إس الجديد من فئة السوبر مع اكتمال العمل على تصنيع السيارة الأولى. ويستعد الطراز الذي صمم بلون غلاسيه أبيض للخروج من مركز ماكلارين للإنتاج في ووكينغ، سراي، إنكلترا، وذلك بعدما أنهى الحرفيون والمتخصصون أعمال التجميع.

ويشكل الانتقال إلى مرحلة الإنتاج الكامل بداية فصل جديد بالنسبة لماكلارين أوتوموتيف، وذلك مع اعتماد الجيل الثاني من فئة السوبر، والذي يحمل الاسم الرمزي P14 بدلًا من طرازات الجيل الأول P11 التي شملت سيارات ماكلارين 12 سي والطرازات المشتقة عنه، إلى جانب كل من ماكلارين 650 إس و675 إل تي.

وفي تصريح له خلال حفل صغير أقيم في مركز ماكلارين للإنتاج بمناسبة اكتمال العمل على تصنيع السيارة الأولى، قال مايك فلويت، الرئيس التنفيذي في ماكلارين أوتوموتيف: "يشكل دخول طراز ماكلارين 720 إس الجديد مرحلة الإنتاج الكامل لحظة بالغة الأهمية بالنسبة لماكلارين أوتوموتيف، باعتبار أنها المرة الأولى التي يتم فيها استبدال مجموعة فئة كاملة من الطرازات بجيل جديد منذ تأسيس الشركة في 2010 ".

وأضاف بقوله: "لقد فاق اهتمام الزبائن بطراز ماكلارين 720 إس الجديد، والذي تم الكشف عنه في مارس خلال معرض جنيف الدولي للسيارات، كل توقعاتنا، ونحن الآن نودع الجيل الأول من فئة السوبر، مع تأكدنا من أن الجيل الثاني الذي سيخلف تلك الطرازات المميزة سيرتقي بقطاع سيارات السوبر إلى مستويات جديدة".

ويعد طراز 720 إس الأول من بين 15 طرازًا جديدًا ستعمل ماكلارين على إنتاجها حتى نهاية 2022 ضمن خطة عمل تراك 22، كما أنه يمثل ذروة الأداء الفائق، والفخامة في التنفيذ، مع مستويات لا تضاهى من متعة القيادة بالنسبة للسائق. ويعتمد طراز 720 إس الجديد، والذي يعد أخف وأسرع وأكثر ديناميكية من طراز 650 إس الذي حل بديلًا له، على محرك سعة 4.0 ليتر مزود بشاحن توربيني مزدوج بقوة 720 حصان. كما أن هذا الطراز يقدم أرقام أداء مذهلة حيث تصل السرعة من صفر على 100 كم في الساعة خلال 2.9 ثانية، ومن صفر إلى 200 كم في الساعة خلال 7.8 ثانية. أما السرعة القصوى في طراز ماكلارين الجديد فتبلغ 341 كم في الساعة.

يتوفر الطراز للطلب من صالات بيع ماكلارين بسعر يبدأ من 208,600 جنيه إسترليني في المملكة المتحدة (يرجى التواصل مع مراكز البيع في كل دولة لمعرفة السعر) كما يمكن الاطلاع على المزايا وتحديد الخيارات المطلوبة من خلال الموقع الخاص الذي أطلقته ماكلارين لطراز 720 إس: https://720s.mclaren.com/.

 

نبذة عن ماكلارين أوتوموتيف

ماكلارين أوتوموتيف شركة بريطانية تصنّع سيارات رياضية فاخرة عالية الأداء موجودة في’مركز ماكلارين للتقنية‘ (MTC) في ووكينغ، سُرّاي. خلال السنوات الثلاثين السابقة، أثبتت ماكلارين أوتوموتيف ريادتها في استخدام ألياف الكربون في صناعة السيارات، ومنذ أن اعتمدت ماكلارين على ألياف الكربون في صناعة هيكل سيارة إم بي 4/1 المخصصة للسباقات في عام 1981، وفي سيارة ماكلارين إف 1 المعدة للطرق في عام 1993، تضمنت جميع السيارات التي أنتجتها الشركة هيكلًا مصنوعًا من ألياف الكربون.

بعد الاطلاق العالمي لعلامة ماكلارين أوتوموتيف في عام 2010، أطلقت ماكلارين أوتوموتيف سيارة 12 سي الخارقة في عام 2011، وتبعتها نسخة 12 سي سبايدر في عام 2012، وبدأت ماكلارين في عام 2013 بتصنيع ماكلارين بي 1 محدودة الانتاج. واتباعًا لمخططات ماكلارين أوتوموتيف في تقديم سيارة جديدة في كل عام، كشفت خلال عام 2014 عن طراز 650 إس بنسختيها كوبيه وسبايدر، وشهد عام 2015 نموًا غير مسبوق في السيارات التي تنتجها ماكلارين أتوموتيف بإطلاق خمسة طرازات جديدة في جميع الفئات. وتم الكشف عن طراز 675 إل تي كوبيه الحصري خلال معرض جنيف الدولي للسيارات إلى جانب طراز ماكلارين بي 1 جي تي المخصصة للقيادة على الحلبات، والتي تتمتع بمحرك تبلغ قدرته 1000 حصان لتكون بذلك أكثر السيارات التي تنتجها الشركة من ناحية القوة. وكانت فئة السيارات الرياضة المنتظرة الفئة الثالثة والأخيرة من فئات السيارات التي تصنعها ماكلارين، وتم الكشف عن طرازي 570 إس كوبيه و540 سي كوبية ضمن هذه الفئة في كل من نيويورك وشنغهاي على الترتيب، خلال أقل من شهر. وشهدت نهاية عام 2015 إطلاق الطراز الخامس: 675 إل تي سبايدر، والذي جاء استجابةً للطلب الهائل من زبائن الشركة. كما شهد العام الانتهاء من إنتاج السيارة رقم 375 والأخيرة من طراز ماكلارين بي 1، ليختتم عامًا حاسمًا للعلامة البريطانية. وواصلت الشركة عام 2016 إنجازاتها التي بدأتها عام 2015 مع إطلاق طراز 570 جي تي، ثاني تصميم سيارة ضمن الفئة الرياضية، والسيارة الأكثر فخامة ورفاهية من ماكلارين، إضافة إلى طراز 570 إس جي تي 4 وطراز 570 إس سبرينت المخصص للحلبات. شهد عام 2016 أيضًا تقديم خطة الشركة الجديدة تراك 22، والتي تستثمر من خلالها الشركة مليار جنيه إسترليني في الأبحاث والتطوير من أجل إطلاق 15 سيارة جديدة أو معدلة عن طراز سابق مع نهاية 2022، والتي تتضمن 50% منها تقنيات هجينة. كما ساهم ارتفاع المبيعات في 2016 في إطلاق مناوبة عمل ثانية في مركز ماكلارين للإنتاج، وتحقيق أرباح في الشركة للعام الثالث على التوالي خلال ست سنوات من الدخول إلى مجال العمل.

تتعاون الشركة في تطوير وهندسة وتصنيع مجموعتها المبتكرة والشهيرة عالميا من السيارات الرئيسية مع شركاء من الشركات العالمية الرائدة التي توفر لها الخبرة والتكنولوجيا المتخصصة وهي: اكزونوبل وكينوود وريتشارد مايل وبيريللي وساب.

 

المصدر: سيفن ميديا