طباعة
المجموعة: شركات وأعمال

أعلنت مجموعة آرت دبي اليوم عن تعيين ويليام نايت في منصب المدير التنفيذي ومدير إدارة التصميم في الشركة. وعلى اعتبارها تمتلك وتدير أهم فعاليات الفن والتصميم الرئيسية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا على مستوى المنطقة، قامت مجموعة آرت دبي بتنصيب نايت لقيادة وتطوير إدارة التصميم في الشركة، والتي تضم حالياً أكبر فعالية تصميم ومعرض تجاري في المنطقة؛ «أسبوع دبي للتصميم» ومعرض «داون تاون ديزاين»، فضلاً عن «أيام التصميم دبي» المعرض المكرّس للتصاميم المعدّة للاقتناء.

وعلى مدى أكثر من 17 عاماً، لعب نايت دوراً بارزاً في تعزيز مكانة لندن كوجهة للتصميم من الطراز العالمي الرفيع، منذ انضمامه لمجلس التصميم في المملكة المتحدة في العام 1999. شغل نايت منصب نائب مدير مهرجان لندن للتصميم بين (2004-2012) حيث انضم إلى فريق عمل المهرجان منذ تأسيسه وقد لعب دوراً محورياً في تأسيس وتعزيز مكانة المهرجان كأحد أهم فعاليات التصميم في العالم. ليتولى بعدها في العام 2012 منصب مدير المعرض وفعاليات التصميم التجارية في شركة «ميديا 10» المحدودة، والتي تدير أبرز فعاليات التصميم السنوية في العاصمة اللندنية: «100% ديزاين» و «أسبوع التصميم في كليركنويل».

وسيعمل نايت حالياً على توظيف خبرته الكبيرة في مجال إدارة وتطوير فعاليات التصميم التجارية الناجحة وكذلك باعه الطويل في مجال البرمجة العامة للفعاليات البارزة، بهدف تطوير الفعاليات ذات الصلة والارتقاء بمشهد التصميم في دبي. حيث تتمتع مدينة دبي، إلى جانب موقعها الإقليمي البارز، بالتزام وإيمان مجتمعها بأهمية وقوة التصميم والذي يبدو جليّاً من خلال الاستثمارات الحكومية في البنية التحتية للتصميم، والمتجسّد في النمو المتسارع الذي يشهده حي دبي للتصميم.

وفي تعليقه عقب توليه منصبه الجديد، قال ويليام نايت: «يالها من لحظة استثنائية أن أكون في الصفوف الأمامية للعمل على تعزيز وتطوير التصميم في المدينة. تعتبر دبي بالفعل مركز التصميم في المنطقة وهي في طريقها لتصبح أحد وجهات التصميم الرئيسية في العالم. إنني متحمس بشكل كبير لهذه الفرصة للعمل على تطوير سلسلة فريدة ومستدامة من فعاليات التصميم المرموقة من الطراز العالمي وكذلك المساهمة في تطوير وتعزيز ثقافة التصميم المتسارعة الخطى في دبي».

ومن جهته، قال بن فلويد، المدير التنفيذي لمجموعة آرت دبي: «يسرّنا انضمام ويليام إلى فريق العمل، لما يتمتع به من خبرة في إدارة الفعاليات التجارية وغير التجارية رفيعة المستوى، والتي قلّ ما تجتمع في مرشّحٍ واحد على مستوى العالم، وإنني أتطلع للتعاون والعمل سوياً مع نايت في سبيل تعزيز مكانة دبي كوجهة عالمية لتجارة التصميم ومنصة لرعاية مواهب التصميم».

يتسلّم نايت مهامه رسمياً في الأول من مارس القادم، كما تستمر علاقته مع شركة «ميديا 10» المحدودة بصفة استشاري للنسخة القادمة من «أسبوع التصميم في كليركينويل» .

 

نبذة عن «مجموعة آرت دبي»:

تأسست مجموعة آرت دبي (معرض آرت دبي ش.ذ.م.م) وهي شركة تشاركية مساهمة في العام 2007. وفي جعبة الشركة أكثر من 25 فعالية في جميع أنحاء المدينة بما في ذلك المعارض، المهرجانات، التكليفات الفنية، الجوائز، المحادثات وورش العمل والبرامج التعليمية. الأمر الذي يعكس هوية دبي بصفتها المدينة العالمية الأكثر تنوعاً في العالم. تجتذب برامج آرت دبي مشاركة دولية من مختلف أنحاء العالم، وتأخذ الشركة دوراً قيادياً في تعزيز مكانة المدينة كمركز ثقافي ومكان للاستكشاف على المستوى العالمي.

ويتضمن برنامج التصميم الذي تديره الشركة أربعة فعاليات تصميم السنوية: «أيام التصميم دبي» المعرض المكرّس للتصاميم المعدّة للاقتناء (انطلق 2012)، معرض التصميم التجاري «داون تاون ديزاين» (انطلق 2013)، بالإضافة إلى احتفالية التصميم السنوية التي تعمّ أرجاء المدينة «أسبوع دبي للتصميم» (انطلقت 2015)،  وكذلك «معرض الخريجين العالمي» الفريد من نوعه على المستوى العالمي.

 

نبذة عن «حي دبي للتصميم»:

يعتبر حي دبي للتصميم، أحد أحدث مجمعات الأعمال التابعة لمجموعة تيكوم، وجهة متخصصة تلبي احتياجات قطاع التصميم، وموطناً لمجتمع المبدعين والمصممين والفنانين الذي تزخر به المنطقة. ويلبي الحي بكافة مقوماته الاحتياجات المتزايدة لقطاع التصميم، ويوفر بيئة مثالية يلتقي فيها الشغف مع الهدف لتمكين الشركات ورواد الأعمال والأفراد من التعاون والإبداع والإلهام.

انطلاقاً من كونه وجهة إبداعية عنوانها التنوع، أصبح حي دبي للتصميم وجهة رائدة لاستضافة الفعاليات والأنشطة التي تشجع التفاعل الاجتماعي والثقافي مثل أسبوع دبي للتصميم، وفاشن فوروورد وملتقى d3، والتي أسهمت جميعها في استقطاب أعداد متنامية من عشاق التميز لزيارة واستكشاف الأفضل من عالم التصميم والفن والطعام.

ومع إطلاق العديد من منافذ تجارة التجزئة والمعارض الفنية المعاصرة ومفاهيم عالم الطهي التي تضفي بعداً جديداً إلى مقومات الحداثة التي يعكسها تصميم المباني في الحي والتي يصل عددها إلى 11 مبنى تشكل المرحلة الأولى من المشروع، ليصبح الحي وجهة متكاملة تنبض بالحياة والإبداع. ومن خلال تبنيه لنهج مبتكر، اختار حي دبي للتصميم مجموعة من المفاهيم الجديدة لتشكيل مجمع إبداعي يضم مجموعة من متاجر التجزئة والمطاعم والفعاليات لتقديم تجربة تسوق أكثر أصالة وتوفير خيارات فريدة من المطاعم أكثر تنوعاً.

يشهد حي دبي للتصميم تطوراً مستمراً في إطار الجهود التي يبذلها القييمين على المشروع للنهوض بوجهة متميزة تلبي احتياجات الأعداد المتزايدة من السكان وتتخطى توقعاتهم. وبحلول العام 2018،  ستكتمل المرحلة الثانية من المشروع، حيث سيحتضن حي دبي للتصميم مجمعاً إبداعياً متخصصاً يمتد على مساحة مليون قدم مربع. ويحتل المجمع الإبداعي مكانة متميزة كونه يخدم كمركز ثقافي مزدهر يُلهم المصممين والفنانين الناشئين. سيضم حي دبي للتصميم واجهة مائية تمتد على مساحة 1.8 كلم، ذات إطلالة ساحرة على خور دبي حيث ستضم نخبة من الفنادق العالمية ومنطقة محلات البيع بالتجزئة، ومساحة لاستضافة الفعاليات في الهواء الطلق، إضافة إلى مجموعة من مرافق الضيافة والترفيه.

وتأكيداً على تقديم كافة أشكال الدعم لشركائه المبدعين، يوفر حي دبي للتصميم لكل من الأفراد والشركات حرية اختيار كيفية تسيير أعمالهم، سواء كشركة تابعة للمنطقة الحرة أو شركة تجارية، ولكل من الخيارين مزاياه الخاصة.

 

نبذة عن ويليام نايت:

درس ويليام نايت التاريخ الحديث والسياسة في جامعة لندن وبدأ حياته المهنية كمساعد لأحد النواب في مجلس العموم البريطاني. دخل عالم التصميم في العام 1999 من نافذة مجلس التصميم بصفة مدير للشؤون العامة حيث أمضى ستة أشهر كمنتدب لمكتب الاستثمار البريطاني في استراليا في العام 2003 أشرف فيها على إدارة مشروع يعنى بتجوال معرض «توقعات عظيمة» الحائز على العديد من الجوائز في ثلاث مدن استرالية.

انضم نايت إلى فريق مهرجان لندن للتصميم كنائب للمدير في مايو من العام 2004، وتولى مسؤولية توسيع برنامج المهرجان وإنتاج الحملة التسويقية السنوية بالإضافة لعدد من المهام في التخطيط الاستراتيجي وإدارة الأعمال والمتعاملين.

التحق بعدها بشركة «ميديا 10» في العام 2012 وأدار ملف فعاليات التصميم التجاري وبينها «100٪ ديزاين»، أكبر وأطول الفعاليات التجارية في هذا القطاع في المملكة المتحدة. وقد شهد المعرض، تحت إشرافه، نمواً كبيراً على صعيد عدد الزوار، كما انتقل بنجاح من «إيرلز كورت» إلى قاعة «أوليمبيا» في لندن حيث يشغل المعرض مساحة قدرها 22,000  قدم مربع سنوياً.

وفي السياق نفسه أشرف على إدارة «أسبوع التصميم في كليركنويل» الذي يركز على نخبة التصميم العالمي من لندن والذس ينعقد في مايو من كل عام ضمن بيئة متفرّدة طوّرها وعمقّها نايت. ويضم الحدث ما يزيد على الـ 300 عارض يتوزعون على فضاءات مختلفة. ونال «أسبوع التصميم في كليركنويل» الجائزة المرموقة من رابطة منظمي الفعاليات كأفضل معرض تجاري في مساحة تزيد على 22,000 قدم مربع في العام 2016، وسميّ مؤخراً أحد أفضل فعاليات التصميم في المملكة المتحدة ضمن قائمة «ديزين».

 

المصدر: مجموعة بورتسميث للعلاقات العامة