Language

نفط

  • الذهب يتألق في سماء الأسواق العالمية والنفط يعثر على الدعم المنشود

    لم يستمر الانتعاش الذي شهدته أسواق الأسهم الأمريكية والعالمية الذي أعقب المخاوف الناشئة عن الأزمة مع كوريا الشمالية في بداية شهر أغسطس لفترة طويلة، وذلك نتيجة لحالة انعدام اليقين متعددة الجوانب التي تسببت بانخفاض عدد من المؤشرات الرئيسية في يوم الخميس الماضي. وتواصل الخلافات السياسية بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والكونجرس تصاعدها، حيث تواجه إدارته مزيداً من الشلل والانعزال.

  • توقعات بانخفاض نسبة العجز في الميزانية السعودية بالتزامن مع ارتفاع أسعار النفط

    صرّحت فيش لإدارة الأصول، إحدى أبرز الشركات المتخصصة في مجال الائتمان، أنه على الرغم من التحديات التي توجه قطاع الطاقة إلا أن هناك فرصاً واعدة أمام المستثمرين في المملكة العربية السعودية. ومن المتوقع أيضاً أن تنخفض نسبة العجز في الميزانية السعودية في العام 2017 نتيجة لارتفاع أسعار النفط وزيادة إجراءات التنوع الاقتصادي والاعتماد على العائدات غير النفطية. وبينما يشدد المتحدثون في "القمة العالمية لطاقة المستقبل" على أهمية إحداث نقلة نوعية اقتصادية في السعودية من خلال الاعتماد على الاستثمارات في مجال الموارد المتجددة، يبدو جلياً أن تحسّن أسعار النفط سوف يقود التنمية الاقتصادية على الأمد القصير والمتوسط.

  • ’أوبك‘ تضع الخلافات السياسية جانباً وتتفق على خفض الإنتاج

    شهدت السوق تطورات لافتة خلال نوفمبر كنتيجة للفوز المفاجئ لترامب في الانتخابات الرئاسية الأمريكية، والذي أعقبته أول خطوة لخفض الإنتاج من قبل ’أوبك‘. والآن تتجه السندات الأمريكية إلى أول سوق ذات طابع هابط منذ 30 سنة، مع ارتفاع الأرباح إثر تعهّد إدارة ترامب الجديدة بزيادة الإنفاق وخفض الضرائب.

  • ’هانيويل يو أو بي‘ تزوّد ’توبراش‘ التركية بتقنيتها المميّزة UNICRACKING™ لتعزيز إنتاج وقود الديزل

    أعلنت ’هانيويل يو أو بي‘ Honeywell UOP (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز: HON) عن تزويدها ’توبراش‘ (Tüpraş) – أكبر شركة لتكرير النفط في تركيا- بتقنية Unicracking  بهدف تعزيز إنتاج وقود الديزل في المنشأة التابعة للأخيرة بمدينة إزميت التركية.

  • ""إس إن سي-لافالين" تفوز بعقد من شركة أرامكو السعودية لتوسعة حقل البري

    أعلنت شركة "إس إن سي لافالين"، أحد أهم الشركات العالمية الرائدة في مجال الهندسة وأعمال البناء، اليوم عن فوزها بعقد من شركة أرامكو السعودية لتقديم خدماتها الهندسية وخدمات إدارة المشاريع لتوسعة محطة فصل الغاز عن النفط في حقل البرى. وسيتم إضافة مرافق جديدة إلى الحقول الحالية التابعة لأرامكو في مشروعي أبوعلي والخرسانية بهدف زيادة الطاقة الإنتاجية من النفط الخام الخفيف في حقل البرى على الساحل الشرقي للمملكة العربية السعودية.

  • "إس إن سي لافالين" تفوز بعقد لبدء تنفيذ أعمال الهندسة وتصميم الواجهة الأمامية لشركة براهمز لتصفية النفط

    أعلنت إس إن سي لافالين، الشركة الكندية الرائدة في مجال الخدمات الهندسية، عن فوزها بعقد منحته شركة براهمز لتصفية النفط، وذلك لبدء تنفيذ أعمال الهندسة وتصميم الواجهة الأمامية ليتم إنتاج 10 آلاف برميل من النفط الخام في اليوم، وذلك في حقل مصفاة النفط الواقع في مدينة كامسار في غينيا. وستساعد أعمال الهندسة وتصميم الواجهة الأمامية في وضع حسابات تقديرية للتكلفة الكلية، وبالتالي التوصل إلى قرار نهائي للاستثمار في المشروع في الربع الثالث من عام 2017.

  • "اينوك" تفتتح محطة خدمة جديدة في قرية جميرا سيركل

    افتتحت مجموعة "اينوك" محطة خدمة جديدة في قرية جميرا سيركل، كخطوة تعكس التزامها بخططها التوسعية الطموحة الرامية إلى إنشاء 54 محطة جديدة بحلول عام 2020، وتسلط الضوء على مبادرات الاستدامة المنسجمة في مضمونها وأهدافها مع خطة دبي 2021 الرامية إلى ترسيخ مكانة الإمارة كمدينة ذكية ومستدامة.

  • "بتروفاك" تحصد جائزة الشارقة لأفضل 10 منشآت

    حازت شركة "بتروفاك" لخدمات النفط والغاز على جائزة الشارقة لأفضل 10 منشآت عن عام 2016. وذلك في الدورة الأولى لحفل توزيع جوائز "شبكة الشارقة للتميز الاقتصادي 2016"، والتي عقدت تحت رعاية سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة، وبتنظيم غرفة تجارة وصناعة الشارقة و” شبكة الشارقة س"، الذي أقيم في مركز اكسبو الشارقة يوم السبت الماضي.

  • "بتروفاك" تنجح في تأمين اتفاق إطاري مع شركة تنمية نفط عمان

    أعلنت شركة "بتروفاك" عن تأمين اتفاقية إطارية طويلة الأجل مع شركة تنمية نفط عمان لتوفير خدمات الدعم في مجالات الهندسة والمشتريات وإدارة الإنشاءات لمشاريع النفط والغاز الرئيسية.

  • "بنتلي" و"شِل" توقعان اتفاقية إطار عالمية

    أعلنت "بنتلي سيستمز إنكوربوريتد" (Bentley Systems, Incorporated)، الشركة الرائدة في توفير حلول البرمجيات لتطوير البنى التحتية، اليوم (×××) عن توقيعها اتفاقية إطار عالمية جديدة مع شركة "شِل" (Shell). وستعمل هذه الاتفاقية على تحسين عملية التنفيذ الإنشائي للمشاريع الهامة لشركة "شِل" من خلال حلول الإدارة الإنشائية المؤتمتة رباعية وخماسية الأبعاد التي توفرها "بنتلي" كخدمة مدارة. وسيتم نشر هذه الحلول القائمة على "بروجيكت وايز كونستركت سيم" في إطار برنامج "بروجيكت فانتاج لشركة "شِل". ويلتزم هذا العرض المبتكر، الذي يبسط من حجم العمل والعمليات الانشائية والتركيب، بمنهجية تبسيط حُزم العمل لمعهد صناعة البناء.

  • "بيكر هيوز"، التابعة لشركة "جنرال إلكتريك"، توقع عقد أعمال الإنتاج البحري مع شركة "بتروبل" للمرحلة الثانية من تنمية مشروع حقل "ظهر"، أحد أكبر مشروعات الغاز الطبيعي في العالم

    في حفل توقيع استضافه معالي المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية المصري، أعلنت شركة "بيكر هيوز"، التابعة لشركة "جنرال إلكتريك" (BHGE) ، والمدرجة في بورصة نيويورك بالرمز (NYSE: BHGE)، عن توقيع عقد هام مع شركة "بتروبل" لأعمال الإنتاج البحرية لحقل ظهر للغاز في البحر المتوسط، مما يؤكد على مكانة الشركة عالميًا باعتبارها الشركة الحصرية التي تقدم عمليات متكاملة في مجال النفط والغاز وأحدث المنتجات، والخدمات، والحلول الرقمية لتقنيات ومعدات الإنتاج تحت سطح البحر.

  • "جي إم إس" ترسي أحدث سفنها في معرض "أديبك"

    أعلنت شركة الخليج للخدمات الملاحية “جي إم إس”، المتخصصة في بناء وتشغيل المنصات البحرية وسفن الدعم العاملة في صناعة النفط والتي تتخذ من أبوظبي مقراً لها، عن عرض أحدث سفينة ضمن أسطولها خلال معرض ومؤتمر أبوظبي الدولي للبترول (أديبك) في دورته هذا العام. حيث قامت بإرساء سفينة "جي إم إس إيفولوشن" من طراز "إي كلاس" -والتي تم بناؤها في حوض "جي إم إس" لبناء السفن في منطقة المصفح- خارج مركز أبوظبي الوطني للمعارض خلال عطلة نهاية الأسبوع وقبل إطلاق المعرض غداً، لتصبح أول سفينة بهذا الحجم يتم عرضها خلال المعرض.

  • "دريك آند سكل للنفط والغاز" تفوز بعقد بقيمة 226 مليون درهم من "إني العراق بي.في" لمشروع إنشاء شبكة ضغط المياه في "حقل الزبير" بالعراق

    فازت "دريك آند سكل إنترناشيونال" (DSI)، الشركة الرائدة إقليمياً في مجال أنظمة التصميم والهندسة والبناء المتكاملة الخاصة بالمقاولات العامة والأعمال الميكانيكية والكهربائية والصحية والسكك الحديدية والبنية التحتية والنفط والغاز والمياه ومعالجة المياه، مؤخراً بعقد بقيمة 226 مليون درهم إماراتي لتنفيذ أعمال "الهندسة والتوريد والإنشاء" (EPC) في إطار مشروع إنشاء شبكة ضغط المياه ضمن "حقل الزبير النفطي" في مدينة البصرة في العراق، والذي تنفذه "إني العراق بي.في" (ENI Iraq B.V.) التي تعتبر إحدى الشركات الفرعية التابعة لـ إني "الوكالة الوطنية للمحروقات" (Eni S.p.A)، الشركة الإيطالية والرائدة ضمن قطاع النفط والغاز العالمي.

  • أدنوك تستضيف في أبوظبي ورشة عمل لرؤساء شركات النفط الوطنية والعالمية

    تستضيف شركة بترول أبوظبي الوطنية "أدنوك" في السادس من نوفمبر المقبل أكثر من 20 رئيساً تنفيذياً لأكبر وأهم شركات النفط في المنطقة والعالم، للمشاركة في ورشة عمل تنظمها لمناقشة مستجدات قطاع الطاقة ودراسة المعطيات الجديدة وبحث أوجه التعاون والشراكة فيه.

  • أدنوك تعتزم الاستثمار في قطاع التكرير والبتروكيماويات لتلبية الطلب المتنامي على منتجاته

    أعلنت أدنوك، الشركة الرائدة في قطاع الطاقة على مستوى العالم، اليوم عزمها توظيف استثمارات نوعية في مشاريع جديدة لتعزيز قدرات التكرير لديها وتوسيع قطاع البتروكيماويات فيها خلال السنوات الخمس المقبلة، وذلك في إطار استراتيجية النمو 2030 التي أعلنتها مؤخراً.

  • أسعار السلع تتراجع بصورة ملحوظة بالتوازي مع استمرار سياسة الابتعاد عن الاستثمار في الصناديق

    سجلت أسعار معظم السلع تراجعاً ملحوظاً مرةً أخرى خلال هذا الأسبوع مع بلوغ ’مؤشر بلومبيرج للسلع‘ أدنى مستوياته خلال 4 أشهر. ويعزى هذا الضعف إلى الصناديق التي تسببت في تراجع وتيرة التوقعات التي كانت تراهن على العقود الآجلة في قطاعات الطاقة والمعادن والزراعة.

  • أسعار النفط تبحث عن الدعم حول 45 دولار للبرميل، فيما يخشى المضاربون من ارتفاع أسعار الذهب

    دفع الضعف الكبير الذي تشهده الأسواق مؤشر بلومبرج للسلع الرئيسية إلى تحدي الطرف الأدنى من النطاق، والذي استمر على مدى الأشهر الـ 14 الماضية. وفيما يتتبّع أداء 22 سلعة رئيسية تتوزع بالتساوي بين الطاقة والمعادن والزراعة، يواجه المؤشر تحديات جرّاء الارتفاع الكبير في مخزونات النفط الخام، فضلاً عن التشديد النقدي/تباطؤ النمو في الصين مع تراجع ’تجارة ترامب‘.

  • أسعار النفط تستقر بعد دخولها في مسار هابط؛ الاحتياطي الأسترالي يخفض الفائدة

    ارتفعت أسعار النفط بشكل طفيف في وقت مبكر يوم الثلاثاء، بعد دخول كل من الخامين الرئيسيين غرب تكساس وبرنت في مسار هابط يوم الاثنين مع تراجعت الأسعار بأكثر من 20% من مستوياتها القياسية لعام 2016 المسجلة في شهر يونيو.

  • أسهم الطاقة تقود الأسواق للارتفاع بعد اتفاق أوبك المفاجئ؛ وصعود قوى لعملات السلع

    في الوقت الذي ظن فيه معظم المتداولين أن التوصل لاتفاق لخفض إنتاج النفط مسألة مستحيلة تماما، فاجأت منظمة أوبك الأسواق يوم أمس الأربعاء بالإعلان عن اتفاق مبدئي لخفض إنتاجها بنحو 700.000 برميل يوميا.

  • أسواق النفط في موقف عصيب بين شد وجذب

    كافح خام غرب تكساس الوسيط للمحافظة على مكاسبه الأخيرة في جلسة اليوم الثلاثاء، ولكن الأسعار هبطت في نهاية المطاف نحو مستوى 47.50 دولارًا للبرميل في ظل استمرار تأثر المعنويات بالمخاوف المتعلقة بتخمة المعروض النفطي في الأسواق.