تحرص دائرة الأراضي والأملاك في دبي بانتظام على تزويد مختلف الأطراف في السوق العقاري بأحدث البيانات التي ترصد أداء السوق. وفي هذا الإطار، فقد كشفت مؤخراً، وبالتعاون مع "بروبرتي فايندر" عن الإصدار السادس من المؤشر الرسمي لأسعار المبيعات في دبي.

ويتخذ هذا المؤشر من العام 2012 سنة الأساس، ومن يناير 2012 شهر الأساس، أما ربع الأساس فهو الربع الأول من 2012.

وأظهر المؤشر ذاته تنامي النشاط بعد التغلب على تداعيات الأزمة الراهنة، ويستدل على ذلك من خلال تسجيل أراضي دبي في سبتمبر الماضي 3,849 تصرف بيع، أي بمتوسط قدره 872 عقاراً كل 7 أيام، وبلغت قيمتها الإجمالية 8.943 مليار درهم. وكانت حصة المبيعات على الخارطة منها 46%، بينما كانت النسبة المتبقية البالغة 54% لمبيعات السوق الثانوي. وبذلك، يرتفع إجمالي تصرفات البيع حتى تاريخه إلى 24,473 صفقة بقيمة تراكمية 50.62 مليار درهم منذ بداية العام الجاري.

ووصل مؤشر دبي الإجمالي إلى 1.095 نقطة في سبتمبر 2020، ومؤشر الشقق إلى 1.153 نقطة، ومؤشر الفلل/ المنازل إلى 0.998 نقطة. أما مؤشر دبي الإجمالي فقط سجل 1.136 نقطة في الربع الثالث 2020، ومؤشر الشقق 1.197، ومؤشر الفلل/ تاون هاوس 0.983 نقطة.

نظرة عامة
يظهر جلياً أن سبتمبر 2020 كان شهر التعافي وظهور دلالات قوية على ذلك، خاصة للعقارات السكنية في دبي. وفي الشهر ذاته، تم تسجيل 3,894 تصرف بيع عقاري، ليتفوق كثيراً على الشهر الذي سبقه "أغسطس" بنسبة 55.3%، كما تجاوز في أدائه شهر يوليو السابق بنسبة 63.9%. وبلغت القيمة الإجمالية لهذه التصرفات 8.943 مليار درهم، أي بزيادة قدرها 89.5% عن شهر أغسطس 2020، وأعلى بنسبة 39.1% عن سبتمبر 2019.



وتظهر عودة الثقة مجدداً في السوق من خلال زيادة المبيعات على الخارطة بنسبة 15% عن أغسطس من العام ذاته، واستحواذها على 46% من لتصرفات البيع في سبتمبر، مقارنة بـ 54% لتصرفات السوق الثانوي. وعند إمعان النظر بعدد التصرفات في كل من هاتين الشريحتين، يتبين أن تصرفات البيع على الخارطة قد حققت نمواً وصلت نسبته إلى 129.2%، بينما نمت التصرفات في السوق الثانوي بنسبة 23.5% مقارنة بشهر أغسطس الفائت. وتأكيداً على ذلك أيضاً، فقد ارتفعت قيمة مبيعات العقارات على الخارطة بنسبة 155.7%، في حين زادت قيمة التعاملات العقارية الثانوية بنسبة 74.2% مقارنة بأغسطس 2020.

وكانت هذه النتائج متوافقة تماماً مع توقعات الخبراء والباحثين خلال الأشهر القليلة الماضية، حيث جاء انتعاش قطاع العقارات على شكل ارتداد رأسي قوي مع نتائج سبتمبر، خاصة عندما بدأنا نرى نفس المستوى من حجم التعاملات وقيمها.

أما الربع الثالث من العام 2020، فقد سجل ما مجموعه 8,675 تصرفاً للمبيعات العقارية، أي أعلى بنسبة 55.1% عن الربع الثاني من العام ذاته. ووصلت القيمة الإجمالية للتصرفات في الربع إلى 18.146 مليار درهم إماراتي، أي بزيادة قدرها 65% عن الربع الذي سبقه. وبذلك يرتفع إجمالي عدد تصرفات المبيعات لهذا العام إلى 24,473 عملية بقيمة إجمالية قدرها 50.62 مليار درهم.

وتشير تفاصيل التصرفات للربع الثالث إلى أن حصة المبيعات على الخارطة بلغت 37.3%، والسوق الثانوي 62.7%، ما يمثل ارتفاعاً فيه بنسبة 21.7% مقارنة بالربع الثاني من نفس العام.

المصدر: dubailand


الأكثر قراءة