ساهمت الاجراءات الاحترازية والوقائية مثل التباعد الاجتماعي للحد من انتشار فيروس كوفيد-19، في زيادة إقبال سكان دولة الإمارات العربية المتحدة على خدمات الرعاية الصحية عن بُعد،

وقد أظهرت البيانات الحديثة من قبل الجهات الرائدة في خدمات "الرعاية الصحية الافتراضية" في الدولة، إلى زيادة بنسبة 500% في استخدام هذه الخدمات الصحية خلال الفترة بين مارس وسبتمبر 2020 مقارنة بنفس الفترة العام الماضي.

وأشارت الدكتورة نيرة رسول-سيد المدير الطبي الرعاية الصحية الافتراضية في شركة إيتنا انترناشونال، إلى أن المخاوف من الإصابة بفيروس كوفيد-19 والتداعيات المحتملة كان لها تأثير على الصحة البدنية والنفسية، وقد أدى قلة النشاط البدني والقلق من فقدان الوظائف إلى زيادة ملحوظة في حالات زيادة الوزن وارتفاع ضغط الدم ونقص فيتامين (د) خلال الأشهر الماضية، ولذا لعبت خدمات الرعاية الصحية الافتراضية دوراً هاماً في توفير المساعدة الصحية البدنية والنفسية للأفراد داخل منازلهم في ظل هذه الظروف، وكمثال على ذلك خلال الفترة السابقة للوباء وزيادة التوتر والقلق بلغت نسبة الاستشارات المتعلقة بالصحة النفسية في خدمات الرعاية الصحية الافتراضية بين مارس ومايو 60% من مجموع الاستشارات بالصحة النفسية، ونسبة 23% في شهر أغسطس.

وفي ظل هذه المتغيرات وزيادة الإقبال على خدمات الرعاية الصحية الافتراضية وتكيف العملاء في دولة الإمارات العربية المتحدة مع هذه الخدمات بشكل سريع، أشارت البيانات إلى أن 25% استخدموا الرعاية الصحية عن بٌعد أكثر من مرة كما أكدوا على الرضا على مستوى الخدمة ومواصلة استخدامها، حيث أن هذه الخدمات تغطى مجموعة كاملة من الاحتياجات الصحية دون حاجة 90% من المرضى إلى مزيد من الرعاية الصحية.



ونظراً للمكانة الريادية التي تتمتع بها دولة الإمارات العربية المتحدة في مجال التكنولوجيا، تشهد خدمات الرعاية الصحية عن بُعد إقبالاً بشكل أسرع ملحوظ عن أغلب الدول، وقد أظهرت دراسة حديثة من قبل شركة إيتنا انترناشونال إلى أن 54% من الوافدين في الدولة لديهم توجه كبير لاستخدام الرعاية الصحية الافتراضية للوصول للخدمات الصحية الأولية، ما يشكل 14 نقطة أعلى من المتوسط العالمي.

ومن جهته، أوضح يوسف جو الحويك، رئيس قطاع الرعاية الصحية لشركة إيتنا إنترناشونال للتأمين في الشرق الأوسط، أن التداعيات الناتجة عن أزمة وباء كوفيد-19 كان لها أثر في تسريع تبني خدمات الرعاية الصحية عن بُعد، ولكن بالرغم من ذلك فقد كان إقبال وثقة العملاء في هذه الخدمات يشهد نمواً قبل الأزمة وزيادة في الرضا على مستوى هذه الخدمات الصحية وتوجه لاستخدامها في المستقبل.

وأضاف يوسف جو الحويك، مع زيادة الحاجة لتوفير أصحاب الأعمال المزيد من مزايا الرعاية الصحية للموظفين، فأن هناك أهمية كبيرة لاعتماد خدمات الرعاية الصحية عن بُعد والتي تشمل العديد من المميزات منها توفير الوقت والجهد للموظفين، ولذا أصبحت خدمات الرعاية الصحية الافتراضية جزءاً هاماً في البرامج الصحية للشركات في الإمارات، حيث تساهم بشكل متزايد في خفض التكاليف وتحسين الإنتاجية ودعم الاحتياجات الصحية للموظفين.

المصدر: procre8


الأكثر قراءة