سجّل بنك الإمارات دبي الوطني، البنك الرائد في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا، نمواً بنسبة تزيد عن 20% في أعداد ومبالغ التحويلات المالية التي أجراها العملاء عبر خدمة التحويل المباشر "دايركت ريمت" خلال عام 2020 مقارنة مع عام 2019.

وتعد "دايركت ريمت" خدمة رقمية لتحويل الأموال، تتيح لعملاء بنك الإمارات دبي الوطني إجراء التحويلات إلى الهند والفليبين وباكستان وسريلانكا ومصر والمملكة المتحدة خلال أقل من 60 ثانية ودون أية رسوم عبر منصات الخدمات المصرفية التابعة للبنك على الهاتف المتحرك أو الإنترنت. وقد شهدت الخدمة نمواً في التحويلات رغم التراجع الإجمالي للتحويلات الشخصية في الدولة نتيجة تداعيات كوفيد-19.

ويأتي النمو في معاملات "دايركت ريمت" وسط إقبال متزايد على اعتماد المعاملات الرقمية، حيث بات العملاء يتحولون إلى المنصات المصرفية عبر الهاتف المتحرك والإنترنت لتلبية احتياجاتهم المصرفية اليومية. وقد استفاد العملاء من خدمة "دايركت ريمت" لإرسال الأموال على الفور إلى عائلاتهم، وتصدرت الهند والفليبين قائمة البلدان المتلقية.



اكتسبت الخدمة مزيداً من الشعبية خلال الجائحة، حيث أتاحت للوافدين مواصلة تحويل الأموال بسلامة وأمان من منازلهم دون الاضطرار لزيارة فروع البنوك وشركات التحويل، إضافة إلى تجنب استخدام المبالغ النقدية. ووفرت الخدمة خياراً مثالياً لتلبية الاحتياجات العائلية العاجلة أو الحالات الطارئة لدى العملاء خلال فترة الإغلاق الشامل وأثناء تطبيق إجراءات تقييد الحركة.

وكان بنك الإمارات دبي الوطني قد أطلق حملة ترويجية مشوقة بالتعاون مع راديو (City 1016) لتمكين العملاء من التسجيل والمشاركة في لعبة "بينجو" افتراضية.
وانطلقت الحملة على وسائل التواصل الاجتماعي بدعمٍ من "دايركت ريمت" واستمرت لمدة أسبوعين، ووصلت إلى قرابة نصف مليون نسمة، كما تم نقل حلقاتها الثمانية مباشرة عبر خمس قنوات على وسائل التواصل الاجتماعي وشاهدها نحو 100 ألف مشاهد.

المصدر: bcw-global



الأكثر قراءة